أوكرانيا بالعربية | صحفي مصري لوزير: أنا حمار ..يا وزير التربية والتعليم... بقلم محمد الصايم

أنا حمار يا وزير التربية والتعليم ، هذا أخر ما وصلت اليه بعد متابعتي لملف التعليم لما يقرب من عقدين من الزمان ، في صحيفة "الجمهورية "

القاهرة/أوكرانيا بالعربية/أنا حمار يا وزير التربية والتعليم ، هذا أخر ما وصلت اليه بعد متابعتي لملف التعليم لما يقرب من عقدين من الزمان ، في صحيفة "الجمهورية"

تصدق معاليك كنت فاكر نفسي أنسان ، ولكن بعد محاولات مضنية لفهم تطويرك للتعليم وخططك الاستراتيجة للنهوض بالمنظومة التعليمية ، وجدتني سئمت “اللاجدوى” التي ابحث وابحث فيها منذ سنوات، لأعود في كل مرة إلى نقطة العدم  بل وربما ما دون العدم ،

أنا حمار  ياوزير التربية والتعليم ،

  لانني لم استطع الوصول الي عمق تفكيرك الفذ في التطوير والذي حدث في شهور قليلة ووصلنا به الي العالمية

أنا حمار يا وزير التربية والتعليم

لانني فكرت في يوم من الايام  أن اكون مدرسأ  والحمدلله انني تراجعت عن ذلك لاننا فى بلد لايحترم المعلم ولا التعليم والا كان عمرى ضاع فى وظيفة يهان صاحبها  طول ما حضراتكم ممشينها قرارت  وبس ، وكنت مصدق ما قاله أمير الشعراء أحمد شوقي  "قُمْ للمُعَلِّمِ وَفِّهِ التبجيلا - كادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا ..أعلمتَ أشرفَ أو أجلَّ من الذي  - يبني وينشئُ أنفساً وعقولا" ، ولكن "قم للمعلم وفيه التبجيلا"  اصبحت مجرد  مخطوطة أثرية ، والان المعلم مهان مذلول ، دمه وعرضه وسمعته مباحة  للجميع ، يعيش اليوم بيومه بدون كرامة لانه لا يوجد من يحافظ علي كرامته حتي حقوقه المشروعة الان مجرد" طواغث احلام"  تناثرت في الطرقات والميادين بفعل فاعل

أنا حمار يا وزير التربية والتعليم

كنت بحلم  أني أكون أحد طلاب مصر عند حصولي علي الشهادة الجامعية ، يتهافت ويتصارع علي اصحاب المصانع والشركات والوزارات والهيئات الحكومية لنبوغي في تخصصي ، ولكن من أين يأتي هذا النبوغ وقد تعلمت في مدارسكم الحفظ  والتلقين دون الفهم ،ولم يشجعني أحد علي الابداع والابتكار ، ولكنكم قتلتم أحلامي في المهد ووجدتني الان صريع الشوارع والازقة

 انا حمار يا وزير التربية والتعليم

حينما يتظاهر طلاب الثانوية العامة أمام وزارة التربية والتعليم وهتافتهم "لو ملناش مكان فى الجامعة قول لي  اشف لي  صانعة جديدة"، اصحى يا طالب مصر أمانة وافهم دورك فى القضية، مهما تذاكر مهما تسهر تعبك رايح للحرامية ويسقط كل وزير جبار عايز الطالب يبقى حمار و"اصحى يا وزير الطلاب عايزين تغيير". "علمونا صح وحسبى الله ونعم الوكيل ودستور تعليم التعليم ضاع ومصر ضاعت معاه.

أنا حمار يا وزير التربية والتعليم

عندما تقول وزارة التربية والتعليم علي لسان سيادتكم ،أن هدف تسريب الامتحانات هو زعزعة استقرار الدولة المصرية، وأن هناك مستفيدين من تسريب مادة التربية الإسلامية قبل انتهاء مادة اللغة العربية، وهذا له دلالة خاصة بأن هناك استهداف ممنهج للدولة المصرية، خصوصا أن التربية الدينية مادة لا تضاف على المجموع ، هذه تصريحات تدينكم وتدين تعليمكم ووزارتكم ، هو فيه شخص كان يرتدي طاقية الاخفاء ودخل مطاركم السري المكتظ بأفراد الامن ليقوم بالتسريب ..ارحموا الحمار يا وزير التربية والتعليم لانه لم يستطع فهم اسلوبكم في المباغته والاستمراء والتكبر والهروب من الحدث ، ولو "الحمار" كاتب هذا المقال ، حدث في عهده ما حدث في عهدكم لقدم استقالته علي الفور بدون تردد وعاد الي حظيرته لانه أكرم له أن يأكل البرسيم من الاستحمار علي شعب بأكمله

أنا حمار يا وزير التربية والتعليم

لاني جاحد وناكر ولم يكن لدي الإدراك الكافي على إستيعاب إنجازات معاليكم الهائلة ودوركم الريادي والتاريخي في كون معاليك حفرت أسمك في تاريخ التربية والتعليم وكنت العلامة والمعلم البارز والنقطة والتحول والحد الفاصل الثالث في تاريخ التربية والتعليم بين عهدين مشهودان ما بين اﻹزدهار والتردي واﻹنهيار وهم بالترتيب:- 

1-مسرحية مدرسة المشاغبين عام 1978م

2-تولي حسين كامل بهاءالدين وزارة التربية والتعليم...

2- تولي معاليكم مقاليد الوزارة والجلوس على عرشها ونجاحكم الباهر المذهل في تحويل العرش إلى "تل" تربعت عليه منذ شهر أكتوبر عام 2015م وما زال معاليكم جاثما" على صدورنا كاتما" ﻷنفاسنا حتى تاريخه ونجاحكم الباهر في تحويل شهر أكتوبر الذي إرتبط في أذهاننا وذاكرتنا بشهر اﻹنتصارات إلى شهر اﻹنتكاسات والخراب الذي عشش وترسخ في كافة وشتى  أنحاء وربوع ودهاليز الوزارة   

أنا حمار يا ياوزير التربية والتعليم

 لأني لم أدرك ما بذلتموه من جهود عظيمة  ومضنية من أجل مخالفة نص الدستور فيما نص عليه من تخصيص نسبة 4% من إجمالي الدخل القومي الصافي وموازنة الدولة للانفاق على قطاع التعليم كأحد جناحي اﻷمن القومي اﻹستراتيجي المصري ورضيت وقبلت شاكرا" ومهللا" ومداعبا" الحكومة بـ 1.5% من أجل المنصب والكرسي وليذهب التعليم ومصر كلها إلى الجحيم "من أجلي أنا..أنا وبس " ، وبقيت وزير يا شعب هههههههههههه هيييييييييييه آهههههههههههه أووووووه ههههههههههههه...!؟ غير عابئ أو مكترث بالدستور الذي أقسمت علي إحترامه ، بل وعلى العكس من ذلك،  وباﻹضافة لهذه الجريمة الدستورية أعاد سيادتكم  إلى وزارة المالية وخزانة الدولة من هذا الفتات الـ 1.5% مبلغ بسيط يقدر بنحو ستة مليارات جنيها مصريا وكان اﻷجدر واﻷحرى بكم إن تعلم يا وزير التعليم أن تجري مناقلة وإعادة ضخ هذا الفائض وفقا لوصفكم وقناعاتكم إلى هيئة اﻷبنية أو صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية من أجل البنية التحتية..لأن معاليك لا تعلم أن مصرنا الحبيبة ممثلة في وزارة التربية والتعليم في أمس ومسيس الحاجة لمواجهة التحديات وأزمتها لبناء نحو 30 الف مدرسة على اﻷقل وكان هذا المبلغ الضخم كفيلا" وكافيا" لبناء وتجهيز نحو 600 مدرسة كاملة متكاملة ومجهزة بأحدث التجهيزات العصرية..!!  وهذا الفضل من وجهة نظركم ليس لوجه الله أو حرصا" على المال العام ولكن للحصول على نسبتكم الدستورية والقانونية منه ..!!؟؟

أنا حمار يا وزير التربية والتعليم

لأني لم أدرك عبقريتكم الفذة المشهود لكم بها في منافسة اليابان في إختيار نموذج ومدرسة اﻹدارة التي تحقق إرادتها فيما حققت من تطور مذهل ووثبات وقفازات تطويرية وتقدمية.!! فإذا كانت مدرستهم في اﻹدارة العامة والقيادة اﻹستراتيجية والتنمية العامة والبشرية هي" Z.E " أي الخطأ المنعدم...!!! 

واخترت انت نموذجا ومدرسة  "محلك سر" وما لها من إنعكاسات ومردود خطير ليس على التعليم فقط بل على واقع ومستقبل مصر وﻻلف سنة وسنة.!!؟؟

واخيرا 

  • أنا الحمار اربعين سنة لحد ما ضهري انحنى

لا صيت ولا غنى وشعر ديلى شاب

مصمصوك .. فقروك ..

وأقنعوك ان السبب في فقرك أمك وابوك

ولا زالوا لسة بيركبوك !!!

لجموني وفي ساقية سودة ولفلفوني

وأقنعوني ان اللي جايين يحرروني هما أصلا بيرهبوني

وأنا صدقت !!!

 ورغم انك معدوم ( حمار ) بيحاولوا برضو يحلبوك !!!

صحيح حمار تستاهل انهم يضربوك

ايوه حمار انا حمار يا وزير التربية والتعليم

انتظروا المقال القادم ان شاء الله " حماريات الصايم  يا وزير التربية والتعليم "

محمد الصايم

كاتب وصحافي مصري

مدير التحري بجريدة الجمهوريه المصرية

رئيس تحرير مقع السبورة الأخباري

المصدر: أوكرانيا بالعربية، السبورة

مشاركة هذا المنشور:
الأخبار الرئيسية
سياسة
ولي العهد السعودي يستقبل الرئيس الأوكراني
سياسة
أمريكا ترفع حظر الأسلحة عن وحدة آزوف الأوكرانية
سياسة
دير لاين: يجب بدء مفاوضات انضمام أوكرنيا للاتحاد
أخبار أخرى في هذا الباب
آراء ومقالات
عن النصر والخوف والمعارضة...بقلم رئيس حركة "الأخوية القتالية الأوكرانية" بافلو جيربيفسكي
آراء ومقالات
الفساد العظيم الذي ضيّع أوكرانيا!..حسين الراوي
آراء ومقالات
الإجرام الروسي والطفولة الأوكرانية..حسين الراوي
تابعونا عبر فيسبوك
تابعونا عبر تويتر
© Ukraine in Arabic, 2018. All Rights Reserved.