بالانوتسا وفرانافيتشس: أوكرانيا والاتحاد الأوروبي معاً حتى النصر

كييف/ أوكرانيا بالعربية/ لقد مرت سنة منذ أن شنت روسيا حربا شاملة ضد أوكرانيا وتسع سنوات منذ ان ضمت روسيا بشكل غير قانوني شبه جزيرة القرم وزعزعت الاستقرار في شرق أوكرانيا بما في ذلك منطقتا دونيتسك ولوهانسك الأوكرانيتين.       

تستمر روسيا في هجماتها الممنهجة والهمجية على المدن الأوكرانية والتي تقتل المدنيين وتدمر البنية التحتية المدنية. إن أوكرانيا تقاتل بشجاعة وتصميم ونحن ندين بشكل لا لبس فيه الغزو الروسي الوحشي لأوكرانيا.

إن الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه متحدون في دعم أوكرانيا اقتصاديا وماليا وعسكريا وفي مجال المساعدات الانسانية. إن لدى أوكرانيا والاتحاد الأوروبي الهدف نفسه وهو تحقيق سلام عادل ودائم في أوكرانيا واستعادة السلام في أوروبا.

وهكذا وفي مواجهة العدوان الروسي، يجب ان نبقى متحدين أكثر من أي وقت مضى. سوف يستمر الاتحاد الأوروبي في تسليط الضوء على جرائم الحرب التي ترتكبها روسيا وانتهاكاتها الصارخة للقانون الإنساني الدولي.

خلال هذه السنة منذ بدء العدوان الروسي ضد أوكرانيا، كان هناك العديد من النشاطات في الكويت والتي نجحت في لفت انتباه الكويتيين وغيرهم إلى القضية العادلة التي يقاتل الأوكرانيون من أجلها فلقد كانت هناك رسائل مفتوحة دعما لأوكرانيا، كما كان العلم الأوكراني يحلق عاليا فوق بعثة الاتحاد الأوروبي وسكن السفير وسفارات دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى العديد من النشاطات المشتركة مثل هذا المقال المشترك الذي يظهر أن أوكرانيا وحلفاءها بما في ذلك الاتحاد الأوروبي يتكلمون بصوت واحد.

إن هذه المعركة تتعلق أولا باحترام القيم والمبادئ الأساسية للقانون الدولي والمنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة والتي انتهكتها روسيا بشكل صارخ.

نحن نطالب بوقف روسيا لعدوانها العسكري وأن تسحب جميع قواتها ومعداتها العسكرية من كامل الأراضي الأوكرانية بشكل فوري ودون قيد أو شرط. نحن نطالب أيضا بأن تحترم روسيا بشكل كامل سيادة واستقلال أوكرانيا وسلامة أراضيها الإقليمية ضمن حدودها المعترف بها دوليا.

لقد عبرت الكويت على الدوام عن دعمها الذي لا يتزعزع لاستقلال أوكرانيا وسلامة أراضيها الإقليمية ونحن نقدر هذا الموقف المبدئي الذي تجلى في دعم الكويت لقرارات الأمم المتحدة التي تدين الغزو الروسي وتدعو إلى وقفه بشكل فوري ونحن نعول على الدعم المستمر للكويت في هذا الخصوص.

إن الكويتيين الذين أظهروا مقاومة بطولية ضد العدوان إبان الغزو العراقي يتفهمون تماما مقاومة أوكرانيا ضد العدوان الروسي، وكما وقفنا مع الكويت والسعودية وشركائنا الآخرين في الخليج ضد غزو جائر في تسعينيات القرن الماضي، نحن نقف معا الآن مع أوكرانيا.

تحتفل الكويت هذا الشهر بالذكرى الثانية والثلاثين للتحرير حيث تمكنت من اعادة بناء علاقاتها مع العراق على أسس جديدة. نحن على ثقة بأن أوكرانيا أيضا سوف تنتصر وسوف ينهزم الغزاة الروس وفي نهاية المطاف سوف يتغلب النور على الظلام.

مقال مشترك بقلم:

 القائم بالأعمال في بعثة الاتحاد الأوروبي بالكويت غيدميناس فرانافيتشس، وسفير أوكرانيا لدى الكويت د. ألكسندر بالانوتسا

نقلاً عن صحيفة “الأنباء” الكويتية.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

مشاركة هذا المنشور:
أخبار مشابهة
سياسة
رئيس أوكرانيا يحذر من إمكانية اندلاع حرب عالمية إذا قررت الصين دعم روسيا
سياسة
بايدن خلال زيارته لأوكرانيا: كييف استحوذت على جزء من قلبي
سياسة
رسمياً: أوكرانيا تقاطع اجتماعاً للأمن والتعاون الأوروبية
سياسة
زيلينسكي: أوكرانيا تستعد لحرب قصيرة وتحقيق الانتصار
الأخبار الرئيسية
اقتصاد وأعمال
وكالات: أوكرانيا تخطط إصدار قانون يسمح بتعليق سداد الديون الخارجية
سياسة
الرئيس الأوكراني: العالم يجب أن يزيد الضغط على روسيا
سياسة
لوكاشينكو: لا مزيد من التوتر مع أوكرانيا
أخبار أخرى في هذا الباب
صحف عالمية
بوليتيكو: زيلينسكي يعتزم زيارة فرنسا وإيطاليا ومطالبة الناتو بإسقاط الصواريخ الروسية فوق أوكرانيا
صحف عالمية
صحيفة: ماذا تريد أميركا في أوكرانيا؟
صحف عالمية
رغم العقوبات على موسكو.. الغاز الروسي مازال يتدفق على أوروبا
رغم العقوبات على موسكو.. الغاز الروسي مازال يتدفق على أوروبا
تابعونا عبر فيسبوك
تابعونا عبر تويتر
© Ukraine in Arabic, 2018. All Rights Reserved.