32

الكويت تدعو مجلس الأمن لإيجاد حل سلمي لأزمة شرقي أوكرانيا

Sat, 23.03.2019 12:16



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ دعت الكويت إلى إيجاد حل سلمي للأزمة في شرق أوكرانيا وفقا لقرار مجلس الأمن والجمعية العامة والاتفاقات المبرمة بين الأطراف المعنية بما فيها اتفاقات مينسك، كما وحثت دولة الكويت الأطراف على إظهار إرادة سياسية أكبر واتخاذ جميع التدابير الضرورية للتهدئة وخفض التوترات العسكرية في بحر آزوف والالتزام باتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار.

جاء ذلك في كلمة الكويت خلال جلسة مجلس الأمن الدولي بصيغة آريا حول أوكرانيا والتي ألقاها السكرتير الأول بوفدها لدى الأمم المتحدة الشيخ جراح جابر الأحمد.

وقال ان هذه القرارات تمثل الإطار الوحيد المتفق عليه لتسوية الأزمة في نطاقها الإقليمي ومن خلال جهود الوساطة التي تقوم بها أطراف تتمتع باحترام وتقدير طرفي النزاع والمجتمع الدولي ككل.
وأضاف انه في عام 2014 صوتت الكويت لصالح القرار في الجمعية العامة للأمم المتحدة المعنون (السلامة الإقليمية لأوكرانيا) والذي أكد أن ما يعرف بالاستفتاء الذي تم تنظيمه في جمهورية القرم المتمتعة بالحكم

الذاتي ومدينة سيفاستوبول لا يمكن أن يشكل الأساس لأي تغير في وضعها أو في وضع المدينة لافتقاده للمشروعية.

وأشار الأحمد إلى ان ذلك يأتي إيمانا من الكويت بضرورة احترام سيادة واستقلال كافة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بما فيها احترام وحدة وسيادة أوكرانيا وسلامتها الإقليمية داخل حدودها المعترف بها دوليا.
وأعرب عن أمله أن تقوم جميع الأطراف المعنية بتنفيذ القرار 2202 (2015) واتفاقات مينسك للسلام المبرمة في فبراير 2015 والبيان الرئاسي الصادر في 6 يونيو 2018 تنفيذا كاملا والسعي إلى إيجاد حل شامل ومتوازن لهذه المسألة، داعيا إلى الحوار وفق إطار «رباعية النورماندي» ومجموعة الاتصال الثلاثية وحث الأصدقاء في كل من أوكرانيا وروسيا على التوصل إلى حل سلمي لهذه الأزمة بعيدا عن التصعيد العسكري والالتزام بالتنفيذ الكامل لاتفاقات مينسك لإنهاء النزاع وفي سبيل الحفاظ على أمن واستقرار المنطقة.

هذا وقد أعلن المندوب الدائم لدولة الكويت لدى الأمم المتحدة في وقت سابق، بأن الكويت تؤكد دعمها لسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها ضمن الحدود المعترف بها دولياً، دون التدخل في شؤونها الداخلية.

 

المصدر: الأنباء بتصرف

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90