يرماك: قرار انضمام أوكرانيا إلى الناتو هو أفضل طريقة لتسريع إنهاء الحرب وضمان السلام في أوروبا

كييف/ أوكرانيا بالعربية/ أكد مدير مكتب الرئيس الأوكراني أندري يرماك في مقابلة مع وسائل الإعلام الهولندية في 2 أيار/ مايو أن أوكرانيا لن تتوقف حتى تحرر جميع الأراضي المحتلة مؤقتًا، ولهذا فإن استمرار وتعزيز الدعم من البلدان الشريكة أمر مهم..

وقال يرماك إن قوات الدولة المعتدية - روسيا الاتحادية - تواصل شن هجمات صاروخية على البنية التحتية المدنية والسكان المدنيين في المدن الأوكرانية، وهذا مستمر منذ أكثر من 14 شهرًا.

وأشار إلى الهجوم الأخير على مدينة أومان، وهي موقع حج حسيدي مشهور عالميًا.

وقال: "هذه حرب رهيبة ضد قيم العالم الحر بأسره، وقيمنا المشتركة، وضد الحرية. إنهم يريدون تدمير الأوكرانيين، والأمة الأوكرانية. لكن شعبنا وجيشنا أبطال وشجعان، ونحن لا نواصل الدفاع عن أرضنا فحسب، ولكن أيضًا نواصل تحرير الأراضي الأوكرانية المحتلة مؤقتًا، ولن نتوقف حتى نحرر كل اراضينا داخل حدود معترف بها دوليا".

وأشار إلى أن أوكرانيا تستعد حاليًا لعمليات هجوم مضاد مهمة.

وأضاف: "بالطبع، نحن بحاجة إلى المزيد والمزيد من الأسلحة. ونحن ممتنون للغاية للمساعدة التي نتلقاها من شركائنا، ولا سيما من هولندا، ونتطلع إلى مزيد من الدعم. إن العمل الذي يقوم به الرئيس فولوديمير زيلينسكي وأعضاء فريقنا في هذا الشأن لا يتوقف".

وأشار إلى أن أوكرانيا بحاجة إلى صواريخ بعيدة المدى وطائرات حديثة، وهي ضرورية على حد سواء لتحرير الأراضي المحتلة مؤقتًا، وحماية المناطق الأوكرانية الحرة والمحررة، وحماية المجال الجوي الأوكراني.

وقال: "كل شيء يتغير، وأوكرانيا غيرت أشياء كثيرة. أنا متأكد من أن شركائنا سيتخذون القرارات اللازمة وسنستلم طائرة إف-16".

ورداً على سؤال حول التوقعات من قمة فيلنيوس للناتو هذا الصيف، أكد يرماك أن أوكرانيا تأمل في الحصول على إشارة قوية فيما يتعلق بمستقبل أوكرانيا الأوروبي الأطلسي، وليس تكرارًا آخر للبيان حول "الأبواب المفتوحة" للحلف.

وقال: "لقد اتخذ شعب أوكرانيا قراراً - نريد أن نكون في الناتو. الآن نحو 80% من سكاننا يؤيدون هذه الخطوة ".

وشدد على أن قرار انضمام أوكرانيا إلى الناتو هو أفضل طريقة لتسريع إنهاء الحرب وضمان السلام في أوروبا.

وأضاف: "لقد أثبتت أوكرانيا قدرتها على مقاومة روسيا وهي لا تدافع عن نفسها فحسب، بل تدافع أيضًا عن أوروبا بأسرها. وفي المستقبل، كجزء من الناتو، ستتمكن أوكرانيا  مع شركائها  من حماية جميع الدول الأوروبية ومناطق أخرى من العالم بشكل أكثر فعالية".

كما أشار مدير مكتب الرئيس إلى أن أوكرانيا تحتاج في طريقها إلى عضوية الناتو إلى ضمانات أمنية ملموسة وفعالة تمنع تكرار مثل هذا العدوان.

وأشار إلى أن مجموعة العمل الدولية برئاسة أندري يرماك والأمين العام السابق لحلف الناتو أندرس فوغ راسموسن وضعت وثيقة اتفاقية كييف الأمنية، التي تقدم مثل هذه الضمانات الأمنية لأوكرانيا قبل أن تصبح عضوًا في الحلف.

وقال: "عندما نتحدث عن الناتو، أستطيع أن أقول إن أوكرانيا مهتمة بالانضمام إلى الناتو، وأن الحلف مهتم أيضًا أن تكون بلدنا عضوًا فيه. خلال الغزو الروسي الشامل، أثبتت أوكرانيا أنها قادرة على الدفاع عن نفسها، وبالتالي، فهي قادرة على المساعدة في الدفاع عن أعضاء الناتو الآخرين".

كما أكد يرماك على أن هولندا صديقة حقيقية لأوكرانيا،  وشكر هولندا حكومةً وشعباً على دعمهم لأوكرانيا والشعبن الأوكراني، بما في ذلك المهاجرين قسراً، منذ الأيام الأولى للحرب الشاملة.

وقال: "شكرًا لكم على هذه المساعدة والدعم التاريخيين. إن الأوكرانيين لن ينسوا هذا أبداً".

المصدر: أوكرانيا بالعربية

 

مشاركة هذا المنشور:
أخبار مشابهة
سياسة
رئيس أوكرانيا يلتقي رئيس برلمان الجمهورية البرتغالية
سياسة
بلينكين: الولايات المتحدة تعرف أن أوكرانيا تخطط لهجوم مضاد في الأسابيع المقبلة
سياسة
كوليبا: لو كان لدى أوكرانيا طائرات إف- 16 لأمكن تشغيل مطار لفيف
سياسة
كوليبا: تسليم طائرات إف 16 إلى أوكرانيا مسألة وقت
الأخبار الرئيسية
منوعات
سكان أوكرانيا الأصليون.. من هم؟
منوعات
شعوب أوكرانيا الأصلية..من هم التاتي والنوغاي والياليبويلو؟
سياسة
أوكرانيا وبريطانيا تبرمان اتفاقية بشأن الدعم الائتماني للقدرات الدفاعية
أخبار أخرى في هذا الباب
سياسة
أوكرانيا وبريطانيا تبرمان اتفاقية بشأن الدعم الائتماني للقدرات الدفاعية
سياسة
زيلينسكي يبحث مع ستارمر تنفيذ تحالف تطوير القدرات البحرية لأوكرانيا
سياسة
رئيس أوكرانيا يلتقي الملك تشارلز الثالث
تابعونا عبر فيسبوك
تابعونا عبر تويتر
© Ukraine in Arabic, 2018. All Rights Reserved.