يرماك يبحث الاحتياجات الدفاعية لأوكرانيا مع وفد شركة لوكهيد مارتن

كييف/ أوكرانيا بالعربية/ عقد مدير مكتب الرئيس الأوكراني أندري يرماك في 15 نيسان/ أبريل اجتماعًا مع وفد شركة الدفاع الأمريكية لوكهيد مارتن برئاسة نائب رئيسها ريموند بيسيلي.

شكر يرماك ممثلي الشركة التي تعتبر إحدى شركات الدفاع الرائدة في العالم على دعم أوكرانيا.

وتحدث مع الوفد عن عواقب القصف الروسي الأخير على البنية التحتية الحيوية في أوكرانيا، ولا سيما الوضع الصعب في خاركيف والمنطقة، وحاجة أوكرانيا الماسة إلى تعزيز الدفاع الجوي.

وأشار إلى أنه "على الرغم من كل هذا، فإن مدينة خاركيف حية، والناس صامدون حتى في مثل هذه الظروف الصعبة".

وأكد يرماك: "إن أوكرانيا تأمل أن يتخذ مجلس النواب في الكونغرس الأمريكي قرارًا مهمًا بشأن تخصيص حزمة الدعم في أقرب وقت ممكن".

 وشدد على أن "الشعب الأوكراني يواصل القتال ضد الغزاة الروس من أجل حريته والقيم المشتركة للعالم الديمقراطي بأكمله".

وأولى المشاركون في الاجتماع اهتمامًا خاصًا بمسألة التشغيل المستقبلي لمقاتلات "إف-"16 التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن، وكل الخطوات التحضيرية اللازمة لذلك.

وأشار مدير مكتب الرئيس إلى أن إحدى أولويات أوكرانيا الآن هي زيادة إنتاج منتجاتها الدفاعية، وتعتمد كثيرًا في هذه العمليةعلى التعاون مع الشركات الأمريكية.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

 

مشاركة هذا المنشور:
أخبار مشابهة
سياسة
زيلينسكي: دول الناتو تحمي إسرائيل على الرغم من أنها مثل أوكرانيا ليست عضوًا في الحلف
سياسة
كاميرون: سلاح الجو الملكي لن يساعد أوكرانيا مثلما ساعد إسرائيل
سياسة
ليتفينينكو: نهدف إلى إجبار بوتين على التوقف عن مهاجمة أوكرانيا
سياسة
وزير خارجية أوكرانيا يرد على تحذيرات وزير الدفاع الأمريكي
الأخبار الرئيسية
سياسة
رئيس أوكرانيا يلتقي رئيسة المجلس الاتحادي الألماني
سياسة
الدنمارك ترصد أكثر من 20 مليون يورو لتسريع انضمام أوكرانيا ومولدوفا إلى الاتحاد الأوروبي
سياسة
أوكرانيا تستلم الدفعة الأولى من القذائف المدفعية من جمهورية التشيك
أخبار أخرى في هذا الباب
سياسة
رئيس أوكرانيا يلتقي رئيسة المجلس الاتحادي الألماني
سياسة
الدنمارك ترصد أكثر من 20 مليون يورو لتسريع انضمام أوكرانيا ومولدوفا إلى الاتحاد الأوروبي
سياسة
أوكرانيا تستلم الدفعة الأولى من القذائف المدفعية من جمهورية التشيك
تابعونا عبر فيسبوك
تابعونا عبر تويتر
© Ukraine in Arabic, 2018. All Rights Reserved.