تابعونا عبر فيسبوك
تابعونا عبر تويتر

أوكرانيا بالعربية | وقفة تضامنية حاشدة إحياءً لذكرى النكبة ونصرة للشعب الفلسطيني في بولتافا الأوكرانية

شهدت مدينة بولتافا الأوكرانية وقفة تضامنية حاشدة مع الشعب العربي الفلسطيني لنصرته فظل العدوان الصهيوني الغاشم على قطاع غزة وعلى الشعب الفلسطيني في الضفة وداخل الخط الأخضر

كييف/ أوكرانيا بالعربية/ شهدت مدينة بولتافا الأوكرانية وقفة تضامنية حاشدة مع الشعب العربي الفلسطيني لنصرته فظل العدوان الصهيوني الغاشم على قطاع غزة وعلى الشعب الفلسطيني في الضفة وداخل الخط الأخضر.

وكذلك أحياءا للذكرى الـ73 للنكبة الفلسطينية الأليمة، يوم الأمس السبت الموافق 15 آيار/ مايو الجاري.

ودعت لهذه الوقفة الجالية الفلسطينية في بولتافا والائتلاف الفلسطيني في أوكرانيا، لتصبح ضمن سلسلة من الوقفات التضامنية التي شهدتها العاصمة الأوكرانية طييف وتمتد لمدن أخرى بمشاركة المئات من أبناء الجاليات العربية الشقيقة والأصدقاء الأوكران.

وحمل المتظاهرون أعلام فلسطين وأوكرانيا ولبنان والعراق ومصر والجزائر والأردن وغيرها اضافة لمشاركة جميع ممثلي الجاليات العربية الشقيقة في بولتافا.

ورفع المتظاهرون صورا تظهرا بشاعة آلة القتل والدمار الصهيوني على غزة الأبية، مطالبين المتحدة والمجتمع الدولي بالتدخل فورا لايقاف العدوان الغاشم ولتحمل مسؤولياته في انهاء الاحتلال الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني.

والقيت كلمة الائتلاف الفلسطينية والتي جاء فيها:

الاخوات الاخوه الحضور الكريم
نحييكم لمشاركتكم فى هذه الوقفه التضامنية مع الشعب الفلسطينى بمناسبه الذكرى 73 للنكبه الفلسطينيه حيث احتلت ارضه وقتل ابناء شعبه وتعرض للطرد والتهجير من مدنه وقراه وارتكبت بحقه جرائم يندى لها تاريخ البشريه شعب مسالم وجد نفسه فى الخيام والعراء والهجره بلا دنب ارتكبه بل هو ضحيه القوى الاستعماريه التى اشعلت الحرب العالميه الاولى واعطت وعد بلفور المشؤم وبعدها الحرب العالميه الثانيه التى انتصرت على النازيه والفاشيه وكانت فلسطين فى هذا الوقت تحت الانتداب البريطانى الذى اعطى اليهود دوله نتيجه للمجازر التى ارتكبت اثناء الحرب بحق الشعوب ومن ضمنهم اليهود فى اوروبا بوطن على حساب الشعب الفلسطينى صاحب الأرض و حول معاناتهم الى معاناه أكبر مستمرة منذ 73 عاما
فلسطين الأرض المقدسة و المباركة مهد الديانات و التسامح و السلام

ولد على ارضها سيدنا المسيح عليه السلام و قام بعد الموت منها و عرج الرسول محمد صلى الله عليه و سلم من القدس الى السماء
تتعرض اليوم الى عدوان سافر يمثل جريمة حرب من خلال إجراءاته العدوانية العنصرية التوسعية القائمة على سياسة ضم الاراضي و الاستيطان و اقتلاع و تهجير السكان الأصليين والابعاد والاعتقال حيث اعتقل منذ عام ٦٧ حتى الان اكثر من مليون شخص وتهويد كل معالم فلسطين التاريخيه والدينيه والديمغرافية لاكمال مشروعه العنصرى على كامل ارض فلسطين والذى اعتبرته كافه المنظمات الحقوقية والانسانيه تمييز وفصل عنصرى اسوء مما جرى فى جنوب افريقيا ورفضها منذ ٧٣ عام الالتزام بقرارات الشرعيه الدوليه ورفضه اعطاء الشعب الفلسطينى حقه فى الحريه والاستقلال واقامه دولته المستقله وعاصمتها القدس وعوده اللاجئيين الى ديارهم التى شردوا منها
وفى هذه الايام يتعرض الشعب الفلسطينى فى القدس والمسجد الاقصى وباب العمود والشيخ جراح وغزه الابيه التى تبلغ مساحتها ٣٦٠ كيلو متر مربع ويعيش بها قرابه مليونين انسان الى عدوان سافر وتقصف بالطائرات اف ١٦ و٣٥ وكل اسلحه الدمار برا وبحرا وجوا وتهدم المنازل والمبانى على رؤوس ساكنيها ويقتل الاطفال والنساء والشيوخ ويجرح المئات من خلال سياسه الارض المحروقه والتى تشكل جريمه حرب واننا من خلالكم نؤكد دعمنا وتضامننا مع الشعب الفلسطينى فى القدس والشيخ جراح وغزه وكل مدينه وقريه فى فلسطين التاريخيه ونطالب بوقف هذا العدوان وتقديم المجرمين على هذه السياسات العنصريه والفاشية لمحكمه الجنايات الدوليه والتزامه وتنفيذه لقرارات الشرعيه الدوليه وانهاء احتلاله للاراضى الفلسطينيه وانه من حق الشعب الفلسطينى استخدام كافه اشكال النضال التى اقرتها المواثيق الدوليه لانهاء احتلال اراضيه كما بقيه شعوب العالم ولايعرف الاحتلال الا من ذاق مرارته كما الشعب الاوكرانى العظيم الذى قدم ملايين من الضحايا لهزيمه النازيه وما زال يكتوى بنار الاحتلال

تحيه للشعب الفلسطينى البطل فى كافه اماكن تواجده الذى يناضل من اجل الحريه والاستقلال وانهاء الاحتلال والاستعمار واقامه دولته الوطنيه المستقله على ترابه الوطنى وعاصمتها القدس وحق عوده اللاجئيين الى ديارهم التى شردوا منها
فلسطين هى قلب الشرق الاوسط فلا سلام ولا استقرار فى هذه المنطقه مالم يأخذ الشعب الفلسطينى حقوقه
وكما قال شاعرنا محمود درويش كانت فلسطين وستبقى فلسطين وسلامالارض خلقت السلام وما رأت يوما سلام
المجدلاشهداء والشفاء للجرحى والحرية للأسرى
وتحيه لكل الاحرار والشرفاء فى العالم الذين يناضلون ضد الظلم والاحتلال
نعم للسلام والعدالة
عاشت فلسطين حره مستقله
وشكرا

وللاشارة فقد جرت وقفة مماثلة أمام مقر الامم المتحدة في العاصمة الأوكرانية كييف في اليوم ذاته.

هذا الخبر باللغة الروسية

المصدر: أوكرانيا بالعربية

مشاركة هذا المنشور:
الأخبار الرئيسية
وزير الدفاع الأوكراني: الغرب لم يقرر بعد تسليمنا دبابات وطائرات حديثة
سياسة
مقتل وإصابة 950 طفلاً منذ بدء الحرب في أوكرانيا
سياسة
وزير الخارجية الأوكراني: تهديدات روسيا ضد مولدوفا تدل على ضعفها
سياسة
أخبار أخرى في هذا الباب
أوكرانيا بالعربية | ممثلو الجالية الأذربيجانية في أوكرانيا يعربون عن تضامنهم مع شعب تتار القرم
جاليات
أوكرانيا بالعربية | المجلس العربي في أوكرانيا و أوكرانيا بالعربية يهنئان الأطفال الأيتام بعيد رأس السنة
جاليات
أوكرانيا بالعربية | المجلس العربي في أوكرانيا يشارك بأعمال الطاولة المستديرة حول مشروع بيت القوميات في كييف
جاليات
© Ukraine in Arabic, 2018. All Rights Reserved.1