32

زقوت: تطبيع البحرين مع إسرائيل تنكُّر لدم الشهداء وطعنة جديدة في ظهر الشعب الفلسطيني

Sat, 12.09.2020 01:10



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ صرح د. صلاح زقوت رئيس البيت العربي في أوكرانيا بان اتفاق التطبيع بين مملكة البحرين ودولة الاحتلال الإسرائيلي طعنة جديدة في ظهر الشعب الفلسطيني وتنكر لدم الشهداء واعترف واضح وصريح بصفقة القرن.

جاء ذلك في تصريحات خاصة أدلى بها د. زقوت لـ"أوكرانيا بالعربية" حول البيان الثلاثي الأمريكي - الإسرائيلي - البحريني والذي اعلن مساء اليوم الجمعة الموافق 11 أيلول/ سبتمبر الجاري.

فقد صرح د. زقوت : "ان هذا قرار التطبيع البحريني - الاسرائيلي طعنة جديدة في ظهر الشعب الفلسطيني وتنكر لدماء وتضحيات الشهداء واعتراف واضح وصريح بصفقة القًرن التي تتنكر لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، كما ان هذا التطبيع هو اعتراف واضح وصريح بان القدس هي "عاصمة" لإسرائيل".

واضاف زقوت :"وللأسف ياتي هذا القرار بعد يومين من اجتماع مجلس جامعة الدول العربية الذي ايد التطبيع بين الإمارات ودولة الاحتلال وهذا يشكل خرقا فاضحا لقرارات قمة بيروت عام 2002 والذي ينهي ما يسمى بالتضامن العربي".

واكد بان هذه الهرولة العربية نحو التطبيع مع العدو تتطلب من الفلسطينين اعادة ترتيب بيتهم الداخلي، فقد قال:"وهذا يتطلب منا كفلسطينين ان نغادر الأوهام باتفاقيات سلام مع العدو الاسرائيلي ويستدعي منا ترتيب البيت الفلسطيني الداخلي من خلال إنهاء الانقسام والوحدة الحقيقة القائمة على أرضية البرنامج الكفاحي لأننا واثقون انه لا سلام مع العدو بل المطلوب منما هو الاستسلام".

واعرب عن ثقته بقدرات الشعب الفلسطيني والشعوب العربية: "على الرغم من كل ذلك نحن واثقون بقدرة شعبنا وقواه الحية مسنودا بشعوبنا العربية ومن ضمنها شعبنا العربي في الامارات والبحريني وكافة الدول العربية، حيث ستكون سندا وداعما لنضال شعبنا بالإضافة الى قوى السلام والحرية في العالم حتى يحقق شعبنا آماله وطموحاته في إقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة على ترابنا الوطني وعاصمتها القدس الشريف وحق عودة للاجئين الى ديارهم التي شردوا منها".

هذا وقد أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مساء اليوم الجمعة، عن اتفاق لإقامة علاقات دبلوماسية مع مملكة البحرين.

ويأتي هذا الإعلان بعد أقل من شهر من الاتفاق على إقامة علاقات دبلوماسية بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة.

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90