32

سفارة جمهورية تركمنستان لدى أوكرانيا تقيم حفلا بعيد استقلالها في العاصمة كييف

Mon, 18.11.2013 02:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/بمناسبة الذكرى الثانية والعشرون لاستقلال جمهورية تركمنستان عن الاتحاد السوفييتي السابق، أقامت سفارة تركمنستان لدى أوكرانيا حفل أستقبال رفيع المستوى بهذه المناسبة الوطنية.

فقد كان باستقبال الضيوف رفيعي المستوى سعادة سفير جمهورية تركمنستان لدى أوكرانيا نوربردي أمانمورادوف وزوجته الكريمة والطاقم الدبلوماسي للسفارة مستقبلين ومرحبين بالضيوف رفيعي المستوى اللذين قدموا للتهنئة بهذه المناسبة.

 ففقد حضر لهذا الحفل نائب رئيس الوزراء يوري بويكو ووزير الثقافة الاوكراني ليونيد نوفوخاتكو ونائب وزير الخارجية الاوكراني فيكتور مايكو وعدد من الساسة الأوكران وعدد كبير من ممثلي السلك الدبلوماسي المعتمد لدى أوكرانيا وممثلي المنظمات الاجتماعية والدينية والجاليات والاعلام وغيرهم.

أفتتح الحفل بعزف النشيدين الوطنيين التركماني والأوكراني، ثم تقد السفير التركماني نوربردي أمانمورادوف بكلمة للحضور شاكرا لكل من حضر لمشاركة شعبه فرحتم بهذا اليوم، كما واشار الى أن جمهورية تركمنستان اليوم هي دولة عصرية وديمقراطية وتربطاها بأوكرانيا علاقات صداقة طيبة.

حيث اعرب السفير التركماني عن فخره بالنجاح الذي يقوم به طلبة البلاد في اوكرانيا ودعى الضيوف الى تناول مائدة العشاء الفاخر التي اعدها طلبة تركمنستان في أوكرانيا.

ثم أعطيت الكلمة لنائب رئيس الوزراء الاوكراني يوري بويكو والذي أكد في كلمته على كلمة خطاب السفير التركماني حيث اشار الى أن جمهورية تركمنستان خلال الـ 22 عام الماضية أصبحت دولة تنمو ديناميكيا من بين دول العالم، فقد قال:"عندما هبطت بنا الطائرة في العاصمة عشق آباد خفقت قلوبنا فرحا لما رأيناه من جمال وتطور لهذه المدينة الاسطورة، فقد اصبحت عشق آباد أحد المدن والعواصم العالمية جمالا وتطورا، فحكمة رئيس تركمنستان ونشاط شعبها جعلها من الدول المتطورة والعصرية في عالمنا اليوم".

وقد نعت بويكو العلاقات بين البلدين بانها "أخوية" مستذكرا بأن أوكرانيا لن تنسى ذلك الموقف الاخوي من قبل تركمنستان عام 1999م عندما قامت تركمنستان بمد أوكرانيا بالغاز والنفط.

وفي نهاية كلمته هنأ يوري بويكو تركمنستان شعبا وحكومة بعيد استقلاله وتمنى لهم المزيد من التطور والازدهار.

أما وزير الثقافة الاوكراني ليونيد نوفوخاتكو فقد هنأ الشعب التركماني بعيد الاستقلال وشكر حكومته لما ابدته من سخاء بتقديم افضل القاعات لبعثة أوكرانيا الثقافية الى تركمنسان واشاد بالتبادل الثقافي بين البلدين.

أما نائب وزير الخارجية الاوكراني فيكتور مايكو فقد اشار الى ان هذا العيد هو عيدا لتركمنستان وأوكرانيا معا والتي أحتفلت في هذا العام بالذكرى 22 لاستقلالها فالاعياد مشتركة وهذا يدل على التاريخ المشترك الكبير بين البلدين.

واشاد بالتبادل الكبير بين البلدين في الكثير من المجالات مذكرا بان أوكرانيا تحتضن اليوم 13 ألف طالب تركماني، بمختلف جامعاتها.



وقد تمتع الضيوف بعدة فقرات فنية وموسيقية وبالمطبخ الشرقي التركماني الذي ابهر الحضور.


هذا الخبر باللغة الروسية


شاهد - شارك - ناقش على شبة الفيسبوك للتواصل الاجتماعي


المصدر: أوكرانيا بالعربية


ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار