32

كييف تستضيف المؤتمر الثاني للحركة الدولية الاجتماعية "محيط" للشعوب الأوروبية الاسيوية بمشاركة عربية

Wed, 31.07.2013 21:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/أستضافت العاصمة الاوكراانية كييف المؤتمر الثاني للحركة الدولية الاجتماعية "محيط" للشعوب الاوروبية الاسيوية بمناسبة احتفال الشعوب السلافية بالذكرى الـ 1025 لمعمودية "كييفسكا روس" وذلك بعد المؤتمر الاول الذي اقيم في موسكو في شهر ديسمبر للعام 2012 الماضي.

  

فقد شارك بهذا المؤتر الدولي الضخم قرابة 1600 مندوب لمنظمات اجتماعية وغير حكومية من أكثر من 30 بلدا من من الدول المجاورة والنائية منها.

 

وكانت من أهم القضايا الرئيسية التي تم وضعها على جدول أعمال المؤتمر هي: القيم الروحية والعائلية - الركيزة الأساسية للإنسانية، وكذلك العمل على الاتحاد المفتوح بين الدول الأوروبية والآسيوية من أجل  التكامل الأوروبي الآسيوي، والتفاعل بين المحاميين والحقوقيين من أوكرانيا وروسيا في إنشاء المنظومة الأوراسية لاتحاد المحامين" المحيط".

كما وتم التطرق الى إنشاء مذكرة التفاهم "المحيط" في أوكرانيا كي يتمكن "محيط" من وضع البرامج والمشاريع الاجتماعية والاقتصادية.

 

هذا وقد تلقى السيد صالح ظاهر رئيس جميعة "السلام" الخيرية واللجنة الدولية للدفاع عن حقوق و حريات المواطن "الدرع" دعوة رسمية من قيادة هذه المؤسسة للمشاركة في هذا الحدث الضخم، اذ كان هو الممثل الوحيد من الأجانب المقيمين في أراضي أوكرانيا. ويرجع ذلك الى النشاط المميز من قبل مؤسساته في العمل الخيري والاجتماعي والحقوقي.


وقد التقى السيد ظاهر على هامش هذا المؤتمر بالعديد من الشخصيات الهامة والمؤثرة في أوكرانيا ليطلعهم على طبيعة عمل مؤسساته واهدافه النببيلة كما تم عرض نالعشرات من اصدارات صحيفة "السلام" الناطقة باللغة الروسية والتي لاقت استحسانا كبيرا واقبالا مشرفا لتترك هذه المشاركة طابعها الايجابي في الحضور والمؤتمر.



شاهد - شارك - ناقش على شبة الفيسبوك للتواصل الاجتماعي



المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90