32

السفير الأوكراني لدى الكويت: نشاطر الكويت والخليج القلق من «النووي الإيراني»

Sat, 18.02.2012 02:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/ أجرت صحيفة الانباء الكويتية لقائا مع السفير الاوكراني لدى دولة الكويت . و لقد أرتأينا تقديم نص هذا اللقاء لقرائنا لاهميته. بينما أكد السفير الأوكراني لدى البلاد فلاديمير تولكاتش سعي بلاده للخروج من مخلفات الستار الحديدي الروسي والتوجه نحو الانفتاح الاوروبي، تحدث عن وجود الكثير من مجالات التعاون بين الكويت واوكرانيا، كاشفا عن مشاريع جديدة بين البلدين في مجالات الطب والزراعة والتعليم، مبينا ان بلاده قامت بالكثير من الخطوات لتسهيل اجراءات الاستثمار لديها حيث ان جميع المعلومات والاجراءات اللازمة للاستثمار اصبحت في يد جهة واحدة وهي الوكالة العامة للاستثمارات وادارة المشاريع الى جانب التسهيلات التي تقدمها السفارة لكل الراغبين في الاستثمار في اوكرانيا. وكشف تولقاتش في حوار خاص مع «الأنباء»عن بحث اوكرانيا عن بدائل للغاز الروسي رافضا تسمية أزمة الغاز بين البلدين بالأزمة او بالصراع، مشيرا الى ان هذه العلاقات الطبيعية بين البائع والمشتري، مبينا انه كما اوروبا تبحث عن مصادر مختلفة للغاز وكذلك روسيا تبحث عن طرق مختلفة لمرور الغاز بعيدا عن اوركرانيا كذلك بلاده تفكر في ايجاد بدائل عن الغاز الروسي من مناطق مختلفة مثل اذربيجان والقوقاز الجنوبي وحتى من المنطقة الخليجية على حد قوله. وشاطر تولقاتش القلق الخليجي من النووي الايراني وقال «لا توجد دولة تشعر بخطورة المنشآت النووية اكثر من اوكرانيا» وذلك في اشارة لحادثة محطة تشرنوبل النووية الشهيرة.. وهذه تفاصيل اللقاء:

 

هلا أطلعتنا على طبيعة التعاون الاقتصادي بين الكويت واوكرانيا؟

 ٭ يوجد الكثير من مجالات التعاون الاقتصادي بين البلدين ومن ابرز الأمثلة التعاون مع شركة كويت انرجي حيث تقوم بتطوير حقل الغاز ونحن سنواصل هذا التعاون معها وسنحرز نجاحا كبيرا وايضا أود ان أشير الى مسألة الأراضي الاوكرانية حيث طلبنا من الشركات القانونية الاوكرانية تزويدنا بمعلومات كاملة عن الجوانب القانونية المتعلقة بامكانية شراء واستخدام الاراضي الاوكرانية خصوصا من قبل الأجانب لانه لدينا الكثير من الأراضي والتربة الخصبة لدينا تفوق نسبة الـ 40% من اجمالي هذه التربة في العالم كله وبالتالي نحن نحتاج الى تطويرها لجذب الاستثمارات الكويتية كأحد المقترحات للمستثمرين ورجال الأعمال الكويتيين.

 

ما حجم الاستثمار الكويتي في بلادكم وماذا عن الاستثمار الاوكراني في الكويت؟

 ٭ نحن نرحب ترحيبا بالغا بالاستثمارات الأجنبية والكويتية ويوجد لدينا الوكالة العامة للاستثمارات وادارة المشاريع الوطنية لأوكرانيا وكان هناك وفد كبير من الوكالة جاء الى الكويت في اطار جولة ترويجية وتم خلال هذه الزيارة عرض المشاريع الوطنية الكبرى وبالتأكيد نحن مهتمون بجذب الاستثمارات في المشاريع الأخرى ونحن نرى ضرورة التعاون لتحقيق المنفعة المتبادلة. لدينا الكثير من الفرص الاستثمارية التي نقدمها للكويت وهي بالاضافة الى مجال الصناعة لدينا مجالات اخرى في الطب الزراعة والسياحة.

 

ما التسهيلات التي تقدمونها للمستثمرين الكويتيين؟

٭ قبل كل شيء نحن نعمل على تحسين القاعدة القانونية حتى تكون كل القوانين والتشريعات مناسبة للمستثمرين ونحن على وشك انتهاء الاستعدادات لبطولة اوروبا لكرة القدم التي ستتم في يونيو المقبل وخلال الاستعدادات تم بناء الكثير من الجسور والفنادق والطرق والبنية التحتية والشركات التي شاركت في تنفيذ هذه المشاريع اعفيت من الضرائب لمدة معينة كما ان ابرز ما قمنا به مؤخرا هو دمج كل الأمور المتعلقة بالمستثمرين في جهاز واحد حيث في السابق كان على المستثمر ان يقوم بزيارة جهات مختلفة للحصول على المعلومات والأوراق اللازمة للقيام بأي مشروع في اوكرانيا ولكن اليوم جميع المعلومات والاوراق اللازمة يقدمها لجهاز واحد هي الوكالة العامة للاستثمارات وتجدر الاشارة الى انه في السفارة توجد لدينا المعلومات الموحدة عن آلية العمل والاستثمار في اوكرانيا كما يوجد لدينا الديبلوماسيون كالمستشار التجاري لشرح جميع الاجراءات اللازمة للمستثمرين في اوكرانيا. ولابد ان اشير الى ان عملية الاستثمار لا تعني فقط توقيع الاتفاقيات وإيداع الأموال ولكن يجب ان تتوافر كل التشريعات القانونية والمعلومات الكاملة عن البلد للمستثمر والمشاريع التي يود الاستثمار فيها وان يكون لديه الثقة بالشركاء في اوكرانيا، لذلك عندما نود جذب الاستثمارات الينا يجب ألا نترك الأمر وكأنه طبيعي وانما يجب ان نفتح اوكرانيا امام المجتمع الكويتي حتى تكون لديه كل المعلومات حول اوكرانيا ويجب تعريف رجال الأعمال الكويتيين برجال الأعمال الأوكرانيين فتوفير ذلك يجذب الاستثمار بشكل اكبر ومنتظم ومستمر. لذلك في هذا السياق اود ان اشدد على اهمية المجال السياحي ونحن نعلم ان كثير من السياح الكويتيين هم من رجال الأعمال لذلك نهدف لتشجيع السياحة حتى يطلع المجتمع الكويتي على اوكرانيا بنفسه. أما بخصوص حجم الاستثمارات فهي وصلت لنحو مليون دولار كاستثمارات مباشرة ونحو 100 مليون دولار استثمارات غير مباشرة ولكن بالنسبة لاوكرانيا كدولة لديها 45 مليون نسمة وقدرة الكويت المالية حتى لو كانت الأرقام عالية فإنها لا تناسب مستوى وقدرة البلدين. ولابد ان اشير الى انه للأسف في الآونة الاخيرة ونتيجة للأزمة المالية الاقتصادية ولأسباب موضوعية تم انخفاض التبادل التجاري بشكل ملموس، احد أسباب ذلك انقطاع الاتصالات المباشرة بين البنوك الكويتية ـ الاوكرانية وهذا يحول دون تحويل رجال الأعمال الأموال من الكويت الى اوكرانيا والعكس لذلك قبل كل شيء عندما نتكلم عن الاستثمارات يجب انفتاح الدولة وزيادة التبادل التجاري ودخول المنتجات الأوكرانية الى الكويت حتى يتعرف المشتري على طبيعة هذه المشتريات والقدرات الإنتاجية في اوكرانيا وعندما يعلم ستتضح لديه الرغبة في الاستثمار في هذه المجالات.

 

هل من مشاريع جديدة او خطط مستقبلية لتحسين مستوى التبادل التجاري والاستثمار بين البلدين؟

٭ يوجد لدينا الكثير من الأمور التي ستسمح لنا برفع التبادل التجاري ونقوم بكثير من الخطوات في هذه السنة، مثلا نخطط لكثير من الزيارات ليس فقط من الاجهزة المركزية وانما ايضا من الأقاليم من رجال الأعمال والشركات التي تمثل الأقاليم الاوكرانية لأن معظم المصانع والشركات موجودة في تلك الأماكن.

 

هل ستكون هناك زيارات سياسية؟

٭ نحن وجهنا دعوة منذ مدة لصاحب السمو الأمير وسمو رئيس الوزراء واكد وزير الخارجية السابق نية سموه ورئيس الوزراء على الزيارة ونعمل من اجل تحقيق الدعوة في هذا الاتجاه. وكالعادة يجب ان تكون البرامج للزيارات حافلة ونحن نستعد لمشاريع اتفاقات ثنائية بحيث يتم التوقيع عليها خلال الزيارات بعد مناقشتها والاستعداد لها فنحن لدينا الكثير من المشاريع تنظر اليها بلدانا وتتعلق بالمجالات الزراعية والطبية والتعليمية وغيرها.

 

كيف تنظرون الى الحراك السياسي الكويتي ونتائج الانتخابات البرلمانية؟

٭ الأجواء التي تميزت بها الانتخابات الكويتية أجواء ديموقراطية هادئة مرت دون اي مشاكل وهذا اهم شيء حيث اتيح للشعب الكويتي فرصة للإدلاء بصوته بشكل حر لأن من مبادئ الاستقرار ان يشعر الشعب بأنه يدلي برأيه فإذا لم يشعر بذلك يتم عدم الاستقرار، اما نتائج الانتخابات فإذا كان يرى الشعب ان من أوصلهم الى مجلس الأمة خير من سيمثله فهذا قراره والجميع يحترم الارادة الشعبية.

 

إذا انتقلنا للعلاقات الاوكرانية ـ الروسية وبروز ملف مهم يدخل في صلب العلاقات بين البلدين فبعد الإعلان الأوكراني عن تخفيض استخدام الغاز الروسي هل بإمكاننا القول ان أزمة غاز جديده في الأفق بين اوكرانيا وروسيا؟

٭ لا أريد ان أقول انها أزمة او صراع ولكل دولة مصالحها الخاصة واليوم أعلنت اوروبا انها ستفعل كل ما بوسعها لتنويع مصادر إمداد الغاز وكذلك روسيا تبذل قصارى جهدها لتنويع الغاز ليس عبر أراضي اوكرانيا وانما عبر الأراضي الأخرى حيث يوجد تيار جنوبي لا يعبر الأراضي الأوكرانية لا نختلف بذلك ونحن بدورنا نعمل لإيجاد طرق وسبل تنويع مصادر الغاز ولذلك نبحث عن المصادر المختلفة لإمداد الغاز لكي نحصل عليه من البلدان المختلفة مثل اذربيجان وبلدان القوقاز الجنوبي ومن آسيا الوسطى وايضا لا أود ان اتجنب امكانية تصدير الغاز حتى من بلدان الخليج وأشير الى انه خلال الجولة الترويجية للوفد الاوكراني الى الكويت تم عرض احد المشاريع الوطنية بناء محطة لاستخدام الغاز المسال وكذلك يوجد لدى اوكرانيا الغاز الخاص وبإمكاننا القول ان لدينا خبراء وشركات تتمتع بخبرة كبيرة في مجال تنقيب واستخراج الغاز ولكن في ظروف صعبة.

 

البحث عن بدائل ألا يعني ان الأزمة عميقة مع روسيا خصوصا ان حكومتكم السابقة وقعت اتفاقيات يجب ان تلتزموا بها؟

٭ بالنسبة الى هذه الاتفاقية هي سارية المفعول ويجب الالتزام بها في الوقت الحالي ولكن بالنسبة للعلاقات الاوكرانية مع روسيا لا تفسر على أساس الصراع في مجال الغاز وانما هذه هي طبيعة العلاقات بين البائع والمشتري ونحن يوجد لدينا العلاقات ليس على مستوى الحكومة فقط انما بين الشعبين.

 

تتهمكم روسيا بسرقة الغاز المصدر الى اوروبا كيف تردون على ذلك؟

٭ يوجد اتفاقية بين اوكرانيا وروسيا بشأن شراء الغاز وفي هذه الفترة تم ازدياد الطب الأوروبي على الغاز وبالتالي يجب على روسيا انتاج زيادة إمداد الغاز من اجل تغطية الطلب المتزايد من قبل الدول الاوروبية. واشير هنا الى ان كثيرا من المحللين الأوكرانيين يرون ان شكاوى روسيا عن سرقة الغاز من قبلنا تتعلق بعدم وجود القدرة الروسية على تلبية الطلب الأوروبي وعلى زيادة امداد الكمية المطلوبة الى اروربا ولذلك تحمل روسيا اوكرانيا هذا الأمر في حين انها هي من تتخلف عن تلبية احتياجات اوروبا كما ان اوكرانيا خلال فترة الصيف تقوم بتخزين الغاز تحت الأرض وبالتالي فنحن قادرون على تعويض الطلب المتزايد من خلال المخازن الموجودة لدينا تحت الأرض.

 

هناك من يقول ان القرار الأوكراني يحكمه إما روسيا او الولايات المتحدة الأميركية وهذا ما يبرز خلال فترة الانتخابات الرئاسية؟

٭ ربما هذا ينحدر من تاريخ اوكرانيا لأنها تقع على ملتقى تقاطع بين اوروبا وروسيا وبالتالي يوجد مناطق فيها موالية لروسيا واخرى للغرب ولكن من اولويات السياسة الخارجية الاوكرانية هي التكامل والانضمام للاتحاد الاوروبي واغلبية المواطنين الاوكران يدعمون ذلك التكامل وربما بعض السياسيين خلال الانتخابات يلعبون على هذا الامر ويستخدمون هذا الاختلاف حسب المصالح.

 

لماذا حتى الآن لم تنضموا للاتحاد الاوروبي؟ وما العراقيل؟ وما مطالبهم؟

٭ يجب الإشارة الى ان الاتحاد الأوروبي يعيش الآن ظروفا صعبة حيث الأزمة الاقتصادية ويهمه قبل كل شيء حسم المشاكل الداخلية وليس لديه الرغبة في التوسيع خصوصا في السنوات القليلة المقبلة اما بالنسبة للانضمام فنحن يجب ان نجهز جميع القوانين الاوكرانية حتى تكون قريبة من القوانين الاوروبية وبالتالي فإن هذه الأمور الفنية يجب تسويتها وبالفعل نحن قمنا خلال السنتين الاخيرتين بخطوات كبيرة في هذا الصدد ولكن يوجد بعض النقاط القانونية التي نلتزم بها ونحن نفسرها بطريقة واوروبا تفسرها بطريقة اخرى ولكن من خلال المناقشات يتم التوضيح والاتفاق على امر واحد يرضي الطرفين. وكذلك في هذا الإطار اشير ايضا الى إلغاء التأشيرات بين اوكرانيا وأوروبا وهذا يشترط حل الكثير من المسائل الثنائية والداخلية مثلا يجب توقيع اتفاقيات مع البلدان حول سبل التعامل مع المسافرين الذين يدخلون الحدود بصورة غير قانونية وفي النهاية نحن الآن على وشك توقيع اتفاقية لإنشاء منطقة التجارة الحرة مع اوروبا بالأحرف الأولى حيث انتهينا من كل المسائل الفنية.

 

ولكن هناك مسؤولون من الاتحاد الأوروبي حذروا مؤخرا اوكرانيا من عدم التوقيع على اي اتفاقيات اذا مضيتم في محاكمة رئيسة الوزراء السابقة فهل تعتقدون ان هذه المحاكمة ستؤثر سلبا على مساعيكم للانضمام الى الاتحاد؟

٭ يوجد مبدأ عام ان من ارتكب جريمة يجب ان يعاقب فهي وقعت اتفاقية مع روسيا واوكرانيا الآن تدفع ثمن الغاز بسعر اعلى مما نراه مناسبا وبالتالي كدست نفقات كبيرة علينا، الأمر الآخر ان من يمارس السياسة دائما من الممكن يتعرض للضغوط السياسية وبالتالي يجب احراز التفاهم في هذه المسألة ويجب ان يكون التفاهم الكامل سواء بين أوكرانيا واوروبا أو أوكرانيا والعالم الان لدينا من جانب التعليقات السياسية ولدينا حكم القضاء ونحن نعتقد انه يجب ان يكون القضاء مستقلا وان نحترم قرارات المحكمة نحن لا نود اقناع اوروبا في مسالة المحاكمة يوجد لدينا قرار المحكمة والأدلة المختلفة والمتوافرة على ذنبها ولكن يبدو ان اروربا تسمع لصوت المعارضة فقط ولكن يجب ايضا ان يسمعوا لصوت الحكومة ورئاسة الدولة وان يسوى القرار النهائي بشكل موضوعي. فأوكرانيا لاسيما خلال السنوات الاخيرة كانت تعيش وراء الأستار الحديدية والانفتاح لاوروبا هو مسعانا في الفترة المقبلة.

موقف متوازن

حول الدور الأوكراني في الشرق الأوسط قال السفير تولقاتش ان اوكرانيا تتخذ موقفا متوازنا خصوصا في النزاعات في الشرق الأوسط وشمال افريقيا ونحن نؤيد اتخاذ كل القرارات ضمن هيئة الأمم المتحدة ومجلس الأمن وبالنسبة للمسألة السورية نؤكد حسمها وحلها في اقرب وقت ممكن حتى لا يكون هناك المزيد من الضحايا الإنسانية كما اننا نؤيد اي عقوبات من قبل الأمم المتحدة ولكن على أساس انها لا تدمر نظام الأمن العالمي.

 

إلى أي مدى تؤيدون القلق الخليجي من الملف النووي الايراني؟

٭ نحن نؤكد قلق ليس الخليج فقط وكل بلدان العالم حول اي خطورة متعلقة بالمنشآت النووية لاسيما ان التجربة النووية الاوكرانية مثال حيث كنا ضحية عدم المسؤولية من قبل البعض حول استخدام المنشآت النووية في تشرنوبيل فلا يوجد دولة تشعر بالخطورة من المنشات النووية كما نشعر نحن.

 

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...