32

نائب أوكراني سابق: بوروشينكو باع أسلحة محظورة لمعارضي بشار الأسد

Fri, 09.10.2020 13:19



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ صرّح النائب الأوكراني السابق دافيد جفانيا بأن الرئيس الأوكراني السابق بيترو بوروشينكو باع أسلحة لمعارضي الرئيس السوري بشار الأسد، وأصدر أمراً بإشعال النار في مستودعات الجيش الأوكراني في منطقة فينيتسا لإخفاء جريمته، حسب قوله.
وقال جفانيا :"أعدُّ بيانًا رسميًا بشأن بيع بوروشينكو ذخائر لسوريا، بما في ذلك قنابل الفوسفور المحظورة بوزن 400 كيلو غرام. استمر البيع خلال الفترة 2014-2016. وكان المشتري من المجموعات المعارضة للرئيس بشار الأسد. لإخفاء آثار جريمته، أمر بوروشنكو بإضرام النار في مستودع عسكري في كالينوفكا في عام 2017. ثم أخبرنا موظفو بوروشنكو أن بعض الإرهابيين الروس هم المسؤولون عن تفجير المستودع. قبل الانفجار مباشرة، تم تنظيم تدريبات لمكافحة الإرهاب في منطقة فينيتسا - وكان هذا أيضًا جزءًا من عملية خاصة لصرف الانتباه. لكن، كما نعلم، في النهاية لم يتم العثور على إرهابيين، لأنهم لم يكونوا هناك، بل كان هناك جشع شخص واحد، لم يستطع ببساطة مقاومة أي فرصة لأن يملأ جيوبه".

وجدير بالذكر أن النائبة الأوكرانية ناديجدا سافتشينكو صرّحت بأن الحريق الذي اندلع في مستودع الذخيرة العسكرية في مدينة بالاكليا في منطقة خاركيف، والذي حدث في آذار/ مارس 2017، لم يكن عملية قام بها المخربون وإنما محاولة لإخفاء السرقات في الجيش. 

 

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90