32

موعظة الشيخ حسام حلواني ببلوغ شهر رمضان المبارك

Fri, 04.07.2014 11:31



الحمد لله الذي أكرمنا بشهر رمضان الذي أنزل فيه القرءان ، وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى اله الاطهار وصحابته الابرار

ان شهر مضان مضمار السابقين وغنيمة الصائمين ، فيه تُضاعف الاعمال وتُحط الاوزار الثقال ، وهو مصباح الشهور فبلوغ رمضان نعمة كبيرة على من بلغه ، وقام بحقه بالرجوع الى ربه من معصيته الى طاعته ومن الغفلة عنه الى ذكره ، ومن البُعد عنه الى الانابة اليه .

 ان لشهر رمضان فضائل لا تُحصى ويكفي فيه شرفا وفضلا ءايات في محكم التنزيل تُقرأ وتُتلى واحاديث تُروى .

انه شهر اشتهرت بفضله الاخبار وتواترت فيه الاثار ففي الصحيحين ان النبي صلى الله عليه وسلم قال : (اذا جاء رمضان فتحت ابواب الجنة وغلقت ابواب النار وصفدت الشياطين )

 فكان النبي صلى الله عليه وسلم يبشر اصحابه بقدوم رمضان فيقول لهم : (قد جاءكم شهر رمضان شهر مبارك كتب الله عليكم صيامه فيه تفتح ابواب الجنان وتغلق فيه ابواب الجحيم وتُغلّ فيه الشياطين فيه ليلة خير من الف شهر من حُرم خيرها فقد حُرم )

وللناس في ما يعشقون مذاهب ، وبعض الناس عشقهم مواسم الطاعات وهؤلاء هم من يستقبلون رمضان استقبالا خاصا فهم يعلمون انه حبيب مفارق فما تكاد مصاحفهم تفارق ايديهم يسألون الله من فضله عند ءاية رحمة ويستعيذون من عذابه عند ءاية وعيد ويسبحون ربهم في كل حين ولا يسأمون .

رمضان شهر الجود فقد كان حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم اجود الناس وكان اجود ما يكون في رمضان لذا نرى احباب الرسول ينفقون ويجودون في هذا الشهر الكريم واذا رأيت بذلهم وعطاءهم

تذكرت قول الله تعالى : (انما نُطعمكم لوجه الله لا نريد منكم جزاء ولا شكورا )

ان شهر رمضان مدرسة عملية ينخرط في صفوفها المؤمنون ليتعلموا من خلالها ما يؤهلهم الى المراتب العالية عند الله ويثأروا من عدوهم المتربص بهم كل شر الا وهو ابليس اللعين ففي هذه المدرسة الرمضانية يتربى الصائم على امساك لسانه ولجمه عن كل ما من شأنه ان يؤدي به الى الخسارة في الدنيا والاخرة

ففي هذه المدرسة يتربى الصائم على مكارم الاخلاق ويخرج بتمامه بكنوز تكون له زادا نافعا ، فالصيام تربية عملية على الاخلاص والاحسان والصدق والصبر والحلم والتواضع والحياء والزهد والقناعة والتسامح والامانة وحسن المعاملة وغيرها من محاسن الاخلاق التي جاء بها الاسلام وحث عليها ورغب بها الرسول عليه الصلاة والسلام . فرمضان يُطهر النفوس من رذائل الاخلاق كالشّح والكبر والبخل والحسد والرياء.

 فالصيام دافع لنا للسعي الحثيث لسد حاجات الفقراء والمساكين واهل الفاقة والعمل على تحسس معاناتهم ومشاركتهم في حلها .

رمضان مدرسة لاصلاح ذات البين والتغلب على الخصومات والمشاحنات بين اهل الايمان ، وموسم لصلة الارحام وتعميق الاخاء بين الاخوة والاحباب والخروج منه بعلاقات اجتماعية اكثر متانة و وثوقا .

يا احباب الحبيب محمد ،

اسمعوا وعوا قول النبي عليه الصلاة والسلام :( عجبت لطالب الدنيا والموت يطلبه ، وعجبت لغافل وليس بمغفول عنه ، وعجبت لضاحك ملئ فيه ولا يدري ارُضي عنه ام سُخط )

وتدبروا قوله عليه الصلاة والسلام :( يقول ابن ءادم : مالي مالي ، فيقال له : وهل لك يا ابن ءادم من مالك الا ما أكلت فافنيت او لبست فأبليت او تصدقت فأمضيت )

أللهم اننا نسألك ان تحفظنا من الفتن وان تقيض لهذه الأمة عزاً ومجداً وسؤدداً

أللهم فرج كربات المؤمنين وارحمنا برحمتك يا أرحم الراحمين

أللهم تقبل منا الصيام والقيام وصالح الاعمال

وءاخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار