32

جثامين الطلبة الثلاث تُغادر أوكرانيا لمثواها الأخير في سوريا والعراق

Fri, 16.02.2018 21:21



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ غادر جُثماني الطالبين العراقيين أحمد وعبد الرحمن الأراضي الأوكرانية الأمس الخميس 15 شباط/ فبراير الجاري، وغادر جثمان الطالب السوري محمد اليوم الجمعة 16 شباط/ فبراير الجاري، متوجهين الى مثواهم الأخير في سوريا والعراق بعد أن لقوا حتفهم جراء حادث سير وقع بأحد شوارع مركز مدينة أوجغورود غربي أوكرانيا الأثنين الماضي.

فقد غادر جثمان الطالب العراقي أحمد محمد عباس بيضان من مواليد محافظة بغداد عام 1989 وجثمان الطالب العراقي عبد الرحمن عمر حطاب الدكو من مواليد نينوى عام 1990 من مطار بوريسبيل الدولي على متن الخطوط القطرية المتوجهة الى مثواهم الأخير في العراق.

أما الطالب السوري محمد مطر مواليد 1994 فقد غادر جثمانه عبر مطار جولياني بالعاصمة كييف الى لبنان ومن ثم الى مثواه الأخير في سوريا.

ووفقا لمصادر فان الطالب العراقي أحمد الجمالي الذي أصيب بجروح خطيرة، افاد بان سبب الحادث الأليم كان بسبب الاصصدام بشجرة على حافة الطريق عند محاولتهم التجاوز عن سيارة أخرى بسرعة كبيرة.

هذا وقد رافق الطلبة الى المطار بعض ابناء الجالية العراقية والعربية وتمت تلاوة القرآن الكريم على أرواحهم وفق الشعائر الاسلامية السمحة.

هذا الخبر باللغة الروسية

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار