32

د. المتربيعي: زيارة الوفد الأوكراني الى البرازيل تركت أثراً تاريخياً بالتعاون العلمي والتعليمي بين البلدين

Mon, 30.04.2018 05:39



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ اختتم وفد أوكراني رفيع المستوى زيارته الرسمية للبرازيل، حيث شارك بأعمال مؤتمر التعليم العالي الدولي "فاوباي" FAUBAI في مدينة ريو دي جانيرو إلى جانب أكثر من 740 مشاركاً من 28 دولة، وكذلك شارك الوفد بالمعرض الدولي للتعليم العالي "يورو-بوس" بمدينتي ريو دي جانيرو وساو باولو، حيث شاركت أوكرانيا بوفد تعليمي من محافظة دنيبرو برفقة مسؤولين رفيعي المستوى

وعلى هامش المؤتمر، تمكنت "أوكرانيا بالعربية"، من إجراء لقاء صحافي مع د. أشرف المتربيعي، رئيس شركة "سفيت أوسفيتي" للخدمات الجامعية في أوكرانيا التي كانت المؤسسة الداعمة لزيارة الوفد.

ما هي الدوافع والأهداف التي دفعتكم إلى رعاية هذه الزيارة؟

في البداية أتوجه لصحيفة "أوكرانيا بالعربية" بالشكر الجزيل على هذا اللقاء والدور الإعلامي الهام الذي تعلبه دوماً في تعزيز العلاقات الأوكرانية - العربية والدولية على حد سواء. بخصوص زيارة البرازيل، كان  أ الانتماء الوطني لأوكرانيا هو ما دفعنا من أجل تطوير العلاقات التعليمية والعلمية والبحثية بين أوكرانيا والبرازيل، وفتح أسواق جديدة للتعليم الأوكراني في أميريكا اللاتينية، حيث جاءت الزيارة نتيجة دراسة وتشاور مع القنصل الفخري البرازيلي، السيد أوليغ فاسيلينكو، بعد أن تبين لنا بأن عدد الطلاب البرازيليين كبير جداً، والقدرة الاستيعابية المحلية في البرازيل غير كافية لتلبية الاحتياجات، فقد أشارت البيانات بأن البرازيل توفد قرابة 750 ألف طالب للخارج سنوياً، فحرصاً منّا على دور أوكرانيا في كل محفل رأينا ضرورة هذه الزيارة.

ما هي طبيعة الوفد والشخصيات المشاركة به؟

لقد كان وفداً رفيع المستوى ضمّ نائب وزير التعليم العالي، السيد رومان هريبا، والسيد غليب بريغونوف، رئيس مجلس بلدية مدينة دنيبرو، و كذلك السيدة يلينا شابوفالوفا، رئيسة المركز الأوكراني الدولي للتعليم العالي، وسعادة القنصل الفخري للبرازيل السيد أوليغ فاسيلينكو. كما ضمّ الوفد النائب البرلماني تاراس كريمين، رئيس اللجنة المعنية بشؤون التعليم العالي لدى البرلمان الأوكراني، وقداسة الأب سيميون، مطران الكنيسة الأوكرانية لدى محافظة دنيبروبيتروفيسك، وعدداً من المشاركين الكرام، إلى جانب كوكبة من العلماء وعمداء الجامعات الأوكرانية. وانضم إلينا فور وصولنا سعادة السفير الأوكراني لدى البرازيل، السيد روستيسلاف ترونينيكو، الذي كان في استقبالنا في ريو دي جانيرو، وظل برفقتنا طيلة فترة الزيارة، ليكون وفدنا من أقوى الوفود الدولية المشاركة هذا العام في البرازيل، إن لم يكن أقواها.

 

هل ضم الوفد ممثلي الدبلوماسية الشعبية؟

نعم، لقد حرصنا على أن يمثل الوفد نسيج المجتمع الأوكراني، فإضافة إلى الشخصيات الرسمية والتعليمية، ضمّ الوفد د. وليد عطية، رئيس الجالية المصرية في أوكرانيا، الأستاذ الجامعي في جامعة العلوم الإنسانية بمدينة أوديسا، إلى جانب الدكتور أمير حسين، رئيس الجالية السودانية في أوكرانيا، رئيس اتحاد الخريجين بجامعة بولتافا، والدكتور محمد فرج الله، رئيس تحرير "أوكرانيا بالعربية" الراعية الإعلامية للوفد.

ولاقى هذا التنوع إعجاب واستحسان الطرف المستضيف، كما وعكس الصورة الإيجابية للتعايش بين مختلف نسيج المجتمع الاوكراني، حيث أشاد بذلك سعادة السفير ترونينيكو الذي قدم ممثلي الدبلوماسية الشعبية للطرف البرازيلي، كنموذجٍ حيٍّ للنجاح الذي وصل إليه خريجو الجامعات الأوكرانية من مختلف التخصصات.

 

ما هي الجامعات التي قمتم بزيارتها؟

لقد قمنا بالعديد من الزيارات للجامعات والمعاهد البرازيلية، ولعل أهم هذه الزيارات زيارة الجامعة الفيدرالية في ريو دي جانيرو، حيث كان في استقبالنا عميد الجامعة وكوكبة من العلماء البرازيليين الذين أطلعونا على أهم التخصصات التي تُدرّسها الجامعة، والمكانة المرموقة التي تتميز بها في القارة اللاتينية. كما فُتحت قنوات المعرفة والتواصل بيننا وأطلع كل منا الآخر على قدراته التعليمية.

وشهد اللقاء كلمة لنائب الوزير رومان هريبا وتبادلاً للهدايا الرسمية، إضافة إلى كلمات ممثلي الوفد الأوكراني سواء المركز التعليمي أو ممثلي الجامعات، ثم جرى لقاء رسمي رفيع المستوى على هامش الزيارة.

وفي مدينة ريو دي جانيرو أجرينا كذلك زيارة لمركز البحوث العليمة "تكنولوجيكو يو جي إف آر"، حيث استعرض سعادة السفير الأوكراني روستيسلاف ترونينكو من خلال كلمته قدرات وطاقات المؤسسات التعليمية المُمثَّلة في الوفد خاصةً، وفي أوكرانيا عموماً، وبدوري (الدكتور أشرف المتربيعي) قدّمت مقترحاً للتبادل الطلابي والعلمي، الأمر الذي قوبل إيجابيا، وسنواصل البحث فيه من أجل تفعيله.

وفي مدينة سان باولو قمنا بزيارة رسمية إلى جامعة "يو إن آي إس بي"، حيث جرت استضافتنا في يوم عطلة رسمية، الأمر الذي يدل على الاهتمام الكبير للبرازيليين بالوفد الأوكراني.

وفي مدينة كوريتيبا - التي تحتضن أكبر تجمع للجالية الأوكرانية في البرازيل، ويتجاوز تعدادها نصف المليون مواطن- زرنا معهد العلوم الإنسانية الذي يُدار بأيدي علماء وأساتذة من أبناء الجالية الأوكرانية في البلاد، وجرى إطلاعنا على ما حققه الوجود الأوكراني لأكثر من قرن من الزمان في البرازيل.

 

هل جرت لقاءات إضافية؟

نعم أجرينا عدة لقاءات رسمية مع ممثلي الدولة البرازيلية، ولعل أهمها لقاء حاكمة ولاية بارانا، السيدة "سيدا بورغيتي"، برفقة سعادة السفير روستيسلاف ترونينكو، والقنصل الفخري أوليغ فاسيلينكو، والسيد غليب بريغونوف، رئيس مجلس بلدية مدينة دنيبرو، حيث جرى التوصل إلى تفاهمات حول العديد من القضايا بين البلدين. ومن طرف "سفيت أوسفيتي" تم الإعلان عن استعدادنا لاستقبال خمسة طلاب برازيليين من أصول أوكرانية للدراسة في أوكرانيا مجاناً كبادرة حسن التعاون في المجال التعليمي بين البلدين.

 

ماذا عن المشاركة بالمعارض الدولية؟

شارك الوفد الأوكراني بعدد من المعارض والمؤتمرات العلمية، فقد شاركنا في مدينة ريو دي جانيرو بمعرض "فاوبي" الدولي، حيث أُطلعنا من خلاله على فلسفة التعليم العالي بعيون اجنبية، واكتسبنا منه العديد من الخبرات، واقمنا عبره قنوات التواصل الرسمية وغير الرسمية مع المشاركين.

كما وشاركنا بجناح التعليم في أوكرانيا في معرض "اكسبويوروبوس" إلى جانب كبرى الدول الأوربية وكندا والولايات المتحدة الأمريكية في كلا المدينتين، ريو دي جانيرو وساو باولو، حيث استعرض الوفد القدرة الأوكرانية الهائلة للتعليم العالي بشتى التخصصات مثل الطب والهندسة والعلوم الإنسانية والإدارة والبحث العلمي وغيرها.

وعلى هوامش تلك المؤتمرات، تَقدّم نائب الوزير، رومان هريبا، والسيد غليب بريغونوف، والسفير الأوكراني برفقة السيدة شابوفالوفا، بعرض تقديمي خاص حول أوكرانيا. وفي جميع مراحل المَعارض شاركت الجامعات الأوكرانية باللقاء بالطلبة وأولياء الأمور وممثلي الجامعات الأخرى، فقد كان الجناح الأوكراني في كل هذه المدن من أكثر الاجنحة التعليمة جذباً واهتماماً من قبل روّاد المعرض.

 

هل جرى خلال الزيارة توقيع اتفاقيات أو برتوكولات؟

نعم، خلال اللقاء الذي جمعنا بحاكمة ولاية بارانا، السيدة "سيدا بورغيتي"، توصل السيد غليب بريغونوف، رئيس مجلس بلدية مدينة دنيبرو، إلى تفاهمات حول توريد أوكرانيا للمعدّات الطبية إلى البرازيل، والأدوية والتعاون الثقافي والتعليمي وغيرها من الجوانب.

كما واستقبلت الغرفة التجارية البرازليلية عدداً من رجال الأعمال الأوكران، برعاية السفير الأوكراني، حيث توصل الطرفان إلى نقاط تقاطع هامة. وأعتقد أن الجهات الرسمية الأوكرانية ستعلن عن ذلك في موعده.

 

هل حققت الزيارة الأهداف المرجوة؟

بالتأكيد حققنا الكثير من الأهداف، ولعلّ أهمها أننا وقفنا على ضرورة الاستمرار بالعمل في هذا الاتجاه، والمزيد من الدراسة للسوق البرازيلي، وفتح المزيد من قنوات التواصل.

ومن المبكر الحديث الآن عن جني ثمار هذه الزيارة، حيث تأتي النتائج تباعاً مع مرور الزمن والمتابعة المستمرة، ولكنني واثق بأن حضور أوكرانيا في هذه المحافل الدولية كان له صدى هاماً، وتركت المشاركة بصمة أوكرانية إيجابية في البرازيل.

كما تم التوصل إلى اتفاقات مبدئية وتفاهمات لإبرام العديد من البروتوكولات للتعاون في مجال التعليم العالي، وسنبلغكم لاحقاً بها فور إبرامها.

 

حدثونا عن شركة "سفيت اوسفيتي" الداعمة للزيارة؟

تأسست الشركة عام 2004 في مدينة دنيبرو، وأصبحت أحد أهم وأكبر الشركات التعليمية في أوكرانيا، ولها فروع تمتد إلى جميع المدن والمقاطعات.

وتتميز شركتنا عن غيرها بالعديد من الميزات؛ فهي ترعى النشاطات الطلابية المختلفة ومتابعة الاهتمام بالطالب إلى حين تخرجه، وعودته سالماً إلى وطنه، فضلاً عن النشاطات الثقافية والرياضية والفنية للارتقاء بمستوى الطالب الاجتماعي إلى جانب المستوى التعليمي. وشعارنا كان وما يزال "الصدق والأمانة، والحرص على بلوغ الطالب لأهدافه التعليمية".

إلى من تتوجهون بالشكر في ختام زيارتكم؟

 أتوجه بالشكر الجزيل للدبلوماسية الأوكرانية في البرازيل، وخصوصاً سعادة السفير، روستيسلاف ترونينكو، الذي بذل جهوداً جبارة بمرافقته المستمرة للوفد لجميع المدن، حيث كان له دور كبير في نجاح جميع اللقاءات والزيارات، وذلّل لنا جميع العقبات في هذه الزيارة.

وأخص بالشكر كذلك: نائب وزير التعليم العالي السيد رومان هريبا، والسيد غليب بريغونوف رئيس مجلس بلدية مدينة دنيبرو، والسيدة يلينا شابوفالوفا رئيسة المركز الأوكراني الدولي للتعليم العالي، وسعادة القنصل الفخري البرازيلي السيد أوليغ فاسيلينكو، والنائب البرلماني تاراس كريمين، رئيس اللجنة المعنية بشؤون التعليم العالي لدى البرلمان الأوكراني، وقداسة الأب سيميون، مطران الكنيسة الأوكرانية لدى مقاطعة دنيبروبيتروفيسك. كما أودّ أن أشكر جميع أعضاء الوفد كلٌ باسمه وصفته على المشاركة في هذه الزيارة، حيث كانوا خير ممثلين لمؤسساتهم ولوطننا الحبيب أوكرانيا.

 

حاوره الدكتور محمد فرج الله رئيس تحرير "أوكرانية بالعربية"

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار