32

أوكرانيا تشهد مؤتمراً صحافياً بمناسبة الإعلان الرسمي عن صدور مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي"

Thu, 27.09.2018 03:55



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ شهدت قاعة المؤتمرات في وكالة "إنترفاكس" الأوكرانية مؤتمراً صحافياً بمناسبة صدور العدد الأول من مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي" الصادر عن مؤسسة "أوكرانيا بالعربية" الإعلامية وغرفة التجارة الدولية الأوكرانية، بدعم من مؤسسات رسمية وشركات كبرى.

شارك في المؤتمر كل من: مدير قسم التعاون الدولي والتكامل الأوروبي لدى وزارة التنمية الاقتصادية والتجارة الأوكرانية، أوليكسي روجكوف، والسيد إيهور هريس نائب رئيس غرفة التجارة الدولية في أوكرانيا، والسيد دميتري فلاسوف نائب المدير العام لمصرف "أوكرإكسيم بنك"، الراعي الرسمي لإصدار العدد الأول من مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي"، ورئيس تحرير مجلة "أوكرانيا بالعربية-الاقتصادي".

في مستهل المؤتمر الصحافي، قام نائب رئيس غرفة التجارة الدولية في أوكرانيا، إيهور هريس، بتكريم رئيس تحرير مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي"، د.محمد فرج الله، بوسام "القلادة الذهبية" بمناسبة إصدار العدد الأول من المجلة، ومن ثم جرت مراسم توقيع اتفاقية تعاون رسمية بين الطرفين.

وأشار نائب رئيس غرفة التجارة الدولية في أوكرانيا، في كلمته الافتتاحية، إلى أسباب اختيار أوكرانيا للتعاون مع البلدان العربية، لافتاً إلى أن الإمكانات الاقتصادية للعالم العربي تتمثل في أسواق 22 دولة تمتد على مساحة تبلغ حوالي 14 مليون كم2 (10.2% من مساحة العالم)، مضيفاً بأن دولاً عربية مثل الكويت والإمارات العربية المتحدة وقطر تأتي في قائمة الدول العشر الأولى من حيث مؤشر الناتج المحلي الإجمالي للفرد، إضافة إلى النمو الملحوظ في رغبة رجال الأعمال العرب للاستثمار في الاقتصاد الأوكراني وبحث أوكرانيا عن أسواق جديدة لها وشركاء خارجيين ليكون العالم العربي من أفضل الشركاء لهذا التعاون.

كما أكد على أن مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي" لا تحمل طابعاً سياسياً، وإنما طابعاً اقتصادياً محضاً يهدف لاستعراض القدرة الاستثمارية الهائلة للدولة الأوكرانية ووضعها بين يدي المستثمر العربي.

هذا وأعرب عن قناعته التامة بأن هذه المجلة ستكون أداة جيدة لتعميق التعاون بين أوكرانيا ودول العالم العربي.

وختم نائب رئيس غرفة التجارة الدولية في أوكرانيا كلمته بتوجيه الشكر إلى كل من أسهم في إصدار هذه المجلة، سواء مؤسسات رسمية أو شركات معنلة أو شركات داعمة أو أفراد.

تلا ذلك كلمة رئيس تحرير مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي"، د. محمد فرج الله، استهلّها بشكر أوليكسي روجكوف، مدير قسم التعاون الدولي والتكامل الأوروبي لدى وزارة التنمية الاقتصادية والتجارة الأوكرانية، ودميتري فلاسوف، نائب المدير العام لمصرف "أوكرإكسيم بنك"، ونائب رئيس غرفة التجارة الدولية في أوكرانيا إيهور هريس، والحضور من دبلوماسيين وصحافيين وممثلين عن شركات عربية وأوكرانية.

وتابع د. فرج الله كلمته بتسيلط الضوء على الهدف الأساسي من إنشاء "أوكرانيا بالعربية"، مشيراً إلى أن هدف الصحيفة هو حماية أوكرانيا في الفضاء الإعلامي.

وأضاف أن الدول التي لا تمتلك أدواتاً إعلامية قوية في الفضاء الإعلامي هي دائماً عُرضة لأخطار وأطماع الدول الأخرى.

وتابع بالقول إن "أوكرانيا بالعربية" تمثل جسر تواصل بين أوكرانيا والعالم العربي في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية والدبلوماسية وغيرها.

وأردف أن هدف مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي" يتمثل في تعريف القارئ العربي ورجال الأعمال العرب بمزايا الاقتصاد الأوكراني والإمكانيات الاقتصادية الهائلة التي تمتلكها أوكرانيا، وتمهيد طريق التعاون بين الشركات العربية والأوكرانية لتصبح المجلة ساحة إعلامية اقتصادية هامة في رقي هذه العلاقات.

كما تطرق د. فرج الله إلى تقديم مثال حي وواقعي على ذلك من خلال الإشارة إلى الصفقة الاستثمارية التاريخية التي جرت بين الشركة السعودية للاستثمار الزراعي والإنتاج الحيواني "سالك" وإحدى أكبر الشركات الزراعية الأوكرانية شركة "مريا أغرو القابضة"، مشيراً إلى أن قيمة الصفقة بلغت ربع مليار دولار أمريكي، الأمر الذي يدل على مدى اهتمام الدول العربية بالاستثمار في أوكرانيا.

بالإضافة إلى ذلك، أشار إلى أن الدبلوماسيين ورجال الأعمال والمتخصصين والباحثين الاقتصاديين، وغيرهم من القرّاء، أشادوا بالمعلومات القيّمة الورادة في المجلة، مؤكدين أنها أعطت لهم صورة أوسع عن اقتصاد أوكرانيا وإمكانياتها الاقتصادية.

ولفت د. فرج الله إلى أنه جرى توزيع مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي" إلى البعثات الدبلوماسية العربية في أوكرانيا والبعثات الدبلوماسية الأوكرانية في البلدان العربية، فضلاً عن 50 مؤسسة تجارية وثقافية واجتماعية في العاصمة الأوكرانية كييف، وأوساط الأعمال التجارية العربية في معظم مدن أوكرانيا.

وأضاف أنه قد تم تقديم المجلة خلال الحفل الرسمي بالعيد الوطني الأوكراني، الذي أُقيم في القاهرة برعاية السفارة الأوكرانية لدى جمهورية مصر العربية، حيث حظيت المجلة بإعجاب وترحيب كبير من قبل ممثلي الدولة المصرية والأوكرانية ورجال الأعمال والحاضرين في الحفل الدبلوماسي الرسمي.

كما أشار إلى أنه تم تقديم المجلة إلى ضيوف "اليوم الوطني السعودي"، الذي أقامته سفارة المملكة العربية السعودية لدى أوكرانيا.

هذا ونوّه إلى تزامن صدور العدد الأول للمجلة مع انعقاد منتدى الأعمال الفلسطيني- الأوكراني الأول في غرفة التجارة والصناعة الأوكرانية، برعاية سفارة دولة فلسطين لدى أوكرانيا، لتقدّم المجلة إلى رجال الأعمال المشاركين.

وأضاف أن المجلة حظيت بقبول لدى العشرات من رجال الأعمال العرب في أوكرانيا، حيث أصبحت المجلة متاحة للقراءة للزوار في الفنادق والمطاعم والمراكز الطبية والثقافية التي يديرها رجال الأعمال العرب.

وفي ختام كلمته تقدم رئيس تحرير مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي" بالشكر الجزيل للراعي الرسمي للعدد الأول "أوكرإكسيم بنك"، ولجميع الشركات المعلنة، وخصّ بالذكر مصنع "العنصر الخامس" للسماد العضوي، ومجموعة "سمو الأمير تركي" في أوكرانيا، وشركة "سفيت أوسفيتي" في دنيبرو، وشركة "جي إس بي" في أوديسا، و، ومصنع "روبيجانسكي" للكرتون، وعملاقة صناعة مولدات الطاقة الكهربائية بواسطة الرياح "ويند بارك"، وشركة "آي تي لينكس" لتقنية المعلومات، وشركة "كوسموس ستايل" للحج والعمرة، وشركة "ميروز ستار" للخدمات الجامعية، وشركة "ماكسيمير-سكايوود" لأدوات صناعة الأخشاب، وشركة "زكريا إسماعيل" للمحاماة الدولية.

تلا ذلك كلمة مدير قسم التعاون الدولي والتكامل الأوروبي لدى وزارة التنمية الاقتصادية والتجارة الأوكرانية، أوليكسي روجكوف، استهلّها بالإعلان عن دعم الوزارة لصدور هذه المجلة، وتقديمها الوسائل اللازمة من أجل إصدار أعداد لاحقة.

وأكد روجكوف على أن مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي" ستلعب دوراً فعالاً في خدمة الاقتصاد الأوكراني.

 ولفت إلى أن نسبة التبادل التجاري بين أوكرانيا ودول العالم العربة تبلغ 6% فقط بالقياس إلى إجمالي التبادل التجاري الخارجي لأوكرانيا، مشدداً على الحاجة إلى أدوات لرفع نسبة هذا التبادل منها مجلة "أوكرانيا بالعربية - الاقتصادي" التي ستلعب دوراً مهماً بهذا الصدد.

وكشف أن الوزارة مستمرة في طريق الإصلاحات من أجل استقطاب المزيد من المستثمرين.

وذكر أن الوزراة ستدعو قبل نهاية العام إلى لقاءات ثنائية اقتصادية مع قطر والسعودية والكويت، لافتاً إلى أن لقاءات اقتصادية مع مصر والإمارات قد جرت منذ فترة وجيزة.

وأعرب في ختام كلمته عن تمنياته بالنجاح والتوفيق للقائمين على المجلة.

تلا ذلك كلمة نائب المدير العام لمصرف "أوكرإكسيم بنك"، دميتري فلاسوف، الذي هنأ القائمين على المجلة بصدور العدد الأول، معرباً عن سعادته أن المصرف هو الراعي الرسمي لصدور العدد الأول.

وأشار فلاسوف إلى أن البنك يمتلك فروعاً في 6 دول عربية، و121 فرعاً في جميع أنحاء العالم، مضيفاً بأن البنك يُعد شريكاً آمناً لكل من يرغب بالاستثمار في أوكرانيا.

هذا الخبر باللغة الروسية

المصدر: أوكرانيا بالعربية

 

 

 

 

 

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...