32

أوكرانيا تكشف عن تفاصيل عملية طردها لرئيس جورجيا السابق ساكاشفيلي

Tue, 13.02.2018 08:06



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ قامت أوكرانيا بإبعاد الرئيس الجورجي السابق وزعيم حركة "القوى المعارضة" ميخائيل ساكاشفيلي خارج اراضيها، حيث أعلن المتحدث الرسمي لهيئة حرس الحدود الأوكراني أوليه سلوبوديان بأن السلطات الأوكرانية تمكنت الاثنين 12 شباط/ فبراير الجاري، من ترحيل الرئيس الجورجي السابق ومحافظ أوديسا السابق ميخائيل ساكاشفيلي إلى بولندا.

حيث أكد المسؤول الأوكراني بان عناصر حرس الحدود برفقة ممثلي وزارة الهجرة وعناصر الشرطة الأوكرانية، قاموا بالقاء القبض على الرئيس الجورجي السابق ساكاشفيلي في مطعم "سولوغوني" (أحد المطاعم الجورجية الفاخرة) في العاصمة كييف.

حيث أُبلغ رسميا بقرار محكمة لفيف بترحيله من البلاد بسبب خرقه الحدود الأوكرانية ودخوله بصورة غير شرعية في أيلول/ سبتمبر الماضي قادما من بولندا، ومطالبينه بالانصياع طوعا لتنفيذ قرار المحكمة، الا ان ذلك لاقى مقاومة من أنصاره ما دفع عناصر الشرطة لاستخدام القوة ونقلة قصرا الى مطار بوريسبيل الدولي حيث جرى ترحيله الى بولندا.

يُذكر أن ساكاشفيلي غادر جورجيا عام 2013 في أعقاب مظاهرات دعت للاطاحة به ، تولى بعدها الرئيس الحالي جيورجي مارجفيلاشفيلي رئاسة البلاد ، وحرك مكتب المدعي العام تهما جنائية ضده عام 2014 واتهم باختلاس مبالغ كبيرة من ميزانية الدولة لاستخدامه الشخصي ، وسحبت منه الجنسية الجورجية عام 2015 بعد حصوله على جواز سفر أوكراني.

وقاد ساكاشفيلي بعد ذلك عدة تظاهرات مناوئة للحكومة في أوكرانيا وطالب خلالها باستقالة الرئيس الأوكراني الحالي بيترو بوروشنكو.

وأعلن ساكاشفيلي على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أمس الاثنين الموافق 12 من شباط/ فبراير الجاري، أن أفراد الأجهزة الأمنية الأوكرانية اعتقلوه في أحد المطاعم بكييف ونقلته إلى مطار بوريسبول.

وأضاف بأنه بعد ذلك تم إدخاله على متن طائرة "بطريقة شنيعة" حسب قوله، مشيرا إلى أن الطائرة ذهبت به إلى بولندا.

وأعرب ساكاشفيلي عن رأيه أن ما قامت به السلطات الأوكرانية بحقه يعتبر "ضعفا كبيرا وجبانة بالغة"، مؤكدا أن الدعوى المرفوعة ضده "سخيفة لأنه ليس هناك أي انقلاب على السلطة" على حد تعبيره.

وقد أعلن ميخائيل ساكاشفيلي في وقت سابق أن السلطات الأوكرانية تستعد لإبعاده إلى بولندا.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...