32

أوكرانيا في مثل هذا اليوم: 29 ديسمبر 1911 سيكورسكي يحقق رقماً قياسياً لسرعة الطائرات في العالم

Sat, 30.12.2017 00:42



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ حقق المهنس الأوكراني الشاب ايغور سيكورسكي رقما قياسيا لسرعة الطائرات في مثل هذا اليوم 29 كانون الأول/ ديسمبر لعام 1911، وذلك على متن طائرته "اس - 6" حيث بلغت السرعة 111 كم في الساعة.

حيث كان سيكورسكي البلاغ من العمر حينها 22 عاما فقط، من رواد صناعة الطيران في العالم، وكان أول من صمم وطار بأول طائرة متعددة المحركات في الامبراطورية الروسية آنذاك.

وخلال استعراض لطائرته ذات السجل القياسي (S-5)، ولكنها هبطت هبوطا اضطراريا، بسبب وجود بعوض دخل بخزان البنزين ثم سحبها الكاربراتير. وهذا الشيء اقنع سيكورسكي بالحاجة لطائرة تستمر بالطيران إذا ماتم فصل المحرك عنها. فصنع لطائرته الأخرى S-6 محركين وقد كانت اختيار الجيش الروسي.

وفي تشرين الثاني/أكتوبر 1911 أعلن الامبراطور الروسي ميكولا الثاني عن منافسات لاول اسبوع للطيران يقام في كييف حينها، وتمكنت الطائرة "اس - 6" بحمولة طيارين من الطيران بسرعة بلغت 111 كم/ ساعة والتي كانتن السرعة القصوى عالميا حينها، مما فتح أعين القيصر على اعادة النظر في التسليح بطائراتت محلية بدلا عن الفرنسية.

وبعد السرعة التي حققها سيكورسكي، بدء العمل على بناء هيكل اكثر متانة ليتلائم مع السرعة الجديدة.

وللاشارة فقد ولد ايغور ايفانوفيتش سيكورسكي في 6 حزيران/ يونيو 1889 بالعاصمة الأوكرانية كييف، وكان أصغر أخوته الخمسة، وكانت كييف آنذاك جزءا من الامبراطورية الروسية ثم هاجر الى الولايات المتحدة الأمريكية ليصبح أمريكي الجنسية حتى وفاته.

درس سيكورسكي بالكلية البحرية التابعة للجيش الروسي في سانت بطرسبرغ من عام 1903 حتى 1909، ولكنه لم ينه دراسته بشكل رسمي. فخلال الفترة من أواخر 1906 حتى 1907 ولفترة قصيرة درس الهندسة في باريس. وفي عام 1908 سافر مع والده إلى ألمانيا، وهناك رأى على غلاف صحيفة صورة لأحد أخوي رايت وبجانبه طائرته وقد قال سيكورسكي بعد ذلك عن تلك اللحظة:"خلال 24 ساعة قررت تغيير حياتي المهنية وسوف أدرس الطيران." 

عبر هذا الرابط تعرف على المزيد من حياته..

إعداد: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90