32

الشرطة الأوكرانية: معظم المعتقلين في أحداث نوفي سانجاري ليسوا من سكانها

Fri, 21.02.2020 17:26



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ احتج السكان المحليون في  بلدة "نوفي سانجاري" في بولتافا  بسبب وصول الذين تم إجلاؤهم من ووهان في 20 شباط/ فبراير، وأرادو منعهم من الوصول المركز الطبي التابع لوزارة الشؤون الداخلية، الواقع في بلدتهم.

وألقى المتظاهرون الحجارة على الحافلة، وحطموا زجاج إحدى الحافلات السبع التي وصلت إلى البلدة، وتصادموا مع الشرطة، مما أدّى إلى إصابة أكثر من 10 من عناصر الشرطة بجروح خطيرة.

وأوقف رجال الأمن 24 من المتظاهرين، سيتم التحقيق معهم ومحاكمتهم.

وصرّح  وزير الداخلية الأوكراني أرسين آفاكوف بأنه فوجئ بسلوك الناس، ولم يفهم ما الذي تسبب في هذه القسوة واللاأخلاقية لدى سكان "نوفي سانجاري"، وأعرب عن اعتقاده بأن بعض السياسيين ورجال الأعمال يقفون خلف هذه الاحتجاجات.

وبدورها صرّحت وزيرة الصحة الأوكرانية زوريانا سكاليتسكايا بأنها ستنضم إلى الأشخاص الذين تم إجلاؤهم في مكان الحجر الصحي، وتبقى معهم لمدة 14 يومًا.

وفي وقت لاحق كشفت الشرطة أن 16 من الأشخاص المعتقلين ليسوا من أبناء المنطقة، ولا من السكان المحليين.

وكانت وزارة الداخلية الأوكرانية قد أعلنت أن الأوكرانيين والأجانب الذين تم إجلاؤهم من ووهان الصينية سيتم وضعهم في المركز الطبي التابع للحرس الوطني باسم "نوفي سانجاري" في مدينة بولتافا.

المصدر: أوكرانيا بالعربية 

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90