32

الأمن الأوكراني يعثر على أسلحة مخبأة في الحي الحكومي في كييف

Fri, 27.11.2020 12:32



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ عثر جهاز الأمن الأوكراني  "إس بي أو" على مخبأ فبه عدد كبير من الأسلحة والذخيرة والمتفجرات في حي بيتشرسكي وسط كييف بالقرب من مكتب الرئيس، ومقر الحكومة، ومبنى البرلمان الأوكراني.

وكشف جهاز الأمن أنه تم تخزين كل هذه الأسلحة والذخائر في مبنى رئاسة الأكاديمية الوطنية للعلوم الزراعية ، والتي تقع في شارع أوميليانوفيتش بافلينكا  بالقرب من محطة مترو أرسينالنا.

وأفاد الموقع الرسمي لجهاز الـ"‘س بي أو" أن عناصره أجروا عمليات تفتيش في ثلاث مناطق من أوكرانيا للحصول على أدلة إضافية على مصادرة الممتلكات من قبل مسؤولي الأكاديمية الوطنية للعلوم الزراعية في أوكرانيا. كما يُشتبه في قيام قيادة الأكاديمية بإضفاء الشرعية على الممتلكات التي تم الحصول عليها بوسائل إجرامية والحصول على مزايا غير قانونية.

وأن ضباط إنفاذ القانون وجدوا وصادروا الوثائق والأدلة المادية التي قد تؤكد الإجراءات غير القانونية للمسؤولين.

إضافة إلى ذلك، خلال عمليات البحث في المكتب المركزي للأكاديمية ، بالقرب من المباني الإدارية للسلطات التنفيذية المركزية ، عثر عتناصر الخدمات الخاصة على ترسانة من الأسلحة العسكرية في قبو المؤسسة.

وصادر ضباط إنفاذ القانون أربع قذائف آر بي جي، ومدفعين رشاشين، وحوالي 40 قنبلة RGD-5 و F-1، وعدة مسدسات، وقذيفتي مدفع، وعدد كبير من الذخيرة للأسلحة الآلية.

ويواصل فريق التحقيق والخبراء تفتيش المباني.

وأشار إلى أنه تم إجراء العملية من قبل المديرية الرئيسية لمكافحة التجسس وحماية مصالح الدولة في مجال الأمن الاقتصادي التابعة لجهاز الأمن الأوكراني "إس بي أو"  في منطقتي ميكولايف ولفيف، وإدارة التحقيقات الرئيسية للشرطة الأوكرانية تحت التوجيه الإجرائي لمكتب المدعي العام.

وجدير بالذكر أن الأمن الأوكراني أحبط عملية تصدير قطع للصواريخ المضادة للطائرات إلى الشرق الأوسط.

المصدر: أوكرانيا بالعربية 

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90