32

صحف عالمية: مصرع 700 مهاجر في المتوسط... وأوباما يقرر ترك البيت الابيض

Sun, 29.05.2016 20:10



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ صدر في الصحف الصادرة صباح اليوم صباح اليوم الأحد 29 أيار/مايو2016انمفوضية شؤون اللاجئين بالأمم المتحدة قالت إن قرابة 700 مهاجر ماتوا إثر تحطم القوارب التي كانوا يستقلونها في البحر المتوسط في الأيام القليلة الماضية.وبحسب تقارير فإن القوارب المتهالكة غرقت يومي الأربعاء والخميس الماضيين جنوبي ايطاليا. كما قالت مصادر أخرى انالرئيس الأمريكي، باراك أوباما، يستعد لمغادرة البيت الأبيض إلى قصر فخم يحتوي على تسع غرف في أحد الأحياء الراقية في واشنطن.

"مصرع المهاجرين"

قالت المتحدثة باسم المفوضية كارلوتا سامي إن "من أكثر الأشياء المقلقة أن كل القوارب غادرت في الوقت نفسه خلال الأيام القليلة الماضية وهو ما وضع المنقذين تحت ضغوط شديدة".وأعطت سامي تفاصيل للحوادث المميتة التي جرت خلال يومين:

فقد نحو 100 مهاجر بعد انقلاب قاربهم الأربعاء وقد تمكن عاملو الإنقاذ من التقاط صور مروعة لانقلاب الزورق الذي كان يقل أكثر من 500 شخص في عرض البحر.

فقد قرابة 550 شخصا بعد انقلاب زورقهم صباح الخميس بعد مغادرته ميناء صبراتة الليبي الأربعاء. ويقول الناجون إن الزورق كان بلا محرك وكان مربوطا في قارب آخر للمهاجرين.

في واقعة ثالثة، انقذ نحو 135 وتم انتشال 45 جثة فيما بقى عدد غير معروف في عداد المفقودين.

في غضون ذلك، أشارت منظمة اطباء بلا حدود إلى أن عددد المهاجرين الذين لقوا حتفهم غرقا خلال الأسبوع الماضي فقط بلغ 900 شخص على الأقل.ويتم اصطحاب الناجين إلى ميناءي تورانتو وبوزالو الايطاليين.

وارتفع عدد المهاجرين الذين أنقذهم أسطول الإنقاذ الأوروبي هذا الأسبوع من الغرق إلى 13 ألف مهاجر، وفقا للسلطات الإيطالية.

هذا وقد زاد عدد المهاجرين الذين يخوضون رحلة عبور البحر الخطرة من ليبيا إلى إيطاليا هذا العام.وتسبب تحسن الطقس في الربيع في ارتفاع أعداد الذين يحاولون خوض الرحلة المحفوفة بالمخاطر من افريقيا إلى أوروبا.

"أوباما يغادر البيت الأبيض"

قالت الصحف الامريكية أن الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، يستعد لمغادرة البيت الأبيض إلى قصر فخم يحتوي على تسع غرف في أحد الأحياء الراقية في واشنطن.

ومن المقرر أن ينتقل الرئيس الأمريكي وأسرته إلى منزل من الحجر الأحمر يحتوي على تسع غرف بُني على مساحة 790 متر، ويبعد ميلين ونصف فقط، عن البيت الأبيض، مقر إقامته الحالي، الذي سيغادره في يناير/ كانون الثاني المقبل.

ورغم احتفاظ أسرة أوباما بمنزلهم القديم في ولاية شيكاغو، أكد الرئيس الأمريكي أنه إقامته وأسرته في واشنطن سوف تستمر حتى تنتهي ساشا، ابنته البالغة من العمر 14 سنة، من دراستها في مدرسة سايدويل فريندس في 2018.

ويقع منزل أوباما الجديد، الذي تُقدر قيمته بستة ملايين دولار، بالقرب من حي السفارات في منطقة كالوراما.

لكن موقع المنزل الجديد لا يتمتع بكثير من الجاذبية، إذ ينتشر أفراد الخدمة السرية الخاصة بتأمين الرئيس الأمريكي في شوارع كالوراما التي تحفها الأشجار.

ويحل أوباما جارا جديدا على السفير الفرنسي لدى واشنطن، جيرار أرو، وسفارة عُمان، وسفير الاتحاد الأوروبي لدى واشنطن.

ويقيم بالحي أيضا العضو الديمقراطي بمجلس الشيوخ عن ولاية تينيسي، برات جوردون، والذي يسكن بجوار المنزل الذي من المقرر أن يقيم فيه أوباما بعد مغادرة البيت الأبيض.

ويستأجر أوباما هذا المنزل خلفا لقاطنه السابق، جو لوكهارت، السكرتير الإعلامي وكبير مستشاري الرئيس السابق بيل كلنتون.ورغم الخصوصية التي يتمتع بها سكان حي كالوراما، يسود الود العلاقة بين المقيمين به.

ولن يكون أوباما أول رئيس الأمريكي يقيم في هذا الحي بعد مغادرة البيت الأبيض، إذ سبقه إلى كالوراما، رؤساء من بينهم وودرو ويلسون، ويليام هاوارد تافت، وارين هاردينغ، فرانكلين روزفلت، وهربرت هوفر في مراحل مختلفة من حياتهم.

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار