32

صحف عالمية: دليل حماس في حروب المدن... و معاناة عشرات الآلاف من العراقيين ... وحملة إردوغان الانتخابية

Thu, 07.08.2014 17:25



 كييف/أوكرانيا بالعربية/أهتمت الصحف العالمية صباح اليوم بمجموة من الاخبار و المقالات ومن أهمها عشرات الآلاف من العراقيين بعيدا عن منازلهم بسبب تهديدات داعش، وإردوغان يستعد لإعلان فوزه بدعم الفقراء والمتدينين، وصحيفة واشنطن بوست الأمريكية تؤكد احتجاز السلطات الإيرانية اثنين من صحفييها.

ديلي ميل

نشر الجيش الإسرائيلي صورا لكتاب يحمل عنوان "مقدمة في حرب المدن،" وهو دليل تتبعه حركة حماس في الحروب، وفقا لإسرائيل.

ويأتي نشر هذه الصور في أعقاب تسجيل يعود لتلفزيون هندي يظهر إطلاق حماس صواريخ نحو إسرائيل من مناطق مدنية

فينانشيال تايمز

كتب دانيال دومبي مقالا بعنوان "اردوغان يستعد لإعلان فوزه بدعم الفقراء والمتدينين".

وقال دومبي إن جوهر الحملة الانتخابية لرئيس الوزراء التركي، رجب طيب الدين إردوغان، ترتكز على دعم "الطبقات الكادحة".

وفي مقابلة أجراها دومبي، شرحت مالكة مقهى تدعى الما كيف كانت الحياة قبل أن يتقلد إردوغان منصب رئيس وزراء البلاد.

وتقول الما إنه لم يكن هناك أي شيء في الحي الذي تقطنه القريب من ضواحي اسطنبول، فالطرق لم تكن معبّدة، والمنطقة المحيطة بالنهر كانت قذرة والرائحة كريهة للغاية. وحوّل إردوغان المنطقة وغيرها من المناطق في تركيا إلى مناطق جميلة صالحة للعيش بكرامة، كما طوّر البنية التحتية بالبلاد.

وأضاف كاتب المقال أن أحدث الإحصاءات تشير إلى أن 74 في المئة من الأشخاص المتدينين الذين يصلون 5 مرات يوميا، يعتبرون اردوغان من الشخصيات المؤثرة في المجتمع التركي، وأن لديه تأثيرا إيجابيا على البلاد".

وختم كاتب المقال بالقول إن التطور الذي شهدته تركيا في العقد الماضي لن تشهده مرة ثانية في المستقبل القريب بحسب خبراء في علم الاقتصاد، لكن محبة وولاء الما وغيرها ممن لمسوا تطورا في مستوى حياتهم سيكونون موالين لآخر لحظة لإردوغان وسيصوتون له.

التلجراف

يعاني عشرات الآلاف من العراقيين المشردين عن بيوتهم من الجوع والعطش بسبب خوفهم من تهديدات داعش، إذ فروا إلى إلى الجبال والمناطق النائية شمال البلاد.

وقالت الأمم المتحدة إن 40 طفلا ماتوا بسبب العطش والحرارة الشديدة، بينما يعيش أكثر من 40 ألف طفل آخرين في الجبال من دون طعام أو ماء.

وتتخوف المنظمات الدولية من أن مئات العراقيين، وبالأخص الرجال، يمكن أن يكونوا قد قتلوا أو خطفوا على يد عناصر داعش.

الجارديان

 نطالع مقالا لسيوماس ميلن بعنوان "الرعب في غزة.. جريمة صنعت في واشنطن كما في القدس".

ويقول ميلن إن "المجازر التي تشن على الفلسطيينين ما هي إلا جزء من الروتين المستمر عليهم الذي يعتمد على دعم الدول الغربية".

ويضيف الكاتب أن الاشمئزاز العالمي الذي نتج جراء المذابح التي تعرضت لها غزة جراء القصف الإسرائيلي دفع البعض من الطبقة السياسية الغربية إلى انتقاد ذلك علنا والاستقالة، كما فعلت أول وزيرة مسلمة في الحكومة البريطانية سعيدة وارسي احتجاجا على سياسة حكومتها تجاه ما يجري في غزة.

وبدوره، طالب نائب رئيس الوزراء البريطاني نيك كيلغ بوقف تراخيص تصدير الأسلحة إلى إسرائيل، وأدان إد مليباند "الغزو الاسرائيلي و الصمت على قتل المدنيين الأبرياء" الأسبوع الماضي.

ووصف الرئيس الأمريكي باراك اوباما المعاناة في غزة بأنها "مدمية للقلب - وكأن ليس له أي يد بما يجري هناك".

وأشار كاتب المقال إلى أن الغالبية العظمى من القتلى الفلسطينيين، وعددهم 1875 شخصا، هم مدنيون - منهم 430 طفلا - وأن غالبية القتلى الإسرائيليين، البالغ عددهم 67، هم عسكريون. ويقول ميلن إنه بالرغم من هذا، فإن حماس هي التي وصفت بالإرهابية، بدلا من القوات المسلحة الإسرائيلية المزودة بأحدث تقنيات الاستهداف في العالم.

وختم بالقول إن الرأي العام العالمي "تحول بشكل حاسم لصالح تحقيق العدالة للفلسطينيين. والمطلوب هو أن نحول ذلك إلى ضغط بلا هوادة لوضع حد لدعم الاحتلال، ونعمل على فرض حظر على الأسلحة وفرض عقوبات صارمة. فالرعب في غزة جريمة صنعت في واشنطن ولندن، وكذلك القدس".

 التايمز

نقرأ عن مقابلة حصرية ونادرة أجراها بول ترو مع قائد رفيع المستوى في صفوف حركة المقاومة الإسلامية (حماس) يدعى أبو ليث. وأجرى ترو المقابلة في غزة بعد دخول الهدنة التي تم التوصل اليها مع الإسرائيليين حيز التنفيذ.

وصرح أبو ليث بأن "لدى كتائب القسام مخزونا كبيرا من الأسلحة"، مضيفا أنه "في حال فشل المفاوضات نحن على استعداد لخوض حرب طويلة الأمد، كما أننا سنستهدف مدنا جديدة لم نقصفها من قبل".

وأضاف "لدينا ما يكفينا من القذائف، وعددها أكبر مما قد يتصوره عدونا، فنحن لم نستخدم إلا 10 في المئة مما نملكه"، مشيرا إلى أن "الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة يمكن وصفها بأنها الأعنف على الإطلاق".

وقال أبو ليث، الذي شارك في جميع عمليات حماس منذ انضمامه لصفوف الحركة في عام 1990، إن "العملية الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة، والتي بدأت منذ 4 أسابيع، كانت مختلفة تماما عن تلك التي نفذت في السابق".

وأوضح أنه خلال العملية العسكرية الإسرائيلية التي شنتها في عام 2004، وأطلق عليها اسم "الرصاص المسكوب"، تكبدت حماس خسائر فادحة، لأن العملية كانت مفاجئة.

وأضاف أبو ليث "لذا قمنا بإعداد خطط استراتيجية لنقل المعركة من سطح الأرض إلى تحتها، لذا لم يستطع أحد رؤية المقاومين الفلسطينيين أو حتى القذائف التي كانت تطلق على المدن الإسرائيلية".

وأضاف أن المقاتلين في حماس يعملون في مجموعات مصغرة، وكل واحد منهم يعلم جيدا من معه في المجموعة وقائدها، إلا أن ما من أحد لديه معلومات عن عناصر حماس البالغ عددهم 30 ألفا في القطاع، باستثناء قلّة من قادة الحركة.

وختم بالقول إن "إسرائيل ستشعر بالألم الذي تسببه لنا، وعليها أن تعلم بأنها لن تنعم بالأمن ما دامت غزة ليست آمنة منهم".

واشنطن بوست

أكدت الصحيفة الأمريكية اعتقال السلطات الإيرانية مراسل الصحيفة في طهران جيسون رضايان، وزوجته يغانه صالحي منذ 22 يوليو/ تموز الماضي، من دون أن تفصح عن الأسباب.

وقال إصلاحيون إيرانيون إن احتجاز الصحفيين الاثنين هو محاولة من المتشددين في الحكومة إلى تقويض سلطة الرئيس الإيراني حسن روحاني.

ونفى عدد من العاملين في الصحيفة الأمريكية أن يتم توجيه تهمة التجسس للصحفيين الاثنين.

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...