32

زيلينسكي بمناسبة عيد الاستقلال: أحب أوكرانيا

Sat, 24.08.2019 15:37



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ ألقى الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي كلمة بمناسبة حلول العيد الـ28 لاستقلال أوكرانيا خلال الاحتفالات الرسمية المركزية بهذه المناسبة الوطنية في العاصمة كييف اليوم السبت المُوافق 24 آب/ أغسطس الجاري.

وأكد زيلينسكي أن الأوكرانيين استطاعوا الحفاظ على حرية بلادهم طيلة السنوات الـ28 الماضية، بما في ذلك بواسطة حريتهم الشخصية أو حتى التضحية بحياتهم، معرباً عن أمله في احتفال أوكرانيا قريباً بعيد وطني جديد، وهو اليوم الذي سيعم السلام فيه أراضي البلاد.

وقال: "اليوم تجمع كل عناصر فخرنا للاحتفال معاً في هذا الميدان، وهم الجنود والمتطوعون وأسر القتلى والضحايا والأطفال.. ليسوا مشاركين في "مسيرة الكرامة" فحسب، إنما آلاف الأسباب لحب أوكرانيا".

وكشف أنه يبدأ عمله كل صباح باستلام رسائل من قيادة أركان الجيش حول آخر التطورات الميدانية في إقليم الدونباس الانفصالي، مضيفاً: "الرقم الوحيد الذي يمكن أن يجعل الصباح طيباً هو صفر.. أي انعدام عمليات إطلاق النار أو الجرحى أو القتلى".

كما شرح زيلينسكي الأسباب التي تقف وراء حبه الكبير لبلاده: "لماذا أحب أوكرانيا؟ ولماذا تحب أمك؟ لقد أنجبتك وربتك وثبّتك على رجليك. أحب أوكرانيا وأحب علمنا الذي أفرح عندما يرفرف منتصراً، وأحب نشيدنا الوطني الذي يعد أشهر أغنية عندنا. أحب أرضنا وكل شبر من أوكرانيا. إنها أسرة كبيرة واحدة".

أما بخصوص عدوان روسيا بحق شبه جزيرة القرم والدونباس، فقال إن روسيا اختطفت طفليْ أوكرانيا: "الذين لا يفهمون طبيعة الألم الذي يُوجع الأوكرانيين اليوم، سأشرحه لهم ما حصل بتعبير مبسط.. تخيلوا أن جاركم اختطف اثنين من أطفالكم وأخذهما منكم بالقوة".

وتابع: "الطفل الأول تم اختطافه بكل بساطة ومنحه شهادة ميلاد جديدة. وعقب ذلك زعموا بأنه يريد العيش معهم وليس معكم، وبأنه ليس طلفكم أساساً. أما الطفل الثاني، فأقفلوا عليه الباب بغرفة الأطفال ووضعوا حراساً مسلحين في بابه. تسمعون بكاء طفلكم خلف الجدار، إلا أنكم لا تستطيعون الدخول".

وفي الختام أعرب زيلينسكي عن قناعته بأن أوكرانيا ستنتصر وستعيد شمل وحدة أراضيها مجدداً: "المجد لأوكرانيا. النصر لنا".

وقبل ذلك بيوم احتفلت أوكرانيا بمناسبة العلم الوطني.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90