32

زيلينسكي: الانضمام للاتحاد الأوروبي هدف استراتيجي لأوكرانيا ومولدوفا

Tue, 12.01.2021 19:59



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ صرح الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بأن الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي يعتبر هدفاً استراتيجياً مشتركاً بالنسبة لأوكرانيا ومولدوفا.

وقال زيلينسكي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيرته المولدوفية مايا ساندو في كييف اليوم الثلاثاء الموافق 12 كانون الثاني/ يناير الجاري، إن نيل البلدين للعضوية لدى الاتحاد يعد هدفاً استراتيجياً بكل معنى الكلمة، مؤكداً أن نهجي أوكرانيا ومولدوفا حيال ذلك متطابقان، مضيفاً بأن الاتحاد الأوروبي ينبغي أن يُعير اهتماماً أكبر بدول الشراكة الشرقية.

وأكد الرئيس الأوكراني ثبات دعم بلاده لوحدة أراضي وسيادة مولدوفا في حدودها المعترف بها دولياً، بما في ذلك سيادتها على إقليم بريدنيستروفيه، شاكراً القيادة المولدوفية على وقوفها مع أوكرانيا في سيادتها واستقلالها ووحدة أراضيها في حدودها المعرف بها دولياً أيضاً: "نقدر عالياً أن الرئيسة المولدوفية لا تتخوف من القول إن القرم محتل".

واتفق الرئيسان على تأسيس المجلس الرئاسي الثنائي الذي سيتم من خلاله تكوين استراتيجية تطوير وتعزيز العلاقات الأوكرانية المولدوفية المتبادلة، حيث قال زيلينسكي إن البلدين مصممان على تنشيط وتكثيف الحوار الثنائي على المستوى الأعلى وجعله ديناميكياً.

وأوضح بأن المجلس سيشكل منصة لتنسيق الإجراءات المتبادلة لتنفيذ أهداف الأجندة المشتركة، كاشفاً أن المجالات ذات الأولوية لتفعيل التعاون الأوكراني المولدوفي هي الطاقة والنقل والبنية التحتية والعبور.

وفيما يتعلق بالشراكة الشرقية، فأكد زيلينسكي وساندو عزمهما على مواصلة التعاون والتنسيق وبذل الجهود المشتركة من أجل تعزيز القيمة الاستراتيجية لهذه المبادرة خاصة في ظل التحضيرات لعقد قمة الشراكة الشرقية خلال العام الجاري.

وأجمعا على ضرورة تطوير التعاون بين الاتحاد الأوروبي والشراكة الشرقية لمصلحة الطرفين وتوسيعه وتعزيز التكامل في إطار قطاعاته، بما في ذلك في مجال العدل والاقتصاد الرقمي والنقل والطاقة والبيئة.

كما أعلن رئيسا البلدين عن رغبتهما بانضمام أوكرانيا ومولدوفا لمبادرة "البحار الثلاثة" الدولية سعياً منهما لتطوير التعاون مع شركائهما في منطقة أوروبا الجنوبية الشرقية والبحر الأسود.

وإضافة إلى ذلك، تناول زيلينسكي وساندو مشروع بناء طريق جديد سيربط عاصمتي البلدين كييف وكيشينيوف عبر تشييد جسر جديد لنهر دنيستر، مما سيشكل نقلة جديدة لتطوير التعاون الاقتصادي التجاري بين الجانبين.

من جانبها، أكدت ساندو دعم مولدوفا الثابت وغير المشروط لوحدة أراضي وسيادة أوكرانيا، قائلة إن محادثات اليوم تطرقت إلى جملة من المسائل في مجال الأمن إقليمياً ودولياً.

وأضافت بأنه تم التأكيد في هذا السياق على التأييد المتبادل لمبدأ الحل السلمي للنزاعات على أساس احترام سيادة البلدين على كامل أراضيهما.

وأعربت عن قناعتها بأن الحوار الصريح والبناء الذي تم بناؤه اليوم سيتواصل بانتظام ليخدم المصالح القومية لكلا البلدين.

ووجهت ساندو دعوة لزيلينسكي للقيام بزيارة رسمية إلى الأراضي المولدوفية، معربة عن أملها أن تتم الزيارة قريباً.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90