32

تشيرنوبيل الأوكرانية من كارثة نووية الى وجهة سياحية

Sun, 12.06.2016 20:42



كييف/أوكرانيا بالعربية/تصعد حافلة مع أصدقائك أو بعضاً من أفراد عائلتك، ويعتريكم الشعور بالحماس بينما تنطلق الحافلة باتجاه واحد تجاه أهم المواقع التي غيّرت تاريخ العالم. وبعد قرابة الساعتين، تصادفكم لافتات تحذّر من لمس أي من الأشياء لدى وصولكم أو جلوسكم على الأرض.

مرحباً بكم في مفاعل تشيرنوبل النووي، أخطر موقع انفجار نووي في تاريخ البشرية.

ورغم انقضاء ثلاثة عقود على الكارثة النووية في المفاعل الواقع في مدينة بريبيات الأوكرانية، ما زال اسم تشيرنوبل يرتبط بالموت والفزع.

وشهد تاريخ 26 أبريل/ نيسان العام 1986 وقوع انفجار في المفاعل رقم 4 في محطة تشيرنوبيل لتوليد الطاقة، تطايرت على أثره سحب من الجزيئات المشعّة في الهواء ولوّثت محيط المحطة، ما أدى إلى إعلان المنطقة المحيطة بها بقطر 60 كيلومتراً منطقة محظورة.
باتت هذه المنطقة في يومنا الحالي وجهة تجذب الكثير من السياح، ما أدى إلى بناء بعض الفنادق داخل منطقة الحظر.

وهذا لا يعني أن بإمكان السياح التنقل بحرية في المنطقة المحظورة، إذ يمر السياح على عدد من الحواجز الأمنية، فضلاً عن التسجيل في رحلة مع إحدى الشركات السياحية الرسمية. وقبل مغادرتهم الموقع، تُفحص أجسامهم وملابسهم باستخدام أجهزة مسح للتأكد من عدم تلوثهم بمستوى مرتفع من المواد المشعة.
ويبذل زوار تشيرنوبيل كل هذا الجهد لرؤية مدينة بريبيات، التي أُخليت من سكانها بعد الحادثة وتحولت إلى مدينة مهجورة توقف فيها الزمن. وما يميز هذه المدينة هي أن زيارتها شبيهة بدخول آلة الزمن والعودة إلى أوروبا الشرقية في زمن الاتحاد السوفياتي.

ويمكن للزوار مشاهدة المدارس والحدائق المهجورة، وإعلانات البروباغاندا السوفياتية التي تغطي الجدران، وكل التفاصيل التي بقيت على حالها منذ 30 عاماً.

ورغم أن المنطقة المحيطة بالمفاعل تُعتبر "محظورة"، إلا أن حوالي 200 شخص يعيشون فيها.

المصدر: سي ان ان

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...