32

سيكورسكي: بوتين إقترح على وارسو تقسيم أوكرانيا

Tue, 08.01.2019 17:26



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ كتب وزير الخارجية البولندي السابق رودوسلاف سيكورسكي كتاباً جديداً بعنوان "من الممكن لبولندا أن تصبح أفضل". 

كشف سيكورسكي في كتابه الأخير أسرار الدولة البولندية، وحدد فيه مواقع لمراكز احتجاز واستجواب التابعة لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية في بولندا، وتحدث عن مخططات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتقاسم أوكرانيا.

انتقدت مختلف الصحف ووسائل الإعلام البولندية سلوك سيكورسكي بنشره لهذه المعلومات، فكتبت صحيفة  "Dziennik Gazeta Prawda" بأنه "أراد أن يُظهر للعالم معرفته بأسرار الدولة".

وصرّح وزير الدولة في مكتب الرئاسة البولندية بلاجاي سبيخالسكي: "معروف عن سيكورسكي حبه لنشر المعلومات التي لا ينبغي أن تصل لفضاء وسائل الإعلام".

وتتطرق سيكورسكي في كتابه إلى أسرار السياسية الشرقية لوارسو، وسلط الضوء على علم الحكومة البولندية بالعدوان الروسي على جورجيا وإقتراح بوتين بتقاسم أوكرانيا، حين تمت دعوة رئيس الوزراء البولندي السابق دونالد توسك إلى منتجع سوبوت، وأجريت محادثات توسك وبوتين مباشرة، من دون مترجم.

وبهذا الخصوص قال سبيخالسكي: " أعتقد أن الوزير تجاوز حده بعض الشيء، وعلينا أن نكون جديين، فنحن كدولة علينا أن نتعامل بجدية مع المعلومات التي لا يجب أن تصل لوسائل الإعلام".

وأضاف: "أسرار الدولة، هي أسرار الدولة، ولا يجب علينا أن نتحدث عنها إلى أن يُرفع عنها ختم السرية، وأظن بأنه يجب على الوزير سيكورسكي أن يفهم ذلك. وإنه كدبلوماسي ووزير ذو خبرة كبيرة يفهم بالتأكيد متى بالإمكان التحدث عما جرى، وأية أسرار يمكن كشفها للعموم".

ومن جهته قال رئيس مكتب رئيس الوزراء ميخال دفورتشيك بأنه لا يمكن إعتبار جهود سيكورسكي "غير المفهومة" إلا أنها "غير مناسبة لمصلحة الدولة البولندية".

وجدير بالذكر أن رودوسلاف سيكورسكي حاول تهديد ممثلي الميدان الأوروبي الذين لم يردوا المصادقة على اتفاقية مع نظام يانوكوفيتش، خلال ثورة الكرامة الأوكرانية، وقال لهم: "إما أن توقعوا، وإما ستصبحون في عداد الموتى".

 وكذلك تجدر الإشارة إلى أن زوجة رئيس الوزراء البولندي السابق هي الصحفية البولونية آن أبلباوم (صدر منذ فترة قصيرة كتاياً لها عن المجاعة الأوكرانية عامي 1932 و1933 بعنوان "الجوع الأحمر").

المصدر: أوكرانيا بالعربية

 


 

 

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90