32

تعرف على سر "الخشخاش الأحمر" الذي اعتمد في أوكرانيا بذكرى النصر على النازية

Tue, 09.05.2017 20:29



كييف/أوكرانيا بالعربية/ظهر استخدام شعار "الخشخاش الأحمر" في أوكرانيا لأول مرة عام 2014 مع بدء الحركة الانفصالية شرقي البلاد، حيث كان الاحتفال فيما سبق بذكرى النصر على النازية للذكرى بـ "شريط غيورغي" مما ".دفع أوكرانيا في التفكير برمز آخر يتناسب مع تقربها واندماجها بالدول الاوروبية، حيث تم اعتماد يوم الثامن من آيار/مايو "يوم الذكرى والتصالح" ويوم التاسع من آيار/مايو "يوم النصر.

وقد ظهرت لأول مرة زهرة الخشخاش الأحمر كتعبير عن ذاكرة الحرب لطبيب كندي يدعى "جون ماكريا" والذي كتب في قصيدته بعنوان (في حقول فلاندرز) عام 1915م، حيث قال "بين الصلبان في حقول فلاندرز ... تهز الرياح سلاسل الخشخاش" حيث كانت قصيدة لرثاء الجنود الذين قضو نحبهم في حقول المعارك.

ثم جاءت فكرة استخدام زهرة الخشخاش الأحمر كرمز للذاكرة من أستاذة جامعية في جامعة جيورجيا بالولايات المتحدة الأمركية تدعى "موينا ميشيل" والتي كانت تحتفل بذكرى الجنود الأمريكيين القتلى في الحرب العالمية الأولى على طريقتها الخاصة بوضع رمز زهرة الخشخاش وذلك سنة 1918م.

.وبعد عام 1918م توسع نطاق استخدام رمز "الخشخاش الأحمر" ليدل على ذكرى ضحايا الحرب العالمية الأولى وليشمل دول الكومنولث ، أي بريطانيا وأستراليا وأمريكا الشمالية

أما في أوكرانيا فقد ظهر هذا الشعار لأول مرة عام 2014م وذلك مع بدء الحركة الانفصالية شرق أوكرانيا في الدونباس "دونيتسك ولوغانسك" حيث كان الاحتفال فيما سبق بذكرى النصر على النازية بشعار الاتحاد السوفييتي للذكرى وهو ما يسمى بشريط غيورغي أي (غيورغيفسكايا لينتا) بالالوان السوداء والبنية البرتقالية.

مع صعود حدة الصدام بين الحركة الانفصالية والجيش الأوكراني أصبحت (غيورغيفسكايا لينتا) شعارا للانفصاليين، مما دفع أوكرانيا في التفكير برمز آخر يتناسب مع تقربها واندماجها في الدول الاوروبية.

 يعود التصميم الأوكراني لمصمم من مدينة خاركوف شرق أوكرانيا يدعى "سيرغي ميشاكين"، فقد صمم الرمز بناء على طلب من الرئيس التنفيذي لشركة القناة الوطنية الأوكرانية.

"استخدم الرمز الخشخاش الأحمر عام 2014 تحت شعار "لن تتكرر من جديد" ثم استخدم تحت شعار "نحن نتذكر .. نحن ننتصر"، حيث يعلّق الكثير من المواطنين على صدورهم بهذه المناسبة زهرة الخشخاش الحمراء.

ومنذ ذلك الحين دأبت أوكرانيا الى جانب دأبت دول الكومونويلث والعديد من الدول غير المنتمية للكومونويلث على احياء هذا اليوم نهاية الحرب العالمية الثانية (1939 - 1945) ونهاية الحرب العالمية الأولى لتذكر الجنود الذين سقطوا أثناء تأديتهم لواجبهم العسكري.

المصدر: أوكرانيا بالعربية، وكالات

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار