32

سفير مصر السابق لدى أوكرانيا: طرد الدبلوماسيين الروس يعد بمثابة عودة قوية للحرب الباردة

Tue, 03.04.2018 22:37



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ صرح سعادة السفير المصري السابق لدى أوكرانيا، د. أسامة توفيق بدر، مساعد وزير الخارجية ومدير معهد الدراسات الدبلوماسية الاسبق، بأن طرد الولايات المتحدة ستين دبلوماسياً روسياً وأيضا قيام 14 دولة من الاتحاد الاوربي بنفس الاجراء يعد بمثابة عودة قوية للحرب الباردة.

جاء ذلك في تصريحاته لـ"الوفد" حول الطرد الجماعي للدبلوماسيين الروس، حيث أضاف سعادته بأن ذلك سيُصعب التواصل الدبلوماسي بين روسيا والغرب وستلجأ روسيا الي التفرغ لتطوير اسلحتها الفتاكه وحرب النجوم وسيتم اهدار مليارات الدولارات في التسلح، و سيؤدي سباق التسلح الى التأثير السلبي علي اقتصاد روسيا وبالتالي انخفاض مستوي معيشة المواطن الروسي وبالتالي ستتولد حالة من عدم الرضا عليه.

وتابع د. بدر أنه ستكون اهم انعكاسات هذا التوتر في العلاقات علي عملية التفاهمات بين روسيا والولايات المتحده في أوكرانيا وسوريا وسنشهد تشددا كبيرا في هذين البلدين وزيادة التوتر.

هذا ويعد الطرد المنسق لأكثر من 100 من ضباط المخابرات الروسية المشتبه بهم - من دول الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي وما وراءها - ردا على محاولة اغتيال الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته في 4 مارس، بحسب ما ذكرت شبكة الأمريكية.

هذا وقد أعلن الرئيس الأوكراني، بيترو بوروشينكو، عن قرار بلاده ترحيل 13 دبلوماسياً روسياً من أراضيها الشهر الماضي، الامر الذي قوبل بطرد روسيا لـ 13 دبلوماسياً أوكرانياً من أراضيها.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90