32

سفير دولة قطر لدى أوكرانيا: مشاريع البنية التحتية سترفع التعاون بين بلدينا إلى مستوى أعلى

Wed, 17.02.2021 00:48



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ أجرت وكالة "إنترفاكس" الأوكرانية مقابلة حصرية مع سعادة سفير قطر لدى أوكرانيا هادي بن ناصر الهاجري نشرتها اليوم الثلاثاء 16 شباط/ فبراير، وتقدم "أوكرانيا بالعربية" أدناه ترجمة هذه المقابلة كاملة.

- سعادة السفير كيف تقيمون مستوى التعاون بين أوكرانيا ودولة قطر في المجالات السياسية والاقتصادية؟ في أي قطاعات من الاقتصاد يتطور التعاون، وفي أي منها لا يتطور، ولماذا؟

بشكل عام، العلاقات مع أوكرانيا مهمة لبلدنا وهي قائمة على الاحترام المتبادل، ونلاحظ التطور الإيجابي لهذه العلاقات على جميع المستويات. لقد حققنا في السنوات الأخيرة تطورا كبيرا في المجال السياسي بفضل التعاون بين بلدينا في مختلف القضايا الإقليمية والدولية، وكذلك من خلال تبادل الزيارات بين كبار المسؤولين في البلدين، ونشهد تطور العلاقات الاقتصادية من خلال الاتفاقيات الموقعة والتي تعتبر الأساس القانوني لتنفيذ العديد من المشاريع المشتركة وزيادة التبادل التجاري.

أعتقد أن هناك آفاقًا وفرصًا واسعة لتوسيع التعاون الاقتصادي لم يتم استغلالها بعد في العديد من المجالات. لا يلبي المستوى الحالي للتبادل التجاري توقعات البلدين، حيث توجد فرص في مجالات البنية التحتية وأمن الطاقة والأمن الغذائي والسياحة والرياضة والتعليم وغيرها من المجالات التي نرى فيها فرصًا لتوسيع التعاون.

كما أود أن أشير إلى أن وتيرة التعاون في السنوات الأخيرة تعطينا أملاً كبيراً بأننا نسير على المسار الصحيح لمضاعفة التبادل التجاري بين دولة قطر وأوكرانيا، مع مراعاة أننا وقعنا العديد من الاتفاقيات لتسهيل التعاون، على سبيل المثال، تم التوقيع على اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي واتفاقية بشأن حماية الاستثمارات، وهناك لجنة عليا مشتركة للتعاون الاقتصادي والتجاري والفني بين حكومتي البلدين.

- وقّعت وزارة البنية التحتية الأوكرانية والشركة القطرية QTerminals اتفاقية امتياز ميناء أولفيا البحري. هل أنتم راضون، وهل المستثمرون راضون عن تشغيل هذا المشروع؟ هل توجد صعوبات؟

هذا المشروع الاستثماري له أهمية كبيرة لبلدينا، وهذه خطوة ستعزز بلا شك التعاون الاقتصادي بين الشركات القطرية والأوكرانية والعالمية بشكل عام. كما سيسهل هذا المشروع صيانة العمليات البحرية بين موانئ أوكرانيا وميناء حمد في دولة قطر، وهو إنجاز كبير لشركة Qterminals. علاوة على ذلك ، تتابع شركة إدارة الموانئ القطرية Qterminals إستراتيجيتها التجارية من خلال زيادة الاستثمار الأجنبي.

يعد هذا المشروع أيضًا فرصة استثمارية مهمة في أشهر الموانئ الأوكرانية على البحر الأسود.

لا شك أن شركة QTerminals  ستضطلع بجميع أعمال التطوير في ميناء أولفيا، وستساهم في عمليات الصيانة والشحن والخدمات اللوجستية المرتبطة بالميناء وفقًا لأفضل المعايير الدولية، وبالتالي زيادة الدخل التشغيلي للميناء وضمان كل فرص النجاح لتصبح محطة دولية لتجارة الحبوب.

وكما تعلم ، يعد هذا المشروع من أكبر الاستثمارات الأجنبية المباشرة في صناعة الموانئ في أوكرانيا منذ إعلان الاستقلال، ومدة اتفاقية الامتياز 35 عامًا ، حتى عام 2056 ، والتي بموجبها سوف تستثمر QTerminals حوالي 140 مليون دولار في تطوير الميناء على مدى السنوات الخمس المقبلة، ومن هذا المبلغ ، سيتم تخصيص 3.5 مليون دولار لاصلاح البنية التحتية المحلية في المدينة.

نأمل أن يفيد هذا المشروع مدينة ميكولاييف وسكانها وعموم أوكرانيا.

وأعتقد أن هذا المشروع هو فاتحة لمشاريع أخرى بين أوكرانيا ودولة قطر، سترفع التعاون بين البلدين إلى مستوى أعلى. نأمل أن ينتهي وباء الفيروس التاجي وتُستأنف زيارات كبار المسؤولين في البلدين وتنفيذ المشاريع المختلفة.

- وفقًا للإحصاءات، فإن أكبر موردي الغاز الطبيعي المسال إلى السوق الأوروبية هم دولة قطر والولايات المتحدة الأمريكية وروسيا. هل تعتبر دولة قطر أوكرانيا سوق محتمل لتوريد غازها ومركزاً محتملاً لاستقبال هذا الغاز لشحنه إلى الدول الأوروبية؟

تعد مشكلة الغاز وقطاع الطاقة ككل من المجالات المهمة التي يمكن أن يتحقق فيها التعاون بين بلدينا، حيث أن قطر كما ذكرت من أكبر مصدري الغاز الطبيعي المسال إلى السوق الأوروبية، والجانب الأوكراني يسعى إلى تنويع إمدادات الطاقة وتحقيق أمن الطاقة.

هناك العديد من المشاكل التي تعيق وصول الغاز القطري المباشر إلى السوق الأوكرانية، ولكن يمكن التغلب على هذه الصعوبات من خلال اللقاءات الثنائية بين ممثلي القطاع حول قضية الطاقة في البلدين.

- ما وضع الميزان التجاري بين بلدينا؟ ما هي الصادرات والواردات لعام 2019  والنصف الأول من عام 2020؟ ما هي الاتجاهات بالنسبة لكل فئة من السلع؟

كما قلت أعلاه، هناك آفاق واسعة لزيادة مستوى التجارة بين بلدينا، وهناك اتجاه إيجابي في العلاقات الاقتصادية، حيث بلغ حجم التبادل التجاري في عام 2019 حوالي 90 مليون دولار.

على الرغم من أن هذا رقم متواضع، إلا أنه رقم جيد، خاصة إذا قارناه بأرقام السنوات السابقة، حيث لم يتجاوز حجم التبادل التجاري بين دولة قطر وأوكرانيا 20 مليون دولار. خلال هذا العام ، وعلى الرغم من انتشار جائحة الفيروس التاجي في العالم ، والذي كان له تأثير واسع على اقتصاديات مختلف البلدان، فقد وصلنا إلى 76 مليون دولار في الأشهر الستة الأولى.

إذا نظرنا إلى أهم سلع التصدير والاستيراد بين بلدينا، فإن الصادرات القطرية تشمل بشكل أساسي: البلاستيك والبوليمرات والمواد الكيميائية غير العضوية، بينما تتكون الصادرات الأوكرانية إلى قطر بشكل أساسي من المنتجات الزراعية مثل الحبوب والدهون والزيوت والحليب، منتجات الألبان والبيض والمعادن.

أود أن أشير إلى إمكانية تنويع أحجام الصادرات والواردات بين بلدينا في مختلف المجالات بما يعود بالنفع على شعبي البلدين.

- في منتصف عام 2020 وقعت قطر للبترول اتفاقية حجز سعة مع شركات بناء السفن الكورية الجنوبية لبناء أكثر من مائة ناقلة لنقل الغاز الطبيعي المسال. هل درستم إمكانيات أوكرانيا في هذا الصدد؟ هل من الممكن تنفيذ مشاريع مشتركة لإحياء صناعة السفن الأوكرانية بمساعدتكم في أوديسا وميكولاييف وخيرسون؟

الاتفاقيات التي ذكرتها هي اتفاقيات مهمة وهي من أكبر الاتفاقيات والصفقات في هذا المجال. وبهذه الاتفاقيات تؤكد دولة قطر التزامها بتوسيع المشاريع في حقل الشمال، حتى في ظل الأوقات العصيبة التي يعيشها العالم اليوم. سيؤدي تنفيذ هذه المشاريع إلى زيادة الطاقة الإنتاجية لدولة قطر من الغاز الطبيعي المسال من 77 مليون طن سنويًا إلى 110 مليون طن سنويًا في عام 2025 وإلى 126 مليون طن سنويًا في عام 2027 لضمان إمدادات موثوقة من الطاقة النظيفة الإضافية في جميع أنحاء العالم.

بالنسبة للتعاون مع أوكرانيا في هذا المجال، أود أن أشير إلى أن دولة قطر منفتحة على مختلف المشاريع الاستثمارية.

- جهاز قطر للاستثمار يعتزم زيادة الاستثمار في شركات التكنولوجيا، ما هي طريقة اختيار هذه الشركات، هل يمكن لشركات تكنولوجيا المعلومات الأوكرانية أن تكون محل اهتمام دولة قطر؟

تنتشر التقنيات في جميع المجالات تقريبًا، حتى في مجالات الاستثمار التقليدية مثل العقارات. يعد قطاع التكنولوجيا من القطاعات المهمة التي ستركز فيها دولة قطر استثماراتها على مدى السنوات العشر القادمة، بالإضافة إلى البنية التحتية والرعاية الصحية.

أوكرانيا سوق واعد في مجال التكنولوجيا، وشركات تكنولوجيا المعلومات الأوكرانية والمتخصصون في هذا المجال يتمتعون بسمعة عالمية، لذلك نتابع هذه المشكلة عن كثب ونبحث عن فرص مختلفة للتعاون والشراكة في هذا القطاع المهم للغاية في الوقت الحاضر.

- أي شركات طيران  قطرية تنظم رحلات إلى أوكرانيا وكم عدد رحلاتها المنتظمة إلى بلدنا ؟

افتتحت الخطوط الجوية القطرية رحلات مباشرة إلى كييف مرتين في اليوم في آب/أغسطس 2017. كان هذا حدثًا مهمًا ، فبفضله حظيت بلادنا بفرص التقارب، ازداد عدد الأوكرانيين الذين يزورون دولة قطر أو الأوكرانيون الذين يصلون إلى الدوحة للعبور إلى دول أخرى، فضلاً عن زيادة عدد الزوار من دولة قطر إلى أوكرانيا.

لسوء الحظ، أثر وباء الفيروس التاجي على هذا القطاع، وتم تعليق الرحلات الجوية بين بلدينا مؤقتًا، لكن الخطوط الجوية القطرية استأنفت رحلاتها إلى أوكرانيا اعتبارًا من 19 كانون الأول/ ديسمبر 2020 بمعدل أربع رحلات أسبوعيًا ، وفي عام 2021 تم التخطيط لرفع عدد الرحلات إلى سبعة أسبوعيًا.

وفي سياق هذا الموضوع أود أن أشير إلى توقيع بروتوكول تعديلات اتفاقية الخدمات الجوية بين دولة قطر وأوكرانيا. مكنت هذه الاتفاقية المهمة من تنظيم النقل الجوي بين أوكرانيا ودولة قطر، وكذلك توسيع وصول شركات الطيران في كلا البلدين إلى سوق النقل الجوي. تزيل الاتفاقية القيود المفروضة على عدد الرحلات وأنواع الطائرات والوجهات في كلا البلدين.

أعتقد أنه بعد انتهاء الوباء، سنشهد خطوات مهمة في تطوير التعاون بين البلدين في هذا المجال.

ـ كم عدد المواطنين الأوكرانيين الذين زاروا قطر في عام 2019 ، وفي النصف الأول من عام 2020؟ ما هي ديناميات 2015 - 2020؟ هل لدى القيادة القطرية خطط لتحفيز اهتمام المواطنين الأوكرانيين لزيارة البلاد لأغراض السياحة والأعمال؟

كما ذكرت سابقاً، أظهرت العلاقات بين قطر وأوكرانيا خلال السنوات الخمس الماضية ديناميات إيجابية في المجالين السياسي والاقتصادي، والتي بدورها أثرت على تنقل مواطني البلدين، والتي تضاعفت بسبب توقيع اتفاقية التأشيرة الحرة بين البلدين.

أود أن أشير إلى أن دولة قطر تفتح أبوابها أمام السياح الأوكرانيين الذين يمكنهم زيارة بلدنا والتعرف عليه بشكل أفضل. كما أعتقد أن أوكرانيا بلد جميل يعيش فيه شعب مضياف، حيث يوجد العديد من المعالم السياحية والأماكن السياحية التي تستحق الزيارة، لذلك هناك فرصة لزيادة السياح القطريين في أوكرانيا.

وسأضيف أن دولة قطر منفتحة على العمال والمتخصصين في مختلف المجالات، وعلى مدى السنوات الثلاث الماضية، اتخذت بلادنا خطوات غير مسبوقة في مجال حماية حقوق العمال.

صدرت قوانين الحد الأدنى للأجور التي تحمي العمال من أي ابتزاز، وتسهل تنقل العمال بين أصحاب العمل، وقد صدق على هذه القوانين حضرة صاحب السمو أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

ـ تعمل قطر كوسيط نشط في إقامة الحوار الأفغاني والسلام في أفغانستان، هل ترون أوجه تشابه واختلاف في حل المشكلة الأفغانية ومشكلة إحلال السلام ووحدة الأراضي في أوكرانيا؟

أود أن أؤكد أن بلادنا نجحت في لعب دور الوسيط في ضمان نهاية سعيدة للعديد من الأزمات والمشاكل التي شهدتها المنطقة في السنوات الأخيرة، ولم تقتصر هذه الوساطة على المنطقة العربية، بل امتدت إلى القارة الأفريقية.

أثبتت الوساطة القطرية خلال السنوات العشر الماضية نجاحها سواء على مستوى النزاعات بين الدول المتصارعة أو الجماعات السياسية أو الجماعات المسلحة أو قوى المعارضة، بما في ذلك الاتفاق بين حكومة السودان وجيش تحرير السودان، و الإفراج عن الأسرى الجيبوتيين من إريتريا عام 2016، وإطلاق سراح جنود لبنانيين مخطوفين عام 2015، واتفاق مصالحة لبنانية، وتوقيع اتفاق سلام بين قبيلتين في ليبيا، واتفاق دارفور 2013. وتتعلق الجهود الأخيرة بإحلال السلام في أفغانستان.

بالنسبة لسؤالك، أعتقد أن الصراع الأفغاني والصراع في الدونباس شرقي أوكرانيا يختلفان عن بعضهما البعض، ولكل من هذه الصراعات خصائصه والجوانب التي تؤثر عليه.

بالنسبة لنا، طاولة المفاوضات هي السبيل لحل أي نزاع، إنها الطريقة الوحيدة للتخلص من لغة السلاح والعنف، التي لا تؤدي إلا إلى تعقيد الوضع.

يدعم بلدنا الجهود السلمية التي تقودها الأمم المتحدة وصيغة النورماندي لإيجاد حل للصراع في شرق أوكرانيا، ونأمل أن تعيش أوكرانيا وشعبها في صداقة وسلام.

- ما هي القيود التي فرضتها السلطات القطرية على خلفية جائحة فيروس كورونا في الدولة؟ كيف هو الوضع الآن؟

سعت دولة قطر كغيرها من دول العالم إلى تطبيق إجراءات وقائية ضد انتشار فيروس كورونا، لذلك تم إنشاء مركز اتصال بوزارة الصحة لمواجهة فيروس كورونا.

منذ اليوم الأول لتفشي الوباء في قطر ، عملت بلادنا على تعزيز القطاع الطبي ودعم هذا القطاع بالموارد البشرية والقدرات اللوجستية. وبذلت جميع الوزارات والجهات الحكومية جهودًا لمكافحة هذا الفيروس، ووفرت أماكن حجر صحي مجانية للمواطنين والمقيمين، وعملت أيضًا على إجلاء مواطنيها من الدول الموبوءة مجانًا.

بالنسبة للوضع الحالي، فهو تحت السيطرة الكاملة، لدينا معدل وفيات منخفض بشكل غير مسبوق من فيروس كورونا، لا يزيد عن 0.2%.

لقد اتخذ بلدنا العديد من الإجراءات لدعم المواطنين والشركات المتضررة من هذا الوباء، كما قدمنا مساعدات إنسانية طارئة للشركاء والدول الصديقة مثل أوكرانيا التي تلقت مساعدات إنسانية لدعم جهود مكافحة فيروس كورونا تماشيا مع توجيهات صاحب السمو أمير دولة قطر.

تضمنت المساعدات الإنسانية القطرية، التي تم إرسالها إلى أكثر من 20 دولة حول العالم، معدات طبية ومستشفيات ميدانية، كما مولت قطر عدد من المؤسسات الصحية التي تعمل على تطوير اللقاحات بـ140 مليون دولار أمريكي.

- في نهاية عام 2019 ، تراجعت أوكرانيا بمقدار 11 نقطة (إلى المركز 65) في الترتيب السنوي لدفع الضرائب Paying Taxes  لعام 2020 ، والذي يضعه البنك الدولي وشركة التدقيق PwC. في الوقت نفسه، تصدرت البحرين وهونغ كونغ وقطر التصنيف، أخبرنا عن نظام دفع الضرائب الخاص بكم؟

دولة قطر هي واحدة من الدول القليلة في العالم التي تفرض معدل ضرائب منخفض، مما يجعلها بيئة عمل جذابة للأفراد ولشركات المغتربين.

في دولة قطر، لا توجد ضريبة دخل شخصية، مما يعني أن الموظفين يتلقون رواتبهم دون اقتطاع أي ضرائب.

أما ضرائب الشركات فتبلغ نسبة الضريبة 10% من إجمالي دخل الشركة وتدفع سنوياً.

هناك أيضًا العديد من الإعفاءات الضريبية التي تنطبق، على سبيل المثال، على الشركات الصغيرة، فضلاً عن دخل الشركات العاملة في الزراعة ومصايد الأسماك والنقل البحري والجوي على أساس المعاملة بالمثل ، فضلاً عن مزايا أخرى.

وجدير بالذكر أن سعادة سفير دولة قطر لدى أوكرانيا هادي ناصر منصور خليل الهاجري بحث مع نائب وزير الخارجية الأوكراني دميترو سينيك جموعة واسعة من القضايا المدرجة على جدول أعمال العلاقات القطرية الأوكرانية ، مع إيلاء اهتمام خاص لتنفيذ المشاريع المشتركة في البنية التحتية والطاقة والزراعة والطيران، و تعزيز دور أوكرانيا في ضمان الأمن الغذائي في قطر.

المصدر: أوكرانيا باالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90