32

سفارة المغرب لدى أوكرانيا تحتفل بعيد العرش وبالذكرى 25 على اقامة العلاقات

Sun, 06.08.2017 16:51



كييف/أوكرانيا بالعربية/أحيت سفارة المملكة المغربية لدى أوكرانيا عيد العرش الملكي المجيد بحفل استقبال رسمي بالعاصمة كييف، والذي يوافق هذا العام الذكرى الثامنة عشر لخلافة الملك محمد السادس والده الراحل الملك الحسن الثاني وتربعه على عرش البلاد.

فقد استقبلت سعادة سفيرة المملكة المغربية لدى أوكرانيا السيدة مينا تونسي والطاقم الدبلوماسي للمملكة، ضيوفهم الكرام من الدبلوماسيين العرب والاوروبيين والدول الاسلامية وغيرهم اضافة الى ممثلي عن الدولة الاوكرانية والاحزاب السياسية الاوكرانية والجمعيات الدينية وناشطين أوكران واعلاميين وفنانين وغيرهم من الضيوف رفيعي المستوى.

حيث قدم الضيوف التهاني لسعادة السفيرة مينا تونسي بالعيد الوطني لمملكة المغرب راجين المولى عزوجل أن تنعم المملكة بالامن والامان والرخاء والاستقرار دوما، معربين عن سعادتهم بالدعوة الكريمة.

وبعد عزف النشيدين الوطنيين المغربي والاوكراني توجهت سعادة السفيرة مينا تونسي بكلمة ترحيبية للضيوف الكرام، حيث اشادت بمتانة العلاقات بين البلدين وتقدمها وتطورها عبر السنين.

كما واشارت سعادتها الى أن هذا العيد هو عيد تجديد الثقة والوفاء من المغربيين الى رمز الممكلة ووحدتها، حيث يعد عيد العرش يوما وطنيا لكل المغربيين لتسليط الضوء على قيم المغرب والانجازات التي تحققت والثقة بالمستقبل الزاهر للبلاد.

كما واشارت سعادتها الى ان هذا العام يتوافق مع الذكرى الـ 25 لاقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين والتي اقيمت عام 1992 حيث ظل التعاون المشترك والرغبة في نموها الاساس بين البلدين.

وفي الختام دعت سعادتها الحضور الى الاستمتاع بالمطبخ المغربي الاصيل والشاي المغربي المتميز.

هذا وتحتفل المغرب في 30 من تموز/يوليو من كل عام بدءا من عام 1999 بعيد العرش، حيث تقلد الملك محمد السادس مقاليد الحكم في البلاد ليصبح الملك الـ 23 للبلاد منذ حكم العلويين عام 1666 م.

وقد أستقل المغرب عام 1956 يعمل على اقامة علاقات ودية وصديقة مع جميع جيرانه مهتما بالدرحة الاولى بالطاقات البشرية من مواطنيه.

أقرا هذا الخبر باللغة الروسية

شاهد - شارك - ناقش ألبوم الصور، على صفحة "أوكرانيا بالعربية" موقع فيسبوك 

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار