32

رئيس مركز التواصل والحوار في أوكرانيا يُعرِّف بأصل وتاريخ شجرة الميلاد

Mon, 25.12.2017 13:48



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ تزامناً مع الاحتفال بأعياد الميلاد المجيدة وأعياد رأس السنة الميلادية، تعم أوكرانيا سواء الأماكن العامة أو البيوت أو الشركات أشجاراً مُزينة إيذانا ببدء هذه الأعياد، أي كما هو مألوفاً في كثير من البلدان وضع شجرة عيد الميلاد التي تعمل على إضفاء أجواء وأضواء احتفالية.

وبهذا الصدد أصدر المركز الاوكراني للتواصل والحوار شريطا مصورا للشيخ لرئيسه الشيخ د. عماد أبو الرب، لتبيين حقيقة وتاريخ شجرة الميلاد، حيث صرح بأنه لا حرج من تهنئة المسلم للمسيحيين بهذه الأعياد لكن بشرط إستخدام جملا وكلمات لا تتعارض مع الشريعة الإسلامية.

حيث أوضح د. أبو الرب أن اصل الشجرة لا يمت الى المسيحية أو الى الاسلام او تاريخ العرب بصلة، داعيا الى الالتزام بالطرق الاصيلة في احتفالات العرب باعيادهم.

وصرح د. أبو الرب لـ "أوكرانيا بالعربية" حول هذا الموضوع: "قمنا بهذا العمل من باب السعي لتعزيز قيم التعايش واحترام الآخر والتعاون معه لرفع قيم الخير، فقد كان لنا وقفة مع شجرة عيد الميلاد والتي ينظر لها البعض نظرة دينية خاصّة، فيما ينظر لها البعض نظرةً اجتماعيةً بحتة".

وأضاف: "هذه الوقفة جائت للتعريف بتاريخها إسهاماً منا في التعريف بالآخر بشكل إيجابي، سائلين المولى تبارك وتعالى أن يوفّقنا لغرس قيم الخير والأمن والإيمان في مجتمعنا الإنساني".

هذا وتجدر الاشارة الى ان أوكرانيا قد شرعت بالاحتفال باعياد الميلاد المجيدة في 25 كانون الأول/ ديسمبر بدءا من العام 2017 الجاري، وليس كما كان في السابع من كانون الاول/يناير وفق للتقويم المسيحي الشرقي.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...