32

رئيس أوكرانيا وبايدن يبحثان تمديد العقوبات على روسيا

Fri, 18.11.2016 15:39



كييف/أوكرانيا بالعربية/من أجل الضغط على روسيا للوفاء بوعودها تجاه اتفاقية "مينسك" للسلام شرقي أوكرانيا، بحث الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو مع نائب الرئيس الأمريكي جوزيف بايدن مسألة تمديد العقوبات بحق روسيا خلال اتصال هاتفي.

وذكر المكتب الصحفي للرئاسة الأوكرانية إن "بوروشينكو وبايدن أشارا إلى أهمية تنسيق الجهود لضمان وفاء روسيا بالالتزامات وفقًا لاتفاقات مينسك واستمرار سياسة العقوبات بحق روسيا لحين استعادة سيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها".

كما بحث الجانبان قضايا الأمن الإقليمي في ضوء نتائج الانتخابات الرئاسية التي أجريت في الولايات المتحدة وضرورة الاستمرار في دعم الإصلاحات في أوكرانيا.

وكان الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو أثبت خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب في وقت سابق على أهمية استمرار الدعم العسكري الأمريكي لأوكرانيا في "التصدي للعدوان الروسي".

من جهة أخرى، بحث بايدن وبوروشينكو تنفيذ اتفاقيات مينسك لتسوية النزاع بشرق أوكرانيا، بالإضافة إلى سير الإصلاحات في البلاد.

وذكر بيان رسمي للبيت الأبيض أن الجانبين أكدا على أهمية تنفيذ اتفاقيات مينسك، وأفصح الرئيس بوروشينكو عن استعدادات أوكرانيا لقمة الاتحاد الأوروبي – أوكرانيا المقبلة في بروكسل يوم 24 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي".

فيما أعرب الجانبان عن أملهما بأن ترسل القمة إشارة إيجابية لدعم الشعب الأوكراني، كما ناقش بايدن مع بوروشينكو سير الإصلاحات في أوكرانيا وضرورة القيام بالخطوات اللازمة للحصول على دفعة جديدة من قروض صندوق النقد الدولي.

وفي سياق متصل، أثبت وزير الخارجية الأوكراني بافلو كليمكن أن كييف لم تتمكن من التوصل إلى الاتفاق مع موسكو حول خريطة الطريق الخاصة بتسوية أزمة دونباس في جنوب شرق أوكرانيا.

وذكر كليمكن: إنه "حتى الآن ليست لدينا وروسيا نظرة مشتركة حول خريطة الطريق الخاصة بتسوية أزمة دونباس، وذلك بسبب الرفض الروسي للتركيز على القضايا الأمنية المطلوبة لخلق أبسط الظروف المناسبة لضمان تقدم عملية التسوية السلمية".

وأضاف وزير الخارجية الأوكراني بأن الموعد الدقيق لاجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء في "رباعية النورماندي"، التي تضم فرنسا وألمانيا وروسيا وأوكرانيا، لم يتم إقراره بعد، وهناك مشاورات أولية في هذا الشأن، ومن ضمنها اقتراح يدعو إلى عقد هذا الاجتماع خلال يومي 29 و30 نوفمبر الحالي.

المصدر: وكالات بتصرف

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار