32

مؤتمر "الدرع" الدولي يناقش تعديل قوانين الهجرة في أوكرانيا بطاولة مستديرة بمدينة أوديسا

Mon, 19.08.2013 22:30



أوديسا/أوكرانيا بالعربية/يرتقي المؤتمر الدولي للدفاع عن حقوق وحريات المواطن "الدرع" في أدائه ومستوياته يوما بعد يوم ليظل دوما في حسن ظن المواطنين في دفاعه عن حقوقهم وحرياتهم وايصال صوت آلامهم الى المؤسسات الحكومية في أوكرانيا.

فبعد أن أصبحت أوكرانيا البلد الام للكثير من المهاجرين والاجانب واللاجئين ممن عانت وتعاني بلادهم من ويلات الحروب... أصبحت الحاجة أكثر من ملحة لمناقشة واعادة النظر في قوانين الهجرة في البلد المضياف أوكرانيا ولاسيما أنها على عتبة الاتحاد الاوروبي مما يجعل هذا الامر اكثر أهمية.

كما وترتقي الحاجة الماسة في أوكرانيا لسن قانون للعفو يقضي باعادة النظر في الحالات الاستثنائية للاجانب الذين عاشوا سنوات طويلة على ارض اوكرانيا بلاحقوق ولا ينطبق عليهم اي كان من تلك القوانين.

 

فلذى نظم المؤتمر الدولي "الدرع" بالتعاون مع نقابة الصحافيين الأوكران في أوديسا ومحافظتها طاولة مستديرة رفيعة المستوى عقدت في مدينة أوديسا يوم الجمعة الموافق 16 آب/أغسطس الجاري، دُعي اليها وحضرها ممثلين عن الدولة الاوكرانية كان أهمهم السيد ليتفاك أوليغ ممثلا عن قسم الدفاع عن الحقوق الدستورية للمواطن لدى النيابة العامة في أوديسا ومحافظتها كذلك السيد فلاديمير شابليينكو ممثلا عن وزارة الداخلية الاوكرانية في أوديسا ومحافظتها والسيدة آننا غونتشاروفا ممثلة عن قسم وزراة الخارجية لدى أوديسا ومحافتها وكذلك ممثلا عن الدائرة الحكومية لمصلحة الهجرة في أوديسا.

أما المنظمات الدينية ومنظمات المجتمع المدني والجاليات فقد كان لهم حضورا واضحا ودورا كبيرا حيث شارك ممثل عن الادراة الدينية لمسلمي أوكرانيا وممثلين عن الجالية الباكستانية والجالية الافغانية والجالية الصينية والجالية الفيتنامية والجالية الكردية والجالية الشيشانية وغيرها من الجاليات اجتمعت على طاولة ترأسها مؤتمر "الدرع" الدولي.

وشارك كذلك ممثل عن المنظمة الاجتماعية الدولية "الاتحاد الأممي" وممثل عن جمعية "السلام" الخيرية في أوديسا وممثل عن مؤتمر "الدرع" في سيمفيروبول وممثلي منظمات حقوقية واجتماعية أوكرانية ذات شأن كبير في أوديسا وأوكرانيا ومشاركة واضحة من الاعلام الاوكراني والعربي في أوكرانيا حيث شارك رئيس تحرير موقع "أوكرانيا اليوم" ورئيس تحرير صحيفة "أوكرانيا بالعربية" اليومية الالكترونية.

 

وقد افتتح ظاهر فعاليات الطاولة رئيس مؤتمر "الدرع" مرحبا بجميع الحضور شاكرا لهم حسن تلبيتهم دعوته خاصة للمشاركين القادمين من مدن بعيدة، فقد اشار ظاهر الى اهمية اعادة النظر اليوم بقوانين الهجرة في أوكرانياوقد طرح موضوع العفو لدى السلطات التشريعية مذكرا ومشيرا الى ان اوكرانيا اصبحت الوطن الام للكثير من ابناء القوميات الاخرى الذين سيكون لهم شأن كبير في ازدهار هذا البلد الجميل.

أما السيد يوري رابوتين رئيس نقابة الصحافيين الاوكران في أوديسا فقد أثنى على كلمة ظاهر مشيرا الى ان اختيار هذا المكان لانعقاد هذه الطاولة الاولى والفريدة من نوعها في مدينة أوديسا لم يأتي بمحض الصدفة وانما في رمزية للتعايش الايجابي بين ما يقارب 104 من ابناء القوميات المختلفة الذين اصبحت أوديسا بمثابة الام الحاضنة لهم .. فاطفالها لا يمكنهم العيش بدونها.

 

وقد تناولت الطاولة خمسة قضايا هامة وحساسة، تتركز على دور المنظمات الاجتماعية في مساندة الدولة لتنظيم اندماج المهاجرين في أوكرانيا والى دور الدولة في محاربة الفساد والخروقات القانونية من قبل افراد الشرطة بحق المهاجرين والاجانب... ومن اهم القضايا الاخرى النظر في سن قانون يقضي بالعفو عن أؤلئك المهاجرين المقيمين وقتا طويلا في أوكرانيا بصورة غير شرعية تكونت لديهم في هذه الفترة اسر واطفال اصبحت اوكرانيا موطنهم الاول. اذ تكون ى "الدرع" هي المنظمة الاجتماعية الاولى التي تطرح مناقشة هذا القضايا وبالذات قانونا للعفو.

 

وقد جرى نقاش حيوي وبناء مستمرا لمدة ثلاث ساعات تطرق المشاركون لاهم قضاياهم من جهة ومناقشة القوانين من جهة أخرى حيث استمع ممثلي الدولة للمشاركين متقبلين آرائهم ومعبرين لهم عن موقف الدولة الرسمي من بعض القوانين وشارحين لهم القوانين الاخرى.

وفي نهاية الطاولة قام السيد ظاهر بتقديم شهادة من قبل "الدرع" والنقابة الصحافية لكل مشارك في رمزية للشكر على الجهود المبذولة في هذه المشاركه.

 

ثم تم التوقيع من قبل المشاركين على عريضة لترفع للرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش ورئيس الوزراء نيكولاي آزاروف رئيس البرلمان ريباك، حيث تتضمن هذه العريضة بالطلب من رئيس الدولة و رئيس الحكومة مناقشة هذه  القاضايا والنظر في قانون عفو يتضمن الاجانب لمنحهم تراخيص الاقامة في أوكرانيا.

 

وفي حوار خاص أجرته "أوكرانيا بالعربية" مع السيد صالح ظاهر قال:"تأتي هذه الطاولة المستديرة الأولى من نوعها في أوديسا لمناقشة تعديل قوانين الهجرة في أوكرانيا، لتكون  الاولى والتحضيرية لتلك التي نعمل على انعقادها في المستقبل في العاصمة كييف" وأضاف ظاهر :"ان الحاجة اليوم أصبحت ماسة جدا لاعادة النظر في القوانين التي تم سنها من قبل سنوات كثيرة لم تكن أوكرانيا مقصدا هاما للمهاجرين اليها، ونحن على كافة الاستعداد للعمل سويا مع الدولة الاوكرانية لتنظيم قضية الهجرة والمهاجرين حتى لا تصبح أوكرانيا "ممرا" ومسرحا لتجار البشر من الشرق الى الغرب".

 

وقد أشار ظاهر الى الخبرة الكبيرة المكتسبة لديه من العمل على قضايا اللاجئين خلال عامين كاملين معربا عن استعداده تقديم هذه الخبرة في خدمة المجتمع الاوكراني.



شاهد - شارك - ناقش على شبة الفيسبوك للتواصل الاجتماعي


المصدر: أوكرانيا بالعربية


ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار