32

أحد أفراد فرقة روك أميركية "يمسح" مؤخرته بالعلم الروسي في أودسا جنوبي أوكرانيا

Wed, 07.08.2013 17:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/قام أحد عناصر الفرقة الموسيقية الاميركية للروك "بلودهاوند غانغ" بالسخرية من العلمين الروسي و الاوكراني وذلك أثناء حفلا موسيقيا للفرقة في مدينة أوديسا جنوبي أوكرانيا، حيث قام بوضع العلم الروسي في سرواله وأظهرت حركاة يديه بانه يقوم "بمسح" مؤخرته بالعلم الروسي ثم ألقاه على الجمهور. 

و قال عازف الفرقة للجمهور من على منصة الحفل بعدما أخرج العلم من مؤخرة سرواله و ألقاه على الجمهور "لا تقولوا شيئًا لبوتين". وفي هذا الشأن قامت موسكو و كييف بفتح تحقيق مباشرة بعد حدوث الواقعة لمعرفة تفاصيل هذه القضية. و قد انتقد مسؤولو البلدين تصرفات الفرقة الموسيقية.


أما النائب الروسي رُسلان غاتروي يقول :"سنقوم بمنع دخول اي شريط لهذه الفرقة الى التراب الفيدرالي الروسي، والبوماتهم لن تباع و لن تحمل عن طريق مواقع البيع الموسيقية ولن يبقى لديهم اية فرصة لربح الاموال و اقامة حفلات بروسيا". 
و كان من المقرر ان تقوم فرقة الروك الأميركية بجولة في روسيا غير ان الامر بات غير ذلك بسبب إهانة العلم الروسي من طرف الفرقة حيث استقبلت بشكل سيئ عند وصولها مطار انابا الواقعة على ضفاف البحر الأسود.


شاهد - شارك - ناقش على شبة الفيسبوك للتواصل الاجتماعي


المصدر: يورونيوز بتصرف


ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار