32

أوكرانيا لا تسارع إلى الالتحاق بروسيا ضمن اتحاد و ضم شرقي مولدافيا إلى أوكرانيا

Sun, 20.01.2013 17:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/أختتم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف زيارته إلى مدينة تشيرنوفتسي الأوكرانية التي أجرى فيها محادثات مع نظيره الأوكراني ليونيد كوجارا. وأعلن الوزيران في ختام المحادثات أنه لا يوجد خلاف لا يحسم بين بلديهما.
ويرى محللون، مع ذلك، أن هناك مسألة تعكر صفو العلاقات بين روسيا وأوكرانيا هي مسألة انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الجمركي المتكون من روسيا وبيلاروسيا وكازاخستان.


وقالت صحيفة "كوميرسانت" إن أوكرانيا تريد الحصول على تسهيلات من روسيا مثل تخفيض أسعار بيع الغاز دون الانتساب إلى العضوية الكاملة للاتحاد الجمركي، متطلعة إلى الحصول على تسهيلات من الاتحاد الأوروبي أيضا في حين ترفض روسيا بحث إمكانية تخفيض أسعار الغاز دون انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الجمركي.


ولم يسفر اللقاء بين وزيري خارجية الدولتين أمس عن اتفاق لحل هذه المسألة. 

أما حل النزاع المولدافي بضمّ مولدافيا إلى رومانيا وشرقها إلى أوكرانيا
فقد بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الأوكراني ليونيد كوجارا خلال اجتماعهما في مدينة تشيرنوفتسي الأوكرانية حل النزاع المولدافي بين الحكومة المولدافية وإقليم بريدنيستروفيا الذي أعلن عن انفصاله عن جمهورية مولدافيا بعد حل اتحاد الجمهوريات السوفيتية.


وقالت صحيفة "نيزافيسيمايا" إن هناك خطة لحل النزاع المولدافي من خلال ضمّ بريدنيستروفيا إلى أوكرانيا.
وكان هذا الإقليم جزءا من جمهورية أوكرانيا السوفيتية قبل الحرب العالمية الثانية.
أما مولدافيا فهي تجنح للانضمام إلى رومانيا التي كانت مولدافيا جزءا منها قبل الحرب العالمية الثانية.

المصدر : ريانوفوستي بتصرف

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...