32

أوكرانيا بالعربية عام من العطاء و مليونية مشاهدة

Mon, 24.12.2012 02:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/تحل الذكرى السنوية لانطلاقة "أوكرانيا بالعربية" لتكون امتدادا للموقع العربي الاوكراني   و الذي بدأ عمله الاعلامي منذ سبتمبر 2003م لتكون رائدة الاعلام العربي في أوكرانيا.

حيث أنه أول موقع الكتروني أخباري عربي في أوكرانيا يؤدي رسالته الاعلامية المهنية بكل شفافية و موضوعية.

 

فمنذ اللحظات الاولى و "أوكرانيا بالعربية" كان عينها على القاريء العربي سواء في أوكرانيا أو في الشتات أو في الوطن العربي لنقل صورة صحيحة و موضوعية عن واقع الثقافة و الحضارة الاوكرانية للقاريء العربي على قاعدة حوار الحضارات لنكون جسرا للتواصل ما بين العالم العربي و أوكرانيا.

 

بالتأكيد واجهنا عقبات و صعوبات لنقل الخبر من مصادره الرئيسية و لكننا كنا واثقين بتعاونكم معنا لتذليل هذه العقبات و الصعوبات فبجهودكم استطعنا ان نُسمع صوتنا لكثير من التجمعات العربية حيث نقلنا الاخبار الاوكرانية السياسية و الثقافية و الاقتصادية و الرياضية ... الخ، اضافة الى اخبار الجاليات العربية و الاسلامية و تغطية الاحداث المستجدة على الساحة الاوكرانية .

 

كما أولت "أوكرانيا بالعربية" اهتماما كبيرا للكاتب العربي في أوكرانيا و الدول الاخرى لتكون منبرا للاقلام الحرة و بهذه المناسبة نشكر كافة من شارك معنا سواء بالكتابة او تغطية خبر أو بالصورة فمن خلال منبرنا العربي الاعلامي في أوكرانيا استطاع المواطن العربي التعرف عن قرب على الثقافة الاوكرانية و مشاهدة الملفات الرقمية المتنوعة حول أوكرانيا و ابناء الجاليات العربية و الاسلامية في أوكرانيا، و لتبلغ مجمل المشاهدات لقناة "أوكرانيا بالعربية" على اليوتيوب مايزيد عن المليون مشاهدة و هذا بفضل متابعتكم لنا و التي تعزز ثقتنا و ايماننا برسالتنا و التي هي رسالتكم التي تميز بين الغث و السمين.

 

كذلك تم انشاء صفحة و مجموعة و حساب رسمي على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك يحمل الاسم نفسه "أوكرانيا بالعربية" و التي لاقت اعجابكم و متابعتكم لنا.

 

و كذلك تتضمن "اوكرانيا بالعربية" شقها الاخر الناطق باللغة الروسية ليقدم للقارئ الاوكراني و قراء الفضاء السوفييتي السابق أخبار الوطن العربي و الاسلامي و الجاليات في أوكرانيا باللغة الروسية.

 

سنيقى دائما كما عهدتمونا ملتزمين الحيادية و الموضوعية في طرح كل المواضيع و التواصل و التعاون مع جميع المؤسسات الاجتماعية و الرسمية و ما يهمنا الا انت ايها القاريء و المتابع و نحن دائما على استعداد لسماع لملاحظاتكم و ارائكم و افكاركم لتطوير عملنا بما يخدم هذا التواصل الحضاري الثقافي ما بين اوكرانيا و الفضاء السوفييتي السابق و الوطن العربي .

 

فكل الشكر و التحية لكل من آمن برسالتنا و آزرنا و تابعنا منذ البداية.



رئيس التحرير

م. محمد فرج الله

 



المصدر : اوكرانيا بالعربية


ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار