32

صحف عربية : مسجد للمثليين بباريس وأغنية لـ"ضرب تل أبيب" و علاء مبارك يتبرع لضحايا أسيوط

Fri, 23.11.2012 16:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/تابعت الصحف العربية الصادرة اليوم الجمعة 23 نوفمبر عدة قضايا، على رأسها توقع وصول سفن حربية روسية إلى سوريا، وتردد أغنيات في الشارع الفلسطيني تدعو إلى "قصف تل أبيب"، إلى جانب نية مثلي جزائري إقامة مسجد خاص للمثليين بفرنسا، وتبرع علاء مبارك لضحايا أسيوط، وقضية "السحر" عبر هواتف جوالة ورسائل قصيرة أو إلكترونية.

الحياة

صحيفة الحياة الصادرة من لندن تناولت الوضع في سوريا تحت عنوان "سفن حربية روسية قد تتوجه إلى مرفأ طرطوس."

وقالت الصحيفة: "أعلنت وزارة الدفاع الروسية الخميس أن مجموعة سفن حربية روسية قد ترسو في مرفأ طرطوس السوري، القاعدة الروسية البحرية الوحيدة في المتوسط، قبل الانضمام إلى مهمة مكافحة القراصنة قبالة سواحل الصومال."

وقالت الوزارة في بيان إن مجموعة السفن هذه التابعة لأسطول البحر الاسود الذي يضم خصوصا الطراد "موسكفا" والسفينة سميتليفيي وسفينتي الانزال نوفوتشيركاسك وساراتوف "تستعد لمهمة مكافحة القرصنة قبالة سواحل الصومال."

 

القدس العربي

ومن صحيفة القدس العربي برز العنوان التالي: "أغنية شعبية تصدح بالضفة الغربية مطالبة المقاومة بمواصلة ضرب تل أبيب."

وقالت الصحيفة: "يتغنى أهالي الضفة الغربية بالمقاومة في غزة، ويطالبونها في أغنية شعبية بعنوان "اضرب اضرب تل أبيب" للشابين قاسم النجار وشادي البوريني برفض التهدئة ومواصلة ضرب تل ابيب."

وتضيف كلمات تلك الاغنية الشعبية التي تصدح في شوارع الضفة الغربية قائلة: أضرب أضرب.. تل ابيب.. اضربها.. والصهيوني ارعبها .. يابتعمر يا بنخربها.. اضرب اضرب تل ابيب... ويتابع المغني قائلا: لازم تعرف يا محتل.. الفلسطيني ما بنذل .. ما بدنا هدنة ولا حل بدنا نضرب تل ابيب.. بدنا نضرب تل ابيب."

وبشأن السعي الفلسطيني للتوجه للجمعية العامة نهاية الشهر الجاري تقول الأغنية: "يابو مازن روح اتوكل.. أعلن دولتنا ولا تسأل.. خلفك اليسار ومشعل.. افضح افضح تل ابيب."

أخبار اليوم

أما في مصر، فعنونت صحيفة أخبار اليوم: "محبي مبارك:علاء يتبرع بـ 25 ألف جنيه لأسر ضحايا قطار أسيوط."

وتحت هذا العنوان جاء في الصحيفة: "قالت صفحة محبي السيد الرئيس محمد حسني مبارك، إن علاء مبارك، المحبوس في مزرعة طرة على ذمة قضايا، تقدم بالتبرع بمبلغ 25 ألف جنيه لكل أسرة من ضحايا قطار أسيوط."

وتابعت: "وأضافت الصفحة عبر تدوينه لها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن علاء مبارك تقدم بطلب إلى الجهات المختصة للسماح لجمعيته الخيرية التي تحمل اسم الفقيد ابنه الراحل محمد علاء مبارك بالتبرع بمبلغ 25 ألف جنيه مصري لكل أسرة من أسر ضحايا الحادث، وأردفت الصفحة قائلة هكذا أخلاق أبناء البطل."

عكاظ

وفي السعودية، عنونت صحيفة عكاظ: "أكدوا وقوعه.. وحذروا منه.. شرعيون ورقاة لعكاظ: سحر الاتصال والرسائل وأجهزة الصرافات المالية حقيقي.. والتقنية عددت أشكاله."

وقالت الصحيفة: "يتناقل الناس عبر رسائل الجوال بعض أرقام الهواتف للتحذير من الرد عليها؛ نظير قيام المتصل منها بسحر المتصل به حال الرد على المكالمة... وأكد عميد كلية الشريعة في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور سعود الفنيسان ثبوت السحر بهذه الطريقة، مشيرا إلى أن السحر يقع والشخص في بيته أحيانا وبدون تلقيه أي اتصال. وبين أن رسائل الجوال تصيب بالسحر حال قراءة الشخص لها إن كان الغرض منها الإيقاع بصاحبها في هذا الداء."

ووافق الراقي الشرعي عمر العاطفي، ما ذهب إليه الفنيسان قائلا: يقع السحر بالاتصال أو بقراءة رسائل الإيميل والهاتف الجوال. ولفت إلى أنهم وقفوا على مثل هذه الحالات، مشيرا إلى أن بعض الاتصالات من دول خارجية تعمل على هذا السحر. وذكر أن بعض السحر في دول أخرى يحصل بينهم تعاون لتنفيذ طلباتهم كما يحاولون ابتكار أنواع من السحر حتى يعجز الراقي عن علاجها ومتابعتها.

النهار الجديد

أما في الجزائر، فعنونت صحيفة النهار الجديد: "مُثلي جزائري تزوج من صديقه يستعد لفتح مسجد لأمثاله."

وقالت الصحيفة: "مثلي ذاع صيته حين تزوج في فيفري (فبراير/شباط) الماضي من صديق مثلي ومسلم مثله، وبعقد زواج كتبه لأول مرة في التاريخ شيخ مسلم أيضا، قرر هذه المرة القيام بما لم يجرؤ عليه أحد سواه، وهو فتح مسجد على حسابه الخاص في باريس، ولكن للمثليين فقط."

وأضافت: "هذا ما ذكره محمد لودفيك لطفي زاهد لصحيفة حرييت التركية، في مقابلة شرح فيها اليوم السبب بقوله: "إن النساء في المساجد العادية يتحجبن ويجلسن خلف (الرجال)، ونحن نخشى التعرض للأذى باللفظ وجسديا، لذلك قررت بعد عودتي من الحج (هذا العام) افتتاح مسجد يؤدي فيه الصلاة المثليون فقط."


ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط.

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90