32

البيت العربي يكرم عالما عربيا عراقيا في أوكرانيا على برائة اختراع

Mon, 05.11.2012 02:00



كييف/أوكرانيا بالعربية/شهد معهد ابن رشد في الجامعة العربية الاوكرانية حفل تكريم البيت العربي للعالم العربي من اصول عراقية د. عدنان الكاظمي على برائة الاختراع التي انجزها مؤخرا .

حيث كان البروفيسور صلاح زقوت مدير البيت العربي قد دعى  سابقا الى الاهتمام بالكفائات العربية في أوكرانيا و استمرارا لهذا النهج أقام البيت العربي بالتعاون مع الجاليات العربية في كييف يوم السبت الموافق 3 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري حفل تكريم العالم عدنان الكاظمي .

 

حيث افتتح الحفل بشرح موجز قدمه العالم د. عدنان الكاظمي حول اختراعه و اهميته في التكنولوجيا الحديثة اذ تكمن اهمية هذا الاختراع في المعدات التي يمكن استخدامها في مجالات التصنيع و التعدين و استخلاص المواد ذات النقاوة العالية جدا مثل اكسيد السليكون و غيرها المستخدمة في الخلايا الشمسية و العديد من المجالات الاخرى، حيث يقوم هذا الجهاز على قذف الالكترونات بسرعة عالية جدا لرفع درجة الحرارة الى 2500 درجة مئوية و جهد عالي .

و عدا عن اهميته في استخلاص المعادن ذات النقاوة العالية جدا الا انه يمكن الاستفادة من هذه المعدات في أغراض التبخير و الصهر و غيرها من المجالات الاخرى و التي عن طريقها تكون عملية الصهر داخل الحيز المفرغ .

 

 ثم أعطى زقوت الكلمة لسعادة سفير جمهورية العراق في أوكرانيا السيد شورش خالد سعيد و الذي عبرعن سعادته الغامرة في وجوده بين المثقفين و العلماء و اشاد بهذا الحفل الذي يقام في هذه الاكاديمية باحتضان  و مبادرة البيت العربي حيث قال سعادته :" ان دل ذلك فانما يدل على متانة العلاقة بين الجاليات العربية في اوكرانيا و احتضان البيت العربي لها و نتمنى ان تكون الجاليات العربية رائدة و مثالا للدبلوماسية الشعبية" كما و نوه السفير الى ان العلاقات بين السفارات العربية و السفراء العرب في اوكرانيا هي نموذجا يحتذى به من العلاقات الاخوية و البلوماسية .

 

أما  بخصوص اختراع الدكتور عدنان الكاظمي و أهيته فقد اشاد سعادة السفير شورش خالد سعيد بهذا الاختراع و ابدى استعداد السفارة لايصال هذه البرائة العلمية للجهات العلمية  المختصة في جمهورية العراق كما و تحدث سعادته عن الاهمية التي توليها  وزارات جمهورية العراق لاصحاب الكفائات العلمية العراقية، و ياتي ذلك عبر وزارة الهجرة و وزارة البحث العلمي و غيرها فالحكومة العراقية تلي هذا الموضوع اهتماما كبيرا .

 

كما عبر سعادته عن أسفه و حزنه لما تشغل المنطقة العربية من نزاعات داخلية و اقتصارها على كونها سوق استهلاكية و تاخرها في المجال العلمي و التكنولوجي.

 

و من ثم توجه سعاته بالتهنئة للعالم العربي العراقي و الشكر الخالص للبيت العربي على اهتمامه بابناء الجاليات العربية في أوكرانيا و رمزا للشكر و العرفان قام سعادته بتقديم هدية تذكارية للبيت العربي ممثلا بالبروفيسور صلاح زقوت، ترمز الى الارث التاريخي و المعالم الحضارية لجمهورية العراق.

ثم توجه سعادته الى تكريم العالم العراقي د. عدنان الكاظمي بهدية تذكارية معبرا عن الفخر و الاعتزاز  الذي يشعر به  لما حققه هذا العالم .

 

ثم قام زقوت بالشكر لسعادة السفير شورش على اهتمامه بأبناء الجالية متحدثا عن اهمية تكريم البيت العربي و الجاليات العربية لهذا العالم الجليل فهي بمثابة التكريم لنا انفنسنا و هذا يدل على اننا جزء من هذا المجتمع، وثم توجه زقوت الى التهنئة مرة أخرى للعالم الكاظمي و قام بتكريمه بشهادة البيت العربي و هدية تذكارية عربية شرقية .

 

ثم أعطي الكلمة لسعادة المستشار د. كاظم جبر الجبوري الذي هنئ العالم بهذا الانجاز العلمي العظيم و تحدث الجبوري عن ان ما يتناوله العامة بان الشخصية العربية هي شخصية استهلاكية ليست بالواقعية فنحن نسمع بين الفترة والاخرى عن شخصيات نابغة و عبقرية ابدعت في مجالات مختلفة، و قال الجبوري :" اننا ننحي امام هذه النابغة العراقية الذي قدم المبدأ على المادة و ان العراق الان يهتم و يرعى العلم و العلماء واتقدم بالشكر و التقدير للبيت العربي و أود الاشارة  الى انه ستكون هنالك صفحة حول هذا العالم على الموقع الرسمي للدائرة الثقافية لسفارة جمهورية العراق لدى اوكرانيا".

ثم قام سعادته بتقديم هديه تذكارية  رمزية تكريما لهذا العالم .

 

و في هذه الاجواء اختطلت مشاعر الفرح و الاعتزاز بمشاعر الاخوة ليقوم العالم د. عدنان الكاظمي بشكر البيت العربي بشكل عام و زقوت بشكل خاص على هذا الاهتمام، ثم تقدم بالشكر لسعادة السفير شورش خالد سعيد  و سعادة المستشار د. كاظم جبر الجبوري و اعضاء الهيئة الدبلوماسية العراقية على هذا الاهتمام  و اكد مرة اخرى عن فرحته الغامرة معربا عن عميق قناعته في ان هنالك الكثير من الشخصيات الفذة الاخرى التي تستحق مثل هذا التكريم .

 

ثم ختم حفل التكريم البروفيسور صلاح زقوت داعيا الى لقائات جديدة بتكريم شخصيات عربية اخرى و لتكون هذه تقاليد جديدة قد بدئها البيت العربي في نهاية العام الماضي .

 

و في تصريح لـ "أوكرانيا بالعربية" قال العالم د. عدنان الكاظمي : "ان الهدف الاساسي ان نكون على مستوى التطور العلمي المعاصر لنحاذي ابائنا و اجدادنا الذين ابهروا العالم بأسره بابداعاتهم و لا تزال بصماتهم باقية في  التاريخ البشري ، كما اشكر البيت العربي لدوره الريادي و اهتمامه بابناء الجاليات العربية في أوكرانيا".

 

ثم أضاف :" ان هذا الاختراع من شأنه انتاج 12 طن من المواد ذات النقاوة العالية سنويا فان تمت اقامة اربعة او خمسة و حدات تجريبية يمكنها ان تتطور لتكون معمل انتاج صناعي للمواد النادرة و لتعيد مردودها الاقتصادي  خلال عامين".

 

و من الجدير بالذكر ان هذا الحفل قد شارك به ممثلي عن الجاليات العربية و منظمات المجتمع المدني.

 

شاهد - شارك - ناقش

 

المصدر : أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار