32

مقتل قائد كتيبة "الصومال" الانفصالية شرقي أوكرانيا

Wed, 08.02.2017 19:06



كييف/أوكرانيا بالعربية/قتل ميخائيل تولستيخ المعروف باسم “غيفي” أحد أبرز القادة العسكريين المتمردين شرق أوكرانيا صباح اليوم الاربعاء 08 شباط/فبراير الجاري بمدينة دونيتسك، والبالغ من العمر 35 عاماً، عندما أصيب بانفجار في الساعة 06,12 (03,12 ت غ) حسبما أعلنته المصادر الانفصالية، عبر تفجر استهدفه في مكتبه.

وقد اكتسب قائد كتيبة الصومال شهرة في وسائل الاعلام حينما ظهر في فيديو و هو يواصل التدخين بكل أريحية في الوقت الذي سقطت فيه قذيفة غراد ليس بعيداً من مكان تواجده ، و لم يرتبك "غيفي" تماماً، كما صور وهو يسيء معاملة اسرى أوكرانيين، و ينظم عرضاً في دونيتسك للأسرى أمام السكان.

و يأتي مقتل “ غيفي” ضمن سلسلة اغتيالات لقادة المتمردين الانفصاليين الموالين لروسيا، فقد قتل يوم السبت الماضي مسؤول كبير في الشرطة بمنطقة لوغانسك اثر وضع قنبلة في سيارته، كما سبق و أن قتل ارسين بافلوف بعد انفجار المصعد في بنايته و هو أحد القادة المتمردين.

ويعد غيفي هو آخر ضحية في سلسلة اغتيالات طالت قادة الانفصاليين، وتظل ظروف هذا الهجوم غير واضحة.

وفي مؤتمر صحافي أعلن القائد الانفصالي أوليكساندر زاخارتشينكو أن “الحكومة الأوكرانية غير قادرة على تحقيق انتصارات ميدانية فتقوم بقتلنا بأسلوب جبان”. وصور المبنى الذي كان يوجد فيه غيفي لدى مقتله أظهرت بناية من أربع طبقات أسودت واجهتها وتناثر زجاج نوافذها.

بدورها نفت أجهزة الاستخبارات الأوكرانية "اس بي أو" أي تورط لها في ذلك حيث أكدت أنها “عملية داخلية” لتصفية أفراد في صفوف المتمردين.
المصدر: وكالات

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...