32

موروز المُرشح لرئاسة أوكرانيا في انتخابات عام 2019.. بقلم د.خليل عزيمة

Tue, 19.02.2019 15:22



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ سلطت المقالة التاسعة من سلسلة المقالات الهادفة لتعريف القارئ بمرشحي الانتخابات الرئاسية الأوكرانية المقرر إجراؤها في آذار/ مارس من العام 2019 المقبل، الأضواء على  الُمرشح الرئاسي أوليكساندر موروز.

للمرة الخامسة أعلن رئيس البرلمان الأوكراني السابق والرئيس السابق للحزب الاشتراكي أوليكساندر موروز عن نيته للترشح لرئاسة أوكرانيا.

لم يخفي رئيس الحزب الاشتراكي الأوكراني أبداً طموحاته الرئاسية. فقد شارك في الأعوام 1994 و 1999 و 2004 في سباق الرئاسة، لكنه لم يجد دعم الناخبين. كان واحدا من المبادرين الرئيسيين للإصلاح السياسي ، الذي وافق عليه البرلمان الأوكراني في كانون الأول/ديسمبر عام 2004 ، والذي تضمن توسيع سلطات البرلمان والحكومة مع تقييد مواز لسلطة الرئيس.

فمن هوأوليكساندرأوليكساندروفيتشموروز؟

ولد أوليكساندرموروزفي 28 شباط/ فبراير عام 1944 في قرية بودا في منطقة كييف. تخرج في عام 1965 من الأكاديمية الزراعية الأوكرانية. وفي عام 1983 تخرج من المدرسة العليا للحزب الشيوعي الأوكراني في أطر اللجنة المركزية.

بدأ حياته المهنية في عام 1965 كمهندس لجمعية إقليمية "الآلات الزراعية". عمل مدرساً بعد أن خدم في الجيش ، وبين الاعوام 1966-1974 ، عمل رئيساً لقسم المكننة الزراعية في مدرسة الهندسة الزراعية "تاراشانسكي".

عمل أوليكساندر موروز بين الأعوام 1974-1976 - مهندساً رئيسياً في منطقة تاراسانسكوي وجمعيات إقليمية في كييف تختص في"المعدات الزراعية".

من عام 1976 حتى عام 1983 ، عمل بمنصب مدير قطاع ونائب رئيس قسم الزراعة في اللجنة الإقليمية لمدينة كييف للحزب الشيوعي،ثم سكرتيراً للمجلس الاقليمى للنقابات فى كييف حتى عام 1985.

أصبح بين عامي 1985-1989 - السكرتير الأول للجنة الحزب من المنظمات والمؤسسات الإقليمية كييف،ثم رئيس الإدارة الزراعية للجنة كييف الإقليمية للحزب الشيوعي الأوكراني حتى عام 1990.

تولى موروز من عام 1991 إلىعام 2012 - زعامة ورئاسة المجلس السياسي للحزب الاشتراكي الأوكراني وترأس كتلة في البرلمان. وتسلم أولكسندر موروز رئاسة البرلمان بين عامي 1994-1998.

كان عضواً في للجنة الدستورية ولعب دوراً جدياً في إعداد واعتماد دستور أوكرانيا من عام 1994 إلى عام 1996.

تم اختياره رئياً للبرلمان الأوكراني للمرة الثانية في حزيران/يوليو عام 2006 ، وقد حدث هذا نتيجة لإنشاء أغلبية برلمانية تتكون من الحزب الاشتراكي وحزب الأقاليم والحزب الشيوعي .

في انتخابات 30 أيلول/سبتمبر 2007 لم يصل الحزب الاشتراكي إلى حاجز 3%. وهكذا ، فإن أوليكساندر موروز ، بعد أن وافق على التحالف مع فيكتور يانوكوفيتش والشيوعي بيترو سيمونينكو ، خسر رئاسة البرلمان الأوكراني في نهاي المطاف، وفقد كذلك جزءاً كبيراً من ثقة الناخبين.

بعد الانتخابات ، أثير في مؤتمر الحزب الاشتراكي موضوع تغيير محتمل لقائد السلطة السياسية ، لكن أوليكساندر موروز بقي في رئاسة الحزب. وفي عام 2010 رشح من قبل الحزب للرئاسة، واحتل المرتبة الحادية عشرة بين 18 مرشحا.

أولكسندر موروز - مؤيد للاقتصاد الموجه اجتماعيًا. ووفقًا لخطط الحزب ، فإنه يؤيد "تأثير أوروبا في أوكرانيا" ، ولكنه ليس من محبي التكامل الأوروبي الفعال. حتى أنه لا يؤمن بدخول أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي. وهو خصم راديكالي لإدخال الأراضي الزراعية في السوق الحرة.

رئيس البرلمان السابق أوليكساندر موروز هو مؤلف عدد من الكتب والمنشورات حول الموضوعات الاجتماعية والسياسية، وهو مغرم بكتابة الشعر ويحب الشطرنج والبلياردو وصيد الأسماك والسباحة.

أوليكساندر موروز متزوج وله ابنتين.

 

الدكتور خليل عزيمة

باحث وأكاديمي في أوكرانيا

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90