32

منظمات اجتماعية لجاليات عربية في أوكرانيا تدين انتهاك الجيش التركي للسيادة العراقية

Thu, 10.12.2015 17:31



     كييف/أوكرانيا بالعربية/أصدر البيت العراقي في العاصمة الأوكرانية كييف بالتعاون مع بعض المنظمات الاجتماعية العربية في أوكرانيا، بيانا حول انتهاك تركيا للسيادة العراقية عبر اجتياح الجيش التركي لبعض اراضي العراق بحجة محاربة الارهاب، دون أي تنسيق مع الحكومة العراقية، لتندد هذه المنظمات بهذا التدخل التركي بالاراضي العراقية.

وقد تلقت "أوكرانيا بالعربية" نسخة من هذا البيان ونورده لعنايتكم:

بيان صادر عن المنظمات الاجتماعية لجاليات البلدان العربية الموجودة في كييف - أوكرانيا

يشهد العراق احداث دامية منذ سنوات، وكان ابشعها سيطرة تنظيم "داعش" الارهابي على مناطق شاسعة من العراق، والجرائم التي قام بها ضد ابناء الشعب العراقي من قتل واغتصاب وسبي وتهجير مئات الالوف وتدمير المساجد والكنائس والتراث الانساني الحضاري للشعب العراقي، حيث شكل كل ذلك جرائم ضد الانسانية وهدد وحدة وسلامة الاراضي العراقية وعمق الطائفية، مما افسح المجال امام التدخلات الخارجية، وكان آخرها دخول القوات التركية الى الاراضي العراقية تحت حجة "مكافحة الارهاب" بدون الموافقة والتنسيق مع الحكومة والشعب العراقي.

وعليه، فان منظماتنا الاجتماعية لجاليات البلدان العربية الموجودة في العاصمة الأوكرانية كييف، تؤكد على مايلي:

-       رفض كافة التدخلات الخارجية في الشأن العراقي.

-       دعم مطالب الشعب العراقي برفض هذه التدخلات، والمطالية بانسحاب القوات التركية من الاراضي العراقية، واعتماد سياسة حسن الجوار والمنافع المشتركة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية.

-       التأكيد على وحدة وسلامة الاراضي العراقية، ورفض الطائفية والتقسيم.

-       نناشد كافة دول العالم، من خلال المحافل الدولية ووفقاً للقانون الدولي، بمساعدة الشعب العراقي ومحاربة الارهاب والقضاء عليه.

  • الموقعون:

-         البيت العراقي في كييف/ أوكرانيا.

-         البيت العربي في كييف/ أوكرانيا.

-         جمعية الصداقة الكوردية – الاوكرانية.

-         الجالية الاردنية في كييف/ أوكرانيا.

-         الجالية الفلسطينية في كييف/ أوكرانيا.

-         الجالية المصرية في أوكرانيا.

-         جمعية الصداقة الجزائرية – الاوكرانية.

-         جمعية "دار تونس" في كييف. 

هذا وقد أرسلت تركيا قوة عسكرية إلى معسكر قريب من خط المواجهة في شمال العراق الأسبوع الماضي للاراضي العراقية، مما أثار انتقادات من بغداد، التي نددت بذلك ووصفته بأنه انتهاك لسيادتها وطلبت من حلف شمال الأطلسي التدخل.

وتقول أنقرة إنها أرسلت القوات إلى هناك في إطار مهمة دولية لتدريب وتجهيز القوات العراقية لقتال تنظيم "الدولة الإسلامية" ولن تسحبها، وأضافت الثلاثاء إنها لن ترسل المزيد من الجنود. حيث ان القوات التركية تتمركز في منطقة إلى الشمال من الموصل تسيطر عليها قوات كردية.

بدروه أيد البرلمان العراقي بالإجماع الأربعاء اقتراحا يندد بالتدخل التركي ويدعم الحكومة في اتخاذ الإجراءات التي تراها مناسبة.

وعليه فقد شرعت وزارة الخارجية العراقية في إجراء اتصالات مع المجتمع الدولي، حيث اتصلت بالدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن، إضافة إلى عدد من الدول الصديقة، لبحث اتخاذ موقف دولي تجاه الانتهاك التركي للسيادة العراقية ساعية بذلك الى حشد الدعم الدولي لاستصدار قرار من مجلس الأمن يدين هذا الانتهاك.

كما وتقدمت الوزارة بطلب إلى الجامعة العربية من أجل عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب لبحث تبعات هذا "الانتهاك واتخاذ موقف عربي تجاهه".

المصدر: أوكرانيا بالعربية، بي بي سي بتصرف

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...