32

محلل سياسي: أوكرانيا قد تشهد احتجاجات عارمة منتصف الشهر الجاري

Mon, 09.10.2017 14:21



كييف/ أوكرانيا بالعريية/ أعرب رئيس المركز الدولي للدراسات السياسية إيغور بيترينكو أن العاصمة الأوكرانية كييف قد تشهد في منتصف الشهر الجاري حالة من النزاعات والصدامات، بالتزامن مع الاحتجاجات التي ستنظمها بعض القوى السياسية.

وأشار بيترينكو في مقابلة مع موقع "أبوستروف"، اليوم الاثنين الموافق 9 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، قائلاً: "سنكون في منتصف الشهر الجاري على موعد مع أحداث قد تؤدي إلى إشعال فتيل نزاعات على الصعيد الداخلي، فلدينا من جهة الاحتجاجات الضخمة التي دعا إليها محافظ أوديسا السابق ميخائيل ساكاشفيلي، الذي وجّه نداءً إلى الطبقة الوسطى الأوكرانية بخصوص مسألة رفع الحصانة البرلمانية، وإقرار قانون انتخابي جديد، وإنشاء محكمة لمكافحة الفساد".

ولفت بيترينكو إلى أنه من المزمع في منتصف الشهر الجاري النظر في القانون بشأن "سياسة الدولة بخصوص ضمان سيادة أوكرانيا على المناطق المحتلة في محافظتي دونيتسك ولوغانسك"، وهذا بدوره قد يثير موجة من الاحتجاجات من جانب اليمين المتشدد من جهة أحرى.

وذكر بيترينكو أن محافظ أوديسا السابق ميخائيل ساكاشفيلي سيعتمد على دعم كل من حزب "باتكيفشينا"، والمُعارِض أناتولي هريتسينكو، والرئيس السابق لجهاز الأمن الأوكراني "إس بي أو" فالنتين ناليفايتشينكو وغيرهم.

وتابع بيترينكو قائلاً: "وهكذا سيكون لدينا احتجاجات من جهتين الأولى من جانب المنظمات المتشددة، والثانية من جانب الليبراليين. ومن المحتمل أن تتلاقى مصالحهم، أو على العكس يمكن أن تتضارب وتؤدي إلى نشوب نزاعات بينهم.

ومن المتوقع أن يكون عناصر الحرس الوطني والشرطة الوطنية في هذا اليوم في غاية الحذر والترقب والتمسك بكافة الإجراءات الأمنية الممكنة.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار