32

للمرة الأولى في الشرق الأوسط.. أوكرانية تنال درجة الدكتوراه بعلم اللاهوت في لبنان

Sun, 26.04.2020 16:18



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ دافعت المواطنة الأوكرانية الأخت إيرينا ألفونسا كاراباتا (من أخوات التبشير المخلصات) بكل نجاح عن اطروحتها لدرجة الدكتوراه في علم اللاهوت في لبنان، وهي الحالة الأولى من نوعها في التاريخ.

وذكرت وسائل إعلام أن هذا الحدث التاريخ حصل بتاريخ 24 نيسان/ أبريل الجاري بجامعة الروح القدس الكسليك التي تبعد حوالي 20 كيلومتراً عن العاصمة اللبنانية بيروت، حيث كان موضوع أطروحة الدكتوراه هو "إكليسيولوجيا الوحدة للأب كيريل كوروليفسكي وأثره في تشكيل هوية الكنائس الملكية الكاثوليكية اليونانية والأوكرانية" تحت الإرشاد العلمي للأب جبرائيل هاشم، مشددة على أن إيرينا أصبحت بذلك أول أوكرانية درست ونالت درجة الدكتوراه في اللاهوت في منطقة الشرق الأوسط خلال أكثر من ألف سنة منذ ظهور المسيحية في الأراضي الأوكرانية، مؤكدة كذلك على أن إيرينا حصلت على أعلى درجة خلال الدفاع عن الأطروحة.

ويتعلق موضوع الرسالة بالكنيستين الكاثوليكيتين من الطقوس البيزنطية والملكية والأوكرانية بين المجالس الفاتيكية الأولى والثانية. بالاعتماد على اللاهوت التاريخي، غطت الأخت تطور علم الكنسيات الموحدة وتشكيل هوية الكنيستين، وكاثوليكيتهم و"صعود" روما في النصف الأول من القرن العشرين.

بعد تخرجها من جامعة كاليفورنيا عام 2006 تم إرسال الأخت ألفونسو كارابات إلى لبنان للدراسة لمدة 10 سنوات، وتحديداً دراسة الكنائس الشرقية الكاثوليكية والأرثوذكسية في الشرق وتاريخها وتقاليدها الليتورجية.

وفي أخبار أوكرانيا ولبنان انتهت الفنانة اللبنانية دينا حايك قبل أيام  من تصوير أغنية جديدة على طريقة الفيديو كليب بعنوان "ما تعيشا كتير"، وذلك فى العاصمة الأوكرانية كييف، على مدار يومين مع المخرج زياد خورى وإشراف إيلى خورى، ومقرر طرحها خلال الفترة المقبلة على قنوات الأغانى المختلفة والسوشيال ميديا.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90