32

لجنة التحقيق الهولندية تؤكد تورط الجيش الروسي بتدمير الطائرة الماليزية شرقي أوكرانيا

Fri, 25.05.2018 14:40



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ أعلنت لجنة التحقيق الهولندية أن الجيش النظامي الروسي هو من يقف وراء تدمير الطائرة الماليزية التي كان على متنها نحو 300 شخص فوق أجواء أوكرانيا عام 2014، وذلك في بيان لها يوم الأمس الخميس.

وقال ويلبرت بولينيس أحد المسؤولين في التحقيق خلال مؤتمر صحفي أن "الصاروخ من طراز "بوك" الذي أسقط الطائرة جاء من الكتيبة الـ53 المضادة للطيران والمتمركزة في كورسك في روسيا"، مؤكدا أن "الكتيبة 53 جزء من القوات المسلحة الروسية"، وفق "فرانس برس".

وذكرت اللجنة في أكتوبر 2015 أن صاروخ "بوك" روسي الصنع أطلق من الأراضي الأوكرانية هو الذي دمر الطائرة، لكنها لم توجه الاتهام إلى أحد حينها .

وكانت الطائرة التابعة للخطوط الجوية الماليزية من طراز بوينغ 777، تحمل رقم (إم.إتش 17) قد أسقطت بواسطة صاروخ في يوليو 2014، وأسفر الحادث عن مقتل 298 شخصا كانوا على متنها.

وتبادلت كييف وموسكو الاتهامات بشأن المسؤولية عن إسقاط الطائرة الماليزية، إذ اتهمت كييف المخابرات الروسية بالوقوف وراء الهجوم، بينما ذكرت الحكومة الروسية أن الصاروخ أطلق من منطقة خاضعة لسيطرة أوكرانيا.

هذا وقد صرح الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو في الذكرى السنوية الثالثة لسقوط طائرة "ام اتش 17" التابعة للخطوط الماليزية إن "الصاروخ الروسي أودى بحياة 298 إنسانا" معربا عرب عن قناعته بأن يد العدالة ستطال المسؤولين عن كارثة سقوط الطائرة من مخططين لها ومنفذيها على السواء مؤكدا ثقته في نزاهة وحيادية القضاء الهولندي.

هذا وتجدر الاشارة الى أن التقرير النهائي والذي نشره مجلس الأمن الهولندي في شباط/فبراير من العام 2015 الماضي، قد أكد بأن صاروخا ضرب مقدمة الطائرة من جهة اليسار، وبسبب ذلك كسر جزء من الطائرة وانفصل عنها.

المصدر: وكالات بتصرف

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...