32

كولومويسكي يدعو زيلينسكي لرفع جزء من العقوبات عن روسيا لإنهاء الحرب في الدونباس شرقي أوكرانيا

Wed, 28.08.2019 11:42



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ صرّح رجل الأعمال الأوكراني إيهور كولومويسكي بأن أوكرانيا يمكن أن ترفع جزءاً من العقوبات عن روسيا والخاصة بقضية إقليم الدونباس الانفصالي لإنهاء الحرب الهجينة.

وقال كولومويسكي في حوار مع موقع "تسينزور نت" الإخباري الأوكراني أمس الثلاثاء المُوافق 27 آب/ أغسطس الجاري: "ليست هناك حرب في الدونباس، إنما نزاع. لم يتم الإعلان رسمياً عن الحرب، مما يعني أنه نزاع. حتى بعد توغل القوات الروسية إلى أراضينا لم تعلن الحرب".

وأضاف: "صحيح أننا تحت الاحتلال، إلا أن أساس المشكلة هو النزاع الأهلي. هذا النزاع الأهلي يجب إزالته من جدول الأعمال بالطرق السياسية لإجبار القوات الروسية على الانسحاب. لذلك أتكلم الآن عن النزاع من الناحية السياسية".

وحول الوسائل التي يمكن أن ينتهجها الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لإرغام نظيره الروسي فلاديمير بوتين على تحقيق السلام بعد احتمال توقيع اتفاقات جديدة بشأن الدونباس وتبادل بعض الأسرى بين الطرفين، قال كولومويسكي: "المرحلة الثالثة هي وقف إطلاق النار. هذا الهدف قابل للتحقيق، لكنه لا يحل الموضوع. سنستطيع وقف إطلاق النار بعد أن نُري للجميع طريقة لإنهاء هذا النزاع".

وأعرب عن قناعته بأن الشعب الروسي يعاني من العقوبات المفروضة على بلاده: "لذلك أرى أنه يمكننا أن نعرض عليهم رفع جزء من العقوبات الخاصة بالدونباس، ما سيكون موقفاً تفاوضياً مربحاً بالنسبة لنا. يجب استعادة الدونباس الآن. وبعد مرور عدة سنوات، علماً أن روسيا غير مستقرة وقد تشهد تغييراً للسلطة في أية لحظة، سنستعيد حقنا إذا أتممنا استعداداتنا جيداً".

وختم: "إذا ضبطنا آلية التنازلات بصيغة الأرض مقابل العقوبات، فيعني ذلك أنها ناجحة. في هذه الحالة وفي المرحلة القادمة من الإمكانيات سنستطيع تحقيق إنجاز أكبر حيال القرم أيضاً".

هذا وقد نفى رجل الأعمال الأوكراني إيهور كولومويسكي أن يكون له نفوذ أو محاولات للنفوذ على الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90