32

صحف عالمية: هروب زوجة حاكم دبي بمساعدة دبلوماسي.. وخطوة ترامب الصغيرة نحو السلام في الجزيرة الكورية

Mon, 01.07.2019 13:55



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ تناولت الصحف العالمية الصادرة صباح اليوم الاثنين 1 تموز/ يوليو الجاري، عددا من المواضيع الهامة ذات الاهتمام بالشرق الاوسط والعالم، ولعل من أهمها التقارير الواردة حول هروب زوجة حاكم دبي بمساعدة دبلوماسي وتقديمها للجوء في ألمانيا، وكذلك خطوة السلام للرئيس الأمريكي دونالد ترامب في شبة الجزيرة الكورية، اضافة الى قضية اللاجئين السوريين والاخبار وقضية اجبارهم على هدم منازلهم في لبنان وغيرها من المواضيع.

 الأميرة الهاربة

تناول صحف دوليلة تقارير حول هروب زوجة حاكم دبي بمساعدة دبلوماسي وتقديمها للجوء في ألمانيا - حسب إدعاء الصحف - واشارت الصحف الى إنها ليست المرة الأولى التي تتحدث فيها تقارير عن هروب نساء من محيط حاكم دبي القوي الشيخ محمد بن راشد، وآخر الهاربات هي زوجته الأميرة الأردنية هيا بنت الحسين (45 عاماً)، من الإمارات وتقديم طلب للجوء في ألمانيا مع طفليها.

وونقل موقع صحيفة "بيلد" الألمانية عن صحيفة "ذا صن" البريطانية، إن من الواضح أن الأميرة هيا ابنة الملك الأردني الراحل الحسين، قد غادرت دبي برفقة ابنها زايد (7 أعوام) وابنتها الجليلة (11 عاما) ومعها 35 مليون يورو، وأن دبلوماسيا ألمانيا ساعدها في الهروب وأنها قدمت طلبا للجوء في ألمانيا وطلبا آخر للطلاق من الشيخ محمد بن راشد.

وقالت "ذا صن" إن سبب الهروب هو "خوفها على حياتها أما سبب تقديمها طلب اللجوء إلى ألمانيا فهو "لعدم ثقتها بالسلطات البريطانية، وخشيتها من أن تعيدها إلى دبي".

وحتى الآن لا توجد تأكيدات رسمية من أي جانب بشأن الأميرة هيا وأولادها، غير أنها لم تظهر علنا منذ شهر فبراير/ شباط الماضي.

ويقول موقع "بيلد" إن الأميرة هيا ليست هي المرأة الأولى التي تهرب من محيط حاكم دبي القوي، الذي تقدر ثروته بـ10 مليارات يورو، فقد سبق أن حاولت اثنتان من بناته الهروب: شمسة (38 عاماً) هربت داخل إنجلترا بسيارة، قبل أن يتم اقتيادها من كامبريدج وإعادتها إلى دبي، ولطيفة (32 عاماً)، التي حاولت الهروب بيخت من عمان قبل أن تعترضها البحرية الهندية وتعيدها إلى والدها.

خطوة ترامب نحو السلام

جاءت افتتاحية صحيفة الديلي تلغراف بعنوان "خطوة ترامب الصغيرة نحو السلام"..

وقالت الصحيفة إن الخطوة كانت صغيرة بالنسبة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إلا أنه من غير الواضح إن كانت ستشكل أي قفزة نوعية في عالم الدبلوماسية في شبة الجزيرة الكورية.

وأضافت أن ترامب عبر برفقة كيم جونغ أون زعيم كوريا الشمالية الخط الإسمنتي الذي يجسّد الحدود بين الكوريتين، وسار لوقت قصير داخل الأراضي الكورية الشمالية قبل أن يعود إلى حدود كوريا الجنوبية.

ووقف الرجلان بعدها لالتقاط الصور خلف الخط الحدودي في قرية بانمونجوم حيث تمّ توقيع الهدنة عام 1953.

وتابعت بالقول إن ترامب أول رئيس أمريكي يعبر المنطقة المنزوعة السلاح بين الكورتين، مضيفة أن الزعيمين وافقا على "استئناف الحوارات البناءة ودفعها قدما فيما يتعلق بنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية".

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90