32

بوروشينكو المُرشح لرئاسة أوكرانيا في انتخابات عام 2019.. بقلم د.خليل عزيمة

Fri, 16.11.2018 15:43



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ سلطت المقالة الثالثة من سلسلة المقالات الهادفة لتعريف القارئ بمرشحي الانتخابات الرئاسية الأوكرانية المقرر اجراؤها في آذار/ مارس من العام 2019 المقبل، الأضواء على الرئيس الحالي لأوكرانيا والُمرشح الرئاسي بيترو بوروشينكو.

لم يُصدر الرئيس الحالي لأوكرانيا بيترو بوروشينكو بعد بيانًا رسميًا عن نيته في المشاركة في الانتخابات وسيعلن عن قراره بعد بدء الحملة الانتخابية، لكن فريقه الانتخابي بدأ بالاستعدادات بالفعل.

 فمن هو بيترو أولكسييفتش بوروشينكو

بيترو بوروشينكو  - رجل أعمال أوكراني، وسياسي، ووزير سابق، ويعتبر من أكثر الشخصيات نفوذا في السياسة الأوكرانية. وهو الرئيس الأوكراني الاصغر سناً، حيث انتخب رئيسا للبلاد في 25 أيار/مايو عام 2014، وهو الرئيس الخامس للبلاد، وصل بوروشينكو إلى السلطة على خلفية أحداث غامضة ومعقدة في البلاد. ويصفه النقاد بأنه براغماتي متشدد ورجل أعمال ناجح، ولديه القدرة على تحقيق الهدف الذي حدده لنفسه.

ولد بيترو بوروشينكو في 26 أيلول/سبتمبر عام 1965 في مدينة بولغراد، منطقة أوديسا. انتقلت العائلة في عام 1974 من بولغراد إلى مدينة بندير، مولدوفيا، حيث تخرج من مدارسها.

وفي عام 1982 تقدم بطلب إلى المدرسة العليا للملاحة في أوديسا ونجح في المسابقة، لكنه التحق بكلية العلاقات الدولية والقانون الدولي بجامعة كييف الحكومية، تزوج وهو في السنة الدراسية الثانية في عام 1984.

وفي السنة الثالثة من دراسته في الجامعة دُعي إلى الخدمة الإلزامية في الجيش، وخدم في أكتيوبينسك. عاد إلى الجامعة بعد التسريح وتخرج منها في عام 1989 وحصل على دبلوم أحمر باختصاص العلاقات الاقتصادية الدولية.  ثم انتسب إلى الدراسات العليا في قسم العلاقات الاقتصادية الدولية واستمر حتى عام 1992.

بدأ بوروشينكو العمل وهو طالب حيث أنشأ شركة باسم "مركز الخدمة" التي استندت أنشطتها إلى إبرام العقود. وتمثلت أرباح بوروشنكو في ذلك الوقت حوالي 1.5 ٪ من مبلغ الصفقة. وبدأ بترو بوروشينكو مع زميله في الدراسة سيرغي زايتسيف بتجارة البضائع النادرة في الاتحاد السوفييتي، وعلى وجه الخصوص استيراد حبوب الكاكاو المستخدمة في صناعة الحلويات من بلجيكا وهولندا.

وبعد انهيار الاتحاد السوفييتي، سمحت له مهاراته في هذا المجال بالسيطرة على العديد من مصانع الحلويات التي أصبحت أساسًا لأكبر شركة في أوكرانيا "روشين" وحصل على ثروة كبيرة وأُطلق عليه لقب "ملك الشوكولاته".

أما حياته السياسية فقد بدأت في عام 1998، حيث كانت السياسة حلمه منذ سنوات دراسته. ثم أصبح بيترو أليكسييفيتش نائبا في البرلمان الأوكراني عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي الأوكراني. وبعد عامين ترك بوروشينكو صفوف الحزب على خلفية نزاع مع زعيمه هيورهي سوركيس وفيكتور ميدفيدتشوك وأنشأ فصيله الخاص "التضامن-سوليدارنست"، والذي أصبح فيما بعد حزب تضامن أوكرانيا.

في عام 2000 ، بعد توحيد المنظمات السياسية الخمس، تم إنشاء حزب التضامن العمالي الأوكراني، والذي أصبح بوروشينكو أحد الرؤساء المشاركين فيه. أعيدت في عام 2001 تسمية الحزب إلى حزب المناطق، وكان يرأسه رئيس الوزراء السابق لأوكرانيا ميكولا ازاروف.

غادر بترو بوروشنكو صفوف حزب المناطق في عام 2001، ودعم فيكتور يوشينكو في السباق الرئاسي وفي الثورة البرتقالية. سار بوروشنكو مع فيكتور يوشينكو المنتصر يداً بيد إلى "ميدان - 2004". بعد انتخاب يوشينكو رئيسًا لأوكرانيا ، تولت يوليا تيموشينكو منصب رئيس الوزراء، وتم منح بترو بوروشنكو منصب سكرتير مجلس الأمن والدفاع القومي الأوكراني ثم أصبح مستشارا ليوشينكو في قضايا الأمن القومي والدفاع.

أعفى الرئيس الأوكراني السابق، في عام 2005، بيترو بوروشينكو والعديد من المسؤولين الآخرين من مناصبهم على خلفية فضيحة تنطوي على اتهامات متعددة لحاشية يوشنكو بالفساد والمحسوبية والضغط من أجل مصالحهم الخاصة. وفي عام 2009 تم انتخاب بوروشينكو وزيرًا للخارجية ودخل مجلس الأمن القومي الأوكراني. وبعد عام من ذلك، وبعد فوز زعيم حزب المناطق فيكتور يانوكوفيتش في الانتخابات الرئاسية، تم إعفاء بوروشينكو من منصبه وحل مكانه في الحكومة كونستانتين غريشينكو.

في عام 2012، وافق الرئيس السابق لأوكرانيا فيكتور يانوكوفيتش على تعين بيترو بوروشينكو كوزير للاقتصاد في أوكرانيا. لكنه لم يمكث لفترة طويلة وذلك بعد فوزه في الانتخابات البرلمانية لعام 2012 والعودة إلى البرلمان. في الوقت نفسه رفض الانضمام إلى أي فصيل في البرلمان الأوكراني. اتخذ بوروشنكو بعد عام موقعًا نشطًا في معسكر المتظاهرين في ثورة "ميدان 2013".

خلال الأحداث المتعلقة بثورة "ميدان 2013" حصل بورشينكو على تقدير شعبي من خلال مشاركته النشطة في الحالات الأكثر خطورة في ذلك الوقت. سمح له هذا بالإطاحة بالرئيس السابق فيكتور يانوكوفيتش والفوز في انتخابات عام 2014. حيث أظهر نفسه بأنه سياسي لا يميل إلى التطرف، وحصد أكثر من 54.7٪ من الأصوات في الجولة الأولى من السباق الرئاسي. ونتيجة لذلك، أصبح بيترو بوروشينكو خامس رئيس لأوكرانيا، وهو واحد من القلائل الذين فازوا في الجولة الأولى، وتم تنصيبه في 7 حزيران/يونيو 2014.

من بين الأهداف الرئيسية في خطاب التنصيب أشار بوروشينكو إلى ضرورة الحفاظ على السلامة الإقليمية للدولة وعودة شبه جزيرة القرم إلى أوكرانيا، والحصول على نظام التأشيرة الحرة مع دول أوروبا والانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، وتنفيذ الإصلاح العسكري لتلبية معايير حلف شمال الأطلسي.

متزوج من مارينا أناتوليفنا وهي طبيبة قلب ورئيسة مجلس إدارة الصندوق الخيري لرئيس لأوكرانيا، وله ابنان.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...