32

بعد تصريحات بوروشينكو لافروف يتهم أوكرانيا بالمساهمة بالحصار الاقتصادي على أقليم بريدنيستروفيا الإنفصالي

Thu, 19.03.2015 00:25



كييف/أوكرانيا بالعربية/بعد تصريحات الرئيس الاوكراني بوروشينكو حول اهمية انهاء الوضع الغير قانوني لأقليم بريدنيستروفيا الإنفصالي والغير معترف به دوليا، صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن سياسة أوكرانيا في مسألة تسوية أزمة جمهورية بريدنيستروفيا -الغير معترف بها دوليا- في العام الأخير كانت غير متوازنة كما تتطلبه الحالة من دولة وسيطة.

وقال لافروف إن أوكرانيا ساهمت وما زالت تساهم بالحصار الاقتصادي على بريدنيستروفيا بدلا من تسوية الأوضاع.

وأضاف أن كييف تلعب دورا لصالح أولئك الذين يرغبون استخدام شراكة جمهورية مولدوفا والاتحاد الأوروبي لإجبار شعب بريدنيستروفيه على قبول الشروط التي تطرحها كيشينوف.

وبالإضافة إلى ذلك، أكد وزير الخارجية الروسي أن السبيل للخروج  من الأزمة لا يمكن أن يحتوي أي "قرارات أحادية الجانب".

يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين طالب أوكرانيا ومولدوفا برفع الحصار عن "جمهورية" بريدنيستروفيا، مشيرا إلى أن سكان هذه "الجمهورية" يعانون من انعكاسات هذا الحصار.

ودعا بوتين، في وقت سابق، إلى إنهاء هذا الوضع على الفور، مؤكدا ضرورة السماح للمواطنين هناك بأن يقرروا مصيرهم. وتعهد بالعمل من أجل تحقيق هذا الهدف بالتعاون مع شركاء موسكو وبالاعتماد على سكان بريدنيستروفيا نفسها.

وجائت هذه التصريحات الرنانة بعد مؤتمر صحفي مشترك للرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو مع الرئيس المولدوفي باهمية عودة أقليم بريدنيستروفيا الى جمهورية مولودفا كونه جزئا من أراضيها ولاعادة الاستقرار في المنطقة.

وتجدر الاشارة الى أن أقليم بريدنيستروفيا الإنفصالي، يعتبر رسميا جزئا من اراضي جمهورية مولودفا الجار الغربي لاوكرانيا، وقد أعلن الاقليم استقلاله من طرف واحد بعد أنهيار الاتحاد السوفييتي عام 1991 الا أن أعمال عنف نشبت بين الاقليم وجمهورية مولدوفا ادت الى سقوط ضحايا، تمخض عنه حالة سياسية متجمدة وعدم اعتراف مولدوفا به ليتمخض عنه عدم اعتراف دولي به كذلك.

المصدر: أوكرانيا بالعربية، سبوتنيك بتصرف

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90