32

أوكرانيا تُحيي الذكرى 41 ليوم الأرض الخالد بمدينة أوديسا جنوبي البلاد

Mon, 03.04.2017 07:25



كييف/أوكرانيا بالعربية/شهدت مدينة أويسا الساحلية جنوبي أوكرانيا مهرجانا خطابيا صاخبا وفنيا مميزا بمناسبة الذكرى الحادية والأربعين ليوم الأرض الخالد، بحضور رسمي ودبلوماسي وشعبي، ليؤكد الحضور بذلك على تضامنهم التام وتكريسهم التاريخي لحق الشعب الفلسطيني في أرضه المسلوبة وحق العودة المقدس والثابت والمشروع.

وقد أقيم هذا المهرجان برعاية الجالية الفلسطينية في أوديسا ومنظمة "الدرع" الدولية للدفاع عن حوق وحريات المواطن في أوكرانيا، بحضور ممثلي عن بلدية أوديسا ونواب محليين ووفدا دبلوماسيا لسفارة دولة فلسطين لدى أوكرانيا برئاسة سعادة السفير د. محمد الأسعد ورؤساء مجالس اجتماعية بالمدينة وممثلا عن القنصل الروماني بمدينة أوديسا ووفود عن الجاليات الفلسطينية في مدينة كييف ومدينة خاركوف ودنيبرو وممثلي صحيفة أوكرانيا بالعربية والاعلام الاوكراني المحلي وعددا من ممثلي الجاليات الصديقة مثل المصرية والشيشانية والافغانية والجورجية والتونسية والغاغاوزية والأردنية والسورية والعراقية والكوردية والداغستانية وغيرهم من ممثلي الجاليات ومنظمات المجتمع المدني.

أفتتح المهرجان بالوقوف بالنشيدين الوطنيين الفلسطيني والأوكراني ثم الوقوف دقيقة صمت حدادا على اراوح الشهداء الطاهرة التي ارتفعت لخالقها تضحية وفداء للارض المقدسة.

ثم رحبت مقدمة الحفل بالحضور مشيرة الى ان مشاركتهم تعتبر تضامنا واضحا ، ثم القيت العديد من الكلمات للسادة الحضور، حيث القى ممثل الجالية الفلسطينية في اوديسا الاخ وليد حسين كلمة اشار من خلالها ان سياسة الاحتلال ممعنة ومستمرة في الاستيلاء على الارض منذ اندلاع ثورة الارض عام 1976 وانه وبعد مرور 41 عاما على ثورة الارض لا يزال العدو ينتهج نفس الوسائل والاساليب في اغتصاب الارض واعدام البشر والشجر.

ثم القى د. صالح ظاهر رئيس "الدرع" كلمته شاكرا الحضور الكريم من الشعب الاوكراني والشعوب العربية مؤكدا ان النشاط الاستيطاني اثبت ان كيان الاحتلال ضرب ومازال يضرب بعرض الحائط كل القوانين الدولية والانسانية معلنا بذلك انه دولة مارقة وهذا ما مارسه بالضبط منذ اليوم الاول في اقامة كيانه البغيض عام 1948.

وفي كلمة د. صلاح زقوت مدير البيت العربي في كييف، أكد ان الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني كان وما زال وسيظل هو منظمة التحرير وان فلسطين يجب ان تكون دولة علمانية ديمقراطية ، داعيا الى انهاء الانقسام البغيض ومحاربة سياسة التخوين والتهميش.

ثم القى سعادة سفير دولة فلسطين لدى أوكرانيا د. محمد الاسعد كلمته الرسمية بهذه المناسبة الوطنية، مقدما شكره البالغ للقائمين على المهرجان حيث خص بالذكر منظمة "الدرع" الدولية والجالية الفلسطينية في أوديسا، وان ذلك يدل على الروح الوطنية العالية والمسئولية الكبيرة التي يتحلون بها.

ثم اورد سعادته ابياتا من اشعار الراحل درويس مؤكدا أن الشعب الفلسطيني متمسكا بأرضه وباقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وان هذا حقا لا يخضع للنقاش أو المساومة، معربا عن جزيل شكره للدولة الأوكرانية الصديقة التي جسدت وما زالت تجسد روح الصداقة والدعم المستمر للشعب الفلسطيني بالذات بعد ان تذوق الشعب الاوكراني الصديق طعم الاحتلال في القرم والدونباس.

حيث قال سعادته : "ان ذكرى يوم الارض تؤكد للجميع عاما بعد عام ويوما بعد يوم وعلى الدوام أن الشعب الفلسطيني متمسك بحقوقه المشروعة والثابتة وأنه لن يتنازل عنها مهما طال الزمن ومهما قست ظروف الإحتلال وممارساته وسلوكه وتعامله كما هو متمسك بخيار السلام القائم على عودة الحقوق لأصحابها ومنها حق العودة لجميع اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية".

وفي ختام كلمته قام سعادة السفير بتكريم الدكتور صالح ظاهر بهدية تذكارية رسمية لجهوده المستمرة في دعم الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع ، كما وتلقى سعادته تكريما آخرا من قبل ممثل قوات القوازق في أوديسا.

وقد القى رئيس المجلس الاجتماعي في أوديسا كلمته معلنا تضامن شعب أوديسا وأوكرانيا مع الحق الفلسطيني وان العالم سيحتفل باذن الله باستقلال بتحرير فلسطين والقرم والدونباس معا.

كما والقى محمد جعارة كلمة عن الطلبة الفلسطينيين والاردنيين اشار من خلالاها الى الضغط التارخي على القيادة الفلسطينية والشباب الفلسطيني للتنازل عن الحق ونسيان القضية مما كان وما زال امرا مستحيلا.

وقد شهد المهرجان عرضا للوحات الفنية من أعمال الفنان الفلسطيني فضل أيوب عن التراث الفلسطنية وتاريخه.

كما وشاركت عددا من البراعم الفلسطينية - الأوكرانية من ابناء وبنات الجالية بتقديم اشعار جميلة باروسية والعربية وعروض فنية متميزة لتكون ثمرة جميلة من الشعبين الصديقين.

هذا وقد دعت كلا من الجالية الفلسطينية في أوديسا ومنظمة "الدرع" الدولية للدفاع عن حوق وحريات المواطن في أوكرانيا، لحضور المهرجان الخطابي والفني بمناسبة الذكرى الحادية والأربعين ليوم الأرض  بشكل عام ورسمي في وقت سابق.

شاهد - شارك - ناقش ألبوم الصور، على صفحة "أوكرانيا بالعربية" موقع فيسبوك

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار