32

أوكرانيا في مثل هذا اليوم: 4 يناير عام 1919 إعتماد "هريفنا" و "كاربوفانتسي" عملات وحيدة للنظام المالي في أوكرانيا

Thu, 04.01.2018 11:23



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ في مثل هذا اليوم 4 كانون الثاني/يناير 1919 اصبحت العملة الرسمية والوحيدة للدفع في أوكرانيا هي "هريفنيا" و "كاربوفانتسي"، حيث حظر المجلس المركزي لجمهورية أوكرانيا الشعبية (البرلمان آنذلك) تداول الأموال الروسية في أوكرانيا.

بدأت حكاية الأوراق النقدية "الهريفنا" الأوكرانية من خلال اعتماد قانون "الرادا" في العملة والنقود المعدنية، والطلب من الحكومة اعتماد بطاقات الائتمان والطباعة اعتباراً من 1 آذار/مارس 1918م ، وكان صاحب تصميم الأوراق النقدية الفنان الأوكراني الرسام الشهير هيورهي ناربوت، حيث أُجلت قضية الهريفنيا بناء على إعلان هيتمان برئاسة بول سكوروبادسكي وفي وقت لاحق تم استئناف الطباعة.

في 29 أيلول/سبتمبر 1917، اعتمدت الحكومة الأوكرانية إعلان بشأن اللامركزية في الشؤون المالية الأوكرانية، وإنشاء ميزانية خاصة والبنك الوطني.

وفي 19 كانون الاول/ديسمبر 1917 اعتمدت "الرادا" المركزية "القانون المؤقت بشأن إصدار تذاكر الائتمان العام من جمهورية أوكرانيا الشعبية.

كانت العملة النقدية تسمى "روبل"، التي بلغت قيمتها 42416 روبل من الذهب الخالص (سهم واحد = 0.044 غرام من الذهب)، وأصدرت أول مذكرة نقدية لجمهورية أوكرانيا الشعبية بموجب مرسوم صادر عن الرادا المركزي وهو ورقة نقدية قيمتها 100 روبل.

استمر إصدار الاوراق النقدية بقيمة 1000 روبل حتى الشهر الأخير من عام 1918. وبالفعل تم في 4 كانون الثاني/يناير 1919 وضع مسودة جديدة للإصلاح النقدي اقترحتها مارتوس، وقال انه حدد الوسيلة الوحيدة للدفع على أراضي أوكرانيا بالهريفنيا والكاربوفانتسي الصادرة عن الرادا المركزية وهيتمان سكوروبادسكي. أما الروبل الروسي، الذي أصدره القيصر ومن ثم الحكومات المؤقتة، فقد ألغي ولم تقبله مؤسسات الدولة.

بدأ في نيسان/أبريل 1991 العمل بنظام مالي جديد لجمهورية أوكرانيا الاشتراكية السوفياتية، وفي 25 آب/أغسطس 1996اصدر الرئيس الأوكراني ليونيد كوتشما مرسوما يقضي "بإصلاح العملة في أوكرانيا" وأجري الإصلاح النقدي في أوكرانيا عام 1996، ومنذ ذلك الحين أعتمدت "الهريفنا" عملة رسمية ووطنية لدولة أوكرانيا.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...

تواصلوا معنا على شبكة الفيسبوك

شريك الأخبار