32

أوكرانيا في مثل هذا اليوم: 30 نوفمبر 1999 الرئيس الأوكراني الثاني ليونيد كوتشما يؤدي اليمين الدستورية

Thu, 30.11.2017 09:50



كييف/ أوكرانيا بالعربية/ أدى الرئيس الأوكراني الثاني ليونيد كوتشما اليمين الدستورية في مثل هذا اليوم 30 تشرين الثاني/ نوفمبر من عام 1999 لفترة رئاسته الثانية فهو الرئيس الوحيد الذي حكم أوكرانيا لفترتين رئاسيتين متتاليتين.

وجرت المراسم تسلم الحكم بطريقة غير اعتيادية حيث أدى اليمين الستورية في قصر الثقافة الأوكراني بالعاصمة كييف وليس في البرلمان الأوكراني.

وقد اصبح ليونيد كوتشما الرئيس الثاني لأوكرانيا لفترة ثانية بعد فوزه في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية، والتي جرت في 14 تشرين الثاني/ نوفمبر 1999، بنسبة 56.25 % متفوقا على منافسه بيترو سيمونينكو زعيم الحزب الشيوعي والذي حظي بتاييد 37.80 % من الأصوات.

من أسرة ريفية الى حكم البلاد

ولد ليونيد كوتشما في 9 آب/ أغسطس عام  1938 في عائلة ريفية في قرية تشايكينو بمقاطعة تشيرنفتسكا، توفي والده عام 1944 في معركة حصار لينينغراد، وكانت أمه تعمل في الحقول، وأخوه وأخته الكبرى يعملان في المناجم.

في عام 1960 تخرج من جامعة دنيبروبتروفسك من قسم الهندسة الميكانيكية، ووضع اطروحته وحصل على الدكتوراه في العلوم التقنية. وعمل كمهندس بين أعوام 1960 و1975. وبالفترة من 1975 إلى 1982 عمل كسكرتير المنظمة الحزبية لمكتب التصميم، وبعام 1982 أصبح المساعد الأول لمدير البناء لمكتب التصميم وذلك حتى عام 1986 عندما أصبح المدير العام للمكتب وذلك إلى عام 1992.

أصبح عضوًا في البرلمان الأوكراني من عام 1990 إلى 1992، وفي 13 أكتوبر 1992 تولى رئاسة الوزراء وذلك إلى 22 سبتمبر 1993.

في ديسمبر من عام 1993 أصبح رئيس أوكرانيا لاتحاد لجان الصناعة والأعمال.

حكم أوكرانيا بالفترة من 19 تموز/ يوليو 1994 حتى 23 كانون الثاني/ يناير 2005، حيث كان خلفه الرئيس الأوكراني الأسبق فيكتور يوشينكو.

حاضر في السياسة الأوكرانية

وقد ظل الرئيس الأوكراني الأسبق ليونيد كوتشما حاضرا في الحياة السياسية الى يومنا هذا حيث تم تعيينه ممثلا لأوكرانيا لدى مجموعة الاتصال الثلاثية باتفاقية مينسك بعد اندلاع الحرب بين الجيش الأوكراني والانفصاليين الموالين لروسيا شرقي البلاد.

المصدر: أوكرانيا بالعربية

ترحب "أوكرانيا بالعربية" بالنقاش الحيوي والنقد البناء، وكي لا نضطر في موقع أوكرانيا بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف عليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلىسياسة الخصوصية بما يتوافق معشروط استخدام الموقع.
الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي أوكرانيا بالعربية، بل تعبر عن وجهات نظر أصحابها فقط



شريك الأخبار

Loading...
728*90